مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 08 مارس 2021 12:46 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 23 يناير 2021 08:12 مساءً

صنعاء وفرق الطلبنة

 

أتحدث من صنعاء وكإبنة صنعاء التي لم أعش في مدينة غيرها وليس لي مدينة أسميها بيتي إلا هي. صنعاء التي تضم كل اليمن، تسمع فيها كل اللهجات وترى فيها الوجوه القادمة من كل اليمن. صنعاء التي أحضر فيها اجتماعات ولقاءات كثيرة أكون في كثير منها الوحيدة التي تتحدث باللهجة الصنعانية.

صنعاء التي ككل اليمن ، دخلت في دوامة الحرب وانتهاكات اطرافها ، وانهيار الدولة وانعدام الخدمات وسياسة التجويع ، ومع ذلك ظلت بناسها العاديين، بسكانها المحبين، تتعامل مع المآسي برفق صبور وتقاوم الموت الكثيف بالتمسك بما تبقى من حياة.

هذه الصنعاء التي أصبحت اليوم تحت سلطتكم يا جماعة أنصار الله، يجب أن تنشروا رجالكم في شوارعها لسبب واحد فقط، هو الاعتذار للناس ، الإعتذار لمن صدق وعودكم حين كنتم على أبوابها، والإقتصادية منها بالذات، الإعتذار لمن بقي فيها ومن خرج منها رغماً عنه ، الإعتذار للبطون الخاوية خلف الأبواب المغلقة، وسيول الجوعى والفقراء الذين انتشروا في كل حواريها.

عليكم أن تعتذروا لأنكم تسيطرون على السلطة وتحصلون على كل مصادر الدخل المتاحة لمدة سنوات حتى الآن ولكنكم لا تدفعون الرواتب ولا تقدمون أي خدمة ، لا ماء ، لا كهرباء ، لا صحة، لا تعليم ، حتى الأمن بمعناه الحقيقي وليس المتخيل ليس متوفراً. حتى لو كنتم تتصورون أن أعداءكم هم السبب وهم حجر العثرة بينكم وبين تلبية احتياجات الناس ، مازالتم انتم من يسيطر على صنعاء وعلى غيرها من المدن وعليكم أن تظهروا التواضع وأن تعتذروا.

لكنكم بدلاً من ذلك كله، وفوق ما تعانيه صنعاء منكم ومن خصومكم ، تنشرون فرقكم ليكونوا حراس فضيلة على أخلاق الناس وحياتهم اليومية، تسمون أنفسكم أنصار الله ولا شيء يشغل فرقكم سوى حركة النساء، وملابس النساء، ولا معركة تعلوا عندكم كما يبدو فوق معركة الاختلاط. تنقضون على متنفسات الناس العادية والبسيطة والتي لم يعد لهم غيرها وكأن عدوكم هي حياة الناس، وليس شيء آخر.

( المرة تجلس في البيت ) ، هذا من أقل الكلمات التي اصبحت نساء صنعاء يسمعنها في مدينة اعتادت شوارعها على أقدام النساء أكثر من الرجال، ناهيك عن كل الألفاظ المتوحشة التي لم تكن موجودة من قبل ، هذا لا يشبه اليمنيين الذين عشت معهم عمري كله، هذا يشبه افعالكم وخطابكم وثقافتكم التي تنشرونها على قدم وساق يا أنصار الله.

انتم اليوم ، تسيطرون على واحدة من اكثر المدن كثافة سكانية والأكثر احتياجاً للخدمات ، ولكنكم مشغولون حد النخاع بمعركة الاختلاط التافهه، وكأنكم تقرأون من كتاب طالبان، وتراهنون على مجتمع منهك تحكمونه بالحديد والنار.

تحدثت مع أكثر من شخص ضمن قياداتكم وجميعهم يقولون أن الاختلاط والنساء ليست معاركهم، معركة من إذاً؟ من هو المسؤول عن فرقكم المنفلتة في الشوارع؟ وفي الجامعات والمدارس وكل مكان فيه رجل وامرأة؟ من ؟ ليست معركتكم؟ الطلبنة ليست توجهكم؟ سيطروا على فرقكم أذا ، أوقفوهم عند حدهم ، ضعوهم ضمن منتدياتكم الثقافية وأخبروهم أنهم ليسوا حراس فضيلة. أخبروهم أن ليس لديهم سلطة على حياة الناس حتى لو لم تعجبهم تلك الحياة.

اخبروهم أن المرأة ليست عورة، ولكن الجوع عورة ، علموهم كيف تستفزهم أحزان الناس ومآسيهم لا متنزهاتهم وملابسهم وضحكاتهم وأصوات نسائهم.

ليست صنعاء الوحيدة التي تعاني من سلوك الطلبنة ، بقية المحافظات التي تحت سلطتكم أيضاً ، والمحافظات أيضاً تحت سلطة الأطراف الأخرى مثل حضرموت ، وتعز ، وعدن ، ومأرب ، فيها بعض حوادث تدل على نهج الطلبنة ، لكنني اتحدث اليوم كإبنة صنعاء، كما أن صنعاء لا تجيد الصمت، ينفضح اضعافاً كل من يسيء إليها.


رضية المتوكل

تعليقات القراء
520846
[1] هذه هي صنعاء نسائها رجال الرجال
الأحد 24 يناير 2021
بوناصر الفضلي | عدن
لم نسمع رجل من صنعاء يتحدث بهذه اللباقه والشجاعة لم نسمع من صنعاء وماجاورها سوى اشباه رجال كامثال عادل الشجاع وخالد الدوشان والجميح وغيرهم ممن يتباكون علئ الجنوب وثرواته متناسين ماحل بأهلهم في صنعاء وباقي المدن !!!! شكرا لهذا الصوت النسائي الشجاع والرجولي من صنعاء

520846
[2] هذه هي الصنعاء
الأحد 24 يناير 2021
بو ناصر ابوهاشم | عدن - اليمن
ليش حتى التعليقات تحاول ان تبتز بها معارضيك يا ابو ناصر الهاشمي العدناني الأخت رضية هي ابنة الدكتور محمد عبدالملك المتوكل احد اعلام الهاشميين المتمردين على هاشميتهم السطحية التي تمثلها انت يا بوناصر الفضلي الذي لا انت فضلي ولا هم يحزنون انت عباره عن هاشمي طالباني رفسنجاني لاغير اترك غيرك يتكلم وتوارى عن الحديث الممزوج بالتفاهات



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل.. ضربات جوية للتحالف بصنعاء تستهدف قيادات حوثية كبيرة
المانيا تعلن موقفها الرسمي من انفصال جنوب اليمن والمجلس الانتقالي (فيديو)
محافظ عدن يصدر تعميماً يُلزم سائقو مركبات الأجرة بتسعيرة النقل بين المديريات (وثيقة)
عاجل :- امن ابين تتمكن من اطلاق سراح المختطفين في ابين
عاجل : بدء عملية ضخ الوقود للناقلات لكهرباء عدن
مقالات الرأي
عدن تنحدر نحو الهاوية ، وينتشر فيها بغاة الهدم والتخريب انتشارا سريعا كسرعة الهشيم في مهب الريح ..! عدن بلا ماء
اذا أردنا فعلا تخليص شعبنا الجنوبي من مربع الهلاك والجوع ومجموع الأزمات والنكبات  ومن مناطقية المتعصبين
قرآت منشور للزميل الكاتب الصحفي والناشر لصحيفة عدن الغد اليومية الصادرة في عدن الأستاذ فتحي بن لزرق حول
=================حين اجتاح الارهاب الحوثي صنعاء، كان العربيد الصغير ابو علي الحاكم فزاعة الميليشيا الارهابية في وجه
ما تعانية محافظة أبين حالياً وفي مختلف الجوانب ليست أوضاع ومعاناة وليدة الصدفة بل هي نتيجة حتمية للإهمال
عبدالوهاب طوافمُخجل أن يتوارى البعض عن المشاركة في الدفاع عن الجمهورية وقيم العدالة والمساواة، خلف مبررات
  بقلم /صالح علي الدويل باراس ✅ *الهوشليه الاعلامية* تريد ان يصدّق الجميع ان مارب لو تمكنت من صد الحوثي
لا يزال التلاعب بعواطف شعب منكسر مستمر وبتصريحات رنانة وتبريرات خائبة، لا تبوح بحقائق الأمور، ولا تظهر بجلاء
متى تصبح التكنلوجيا عدوة للنجاح؟!   خمس دقائق فقط للتأمل إستقطعوها من وقتكم الذي لم يعد ثمينا لفهم مابين
عندما غاب رجال أبين توقفت المعاشات، وتراجعت الخدمات، وانتشرت الفوضى، وعمت البلاد والعباد عصابات النهب،
-
اتبعنا على فيسبوك