مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 28 يناير 2021 01:53 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 28 نوفمبر 2020 05:59 مساءً

بايدن والامارة الحوثية في اليمن.

 ليس سرّا ان إدارة جو بايدن ستكون مهتمّة بانهاء الحرب في اليمن. هذا ما كتبه صراحة وشدّد عليه الرئيس الأميركي الجديد في مقال طويل نشره في "فورين افيرز" الفصلية الربيع الماضي.

شرح بايدن في المقال، بأدقّ التفاصيل، مآخذه على إدارة دونالد ترامب في كلّ المجالات. كان من بين ما اتى على ذكره حرب اليمن وان بطريقة توحي بانّه لا يعرف الكثير عن تعقيدات اليمن والتغييرات التي حصلت في السنوات القليلة الماضية.

يمكن القول انّ بايدن سعى، من خلال مقاله الطويل، الى الظهور في مظهر السياسي المثالي الساعي الى إعادة الولايات المتحدة الى موقع من يقود العالم. ليس من حق احد الاعتراض على ذلك. لكنّ ما يثير القلق، في الموضوع اليمني تحديدا، تلك النظرة الضيّقة الى موضوع في غاية الخطورة من جهة وذي انعكاسات على المنطقة كلّها واستقرارها من جهة اخرى. إنّه موضوع في غاية الأهمّية بسبب الموقع الجغرافي لليمن في شبه الجزيرة العربية وثقله السكّاني وحال التخلّف التي تسود فيه. تسهّل حال التخلّف هذه تجنيد مقاتلين يمكن زجّهم في حروب يجهلون كلّ شيء عن دوافعها.

لعبت حال التخلّف هذه دورا مهمّا في جعل الحوثيين يمتلكون جيشا كبيرا يعمل لمصلحة ايران التي اطلقت عليه تسمية "انصار الله". هل الرئيس الأميركي الجديد على علم بذلك وعلى علم بالوجود الإيراني في اليمن ومدى تجذّره... ام انّ هدفه، من حيث يدري او لا يدري، تكريس تحوّل جزء من اليمن الى قاعدة إيرانية في شبه الجزيرة العربيّة؟ هذا ما على المحكّ في اليمن بعدما تساهلت ادارة أوباما في التعاطي مع الحوثيين الذين وضعوا يدهم على صنعاء في الواحد والعشرين من أيلول – سبتمبر 2014 ثم قتلوا علي عبدالله صالح في مطلع كانون الاوّل – ديسمبر 2017 من اجل التخلّص من القوة الوحيدة التي كان يمكن ان تضع حدّا لاقامة امارتهم الإيرانية في اليمن على طريقة الامارة الطالبانية (نسبة الى طالبان) التي اقامتها "حماس" في قطاع غزّة منذ منتصف العام 2007.

قامت امارة "حماس" بدعم ايران وحلفها غير المعلن مع الاخوان المسلمين. تكشف نظرة الحزب الديموقراطي في الولايات المتّحدة الى احداث اليمن، منذ ما قبل الاحداث التي اندلعت وادت الى استقالة علي عبدالله صالح في شباط – فبراير 2012، قصورا رهيبا. لم تر الولايات المتحدة، في عهد باراك أوباما، اليمن سوى من زاوية "القاعدة" وانتشارها فيه. يُخشى ان تكون هناك عودة الى عهد أوباما ووزيري خارجيته هيلاري كلينتون وجون كيري. كان كلّ حديث مع أي من مساعديهما عن اليمن حديثا عقيما. كان هناك تجاهل اميركي تام للخطر الحوثي. هل مجيء جو بايدن الى الرئاسة سيعيد السياسة الأميركية في اليمن الى نقطة توقفت عندها مطلع العام 2017 مع دخول دونالد ترامب البيت الأبيض؟ من المنطقي طرح مثل هذا السؤال. ما هو منطقي أكثر فهم الأسباب التي أدت الى تدخل عربي في اليمن في العام 2015. لم يأت هذا التدخل من فراغ، بل جاء بعد توقيع الحوثيين، مباشرة بعد استيلائهم على صنعاء، سلسلة اتفاقات مباشرة مع الحكومة الإيرانية تجعل مطار صنعاء مطارا ايرانيا.

فوق ذلك كلّه، سارع الحوثيون الى إقامة مناورات عسكرية على الحدود السعودية واندفعوا في اتجاه السيطرة على كلّ اليمن. نجح التحالف العربي، على رأسه المملكة العربية السعودية، في وقف التمدد الايراني في اليمن. يعود الفضل في ذلك الى الدور الاماراتي الواضح في استعادة عدن من "انصار الله" ومنعهم من البقاء في ميناء المخا الذي يمكّن ايران من السيطرة على باب المندب الاستراتيجي. هذا لا يعني ان حرب اليمن انتهت وان الطريق معبّدة لمخرج سياسي ما. لا تزال هناك مشكلة أساسية تتمثّل في "شرعية" بائسة يجسّدها الرئيس الموقت عبد ربّه منصور هادي. قدّم عبد ربّه الى الحوثيين كلّ الخدمات التي يستطيع تقديمها عندما كانوا في حاجة الى من يزيل العقبات في طريق بلوغهم صنعاء بعد سيطرتهم على محافظة عمران في 2014. فوق ذلك كلّه، لا يزال الاخوان المسلمون الذين يشكلون، عبر حزب التجمّع اليمني للاصلاح جزءا من "الشرعية"، في تحالف من تحت الطاولة مع الحوثيين.

هناك نقاط التقاء بين الجانبين الحوثي والاخواني في ظل رئيس موقت لا فائدة منه. تعتبر ايران المستفيد الاوّل من هذا التحالف. لا يمكن تجاهل ان اليمن تغيّر في السنوات القليلة الماضية، خصوصا منذ إقامة الحوثيين امارتهم في صنعاء. نجح هؤلاء في القضاء على كلّ معارضة لهم في شمال اليمن عن طريق اخضاع القبائل وتفكيكها. كان نجاحهم الأكبر في التخلّص من علي عبدالله صالح، الذي كان على الرغم من كل الأخطاء التي ارتكبها، وهي أخطاء كبيرة، القوّة الوحيدة التي تستطيع مواجهة الحوثيين. كان علي عبدالله صالح يستطيع الاستعانة بالقبائل اليمنية التي تطوّق صنعاء والتي تؤمن بالمال فقط. نفّذ الحوثيون حكما بالاعدام في حقّه نظرا الى انّهم كانوا يعرفون جيّدا انّهم لا يستطيعون تحييده الى ما لا نهاية. لم تعد مشكلة اليمن في وقف الحرب او عدم وقفها، علما ان من الضروري وقف هذه الحرب. المشكلة ابعد من ذلك بكثير. ما العمل بالامارة التي أقامها الحوثيون في شمال اليمن وهي ليست سوى قاعدة إيرانية في شبه الجزيرة العربية. هل هذا امر واقع ستعترف به إدارة جو بايدن؟ يفترض بالإدارة الاميركية الجديدة معرفة ان أمورا كثيرة تغيّرت في اليمن وانّ تعقيداته زادت وان المشكلة المطروحة ليست محصورة بـ"القاعدة" وما شابهها. هناك وجه آخر للمشكلة اسمه الامارة الحوثية التي لا تقلّ خطورتها عن خطورة "القاعدة"..

تعليقات القراء
507939
[1] تصحيح مفهوم خاطئ..مع احترامي للكاتب؟!
السبت 28 نوفمبر 2020
بارق الجنوب | أبين الأبية
من مهّد لدخول الحوثيين إلى صنعاء هو (عفاش) ثم سلّمهم الجيش بترسانته العسكرية الضخمة.لأنه القائد الأعلى للمؤسسة العسكرية والأمنية، وكانت جميع قبائل المال بالشمال تدين له بالولاء والطاعة..دخول الحوثة صنعاء كان نكاية بحزب الإصلاح الذي حاول أغتياله بجامع النهدين..إمّا هادي (الجنوبي) فكان لا سلطة له ولا أوامر تُنفّذ له على أحدٍ في بلاد قبائل المال..عفاش سلّمه (علم) الدولة فقط، على أن يستعيدها لاحقاً..لكن كان الجزاء من جنس العمل الخبيث..

507939
[2] الفوضه وعدم وجود دوله تخدم المواطن في المناطق المحرره
السبت 28 نوفمبر 2020
احمد | عدني
الحرب العالميه الاولي استمرت 4 سنوات .. والحرب العالميه الثانيه استمرت 6 سنوات ويوم واحد.

507939
[3] التحالف يريد مليشيات فقط جنوبا وشمالا وليس دوله ذات سياده
السبت 28 نوفمبر 2020
احمد | عدني
...

507939
[4] تصحيح للكاتب معلوماتك تستقيها من الارشيف الصهيوني في ابوظبي
السبت 28 نوفمبر 2020
سالم جمعان | شبوه
الامارات لم تحررعدن ولاالمخا الذي حررو الجنوب هم المقاومه الجنوبيه ممثلة بالجيش الوطني والعمالقه و بعد تحرير الجنوب واصلوا متابعة حوثة ايران الى الساحل الغربي المعروف بالمخا والحديده وكان الدور للمخطط الصهيوني الاماراتي هو تمزيق الجنوب وخطف المخا واحتلال سقطره وكافة المواني اما مدينة الحديده فا المقاومه التهاميه والعمالقه الجنوبيون تمكنوا من اقتحام المدينه فجاء دور صهاينة ابو ظبي ليعلنوا وقف الحرب وابقاء المدينه ومينائها عربون صداقه لمجوس ايران

507939
[5] أضيف رأيي إلى رأي سالم جمعان (٤)
السبت 28 نوفمبر 2020
القعقاع | عدن
دويلة المكر والخداع لم تحرّر (عدن) كلا، ومن حرّرها هم شُبان (المقاومة الجنوبي) الفُرسان..إمّا شخاشيخ دويلة الاطماع عبيد (الماسونية) كان دورهم القذر هو تجْيير الإنتصار باسم عُملائُهم المرتزقة الأنذال (مثلث ضافع) ومن ثم تسليحهم لتنفذ مؤامرة شخاشيخ أبناء ناقص، السُفها الأشرار ، ضد الوطن والشعب اليمني.وهي مؤامرة قذرة ورخيصة بكل المقاييس والأعراف..وقد رأى وعرف ذلك الشعب اليمني بملايينة (الخمسة والثلاثون) لكنها أطماع وخسة وحقارة عبيد (الماسونية) بدويلة ساحل عمان..

507939
[6] خير انشاء الله،،،، يا خيرالله!!!!!!!
السبت 28 نوفمبر 2020
حنظله العولقي/ الشبواني | تحت الاحتلال حتى الآن،،
يقولون يموت الزمار واصبعه تتحرك، وأي مأجور لا يشبع وكلامه فجور،، هذا الخرف! يحال ان يكون مرشد للسياسات الدوليه ، للدول الكبيره، فأيش حجمه وايش تأثيره ؟؟ مجرد كاتب مرتزق بالقطوعه!! الكل يعرف من هو علي عبدالله ومن اين جاء؟ ومن جآء به الى كرسي حكم اليمن وحماه 33 عاماً!!؟؟؟ هذه قضيه معروفه ولا اريد ان اخوض في تفاصيلها! يقول الحوثي حوّل مطار صنعاء الى مطار ايراني، وعمل مناورات على الحدود!!

507939
[7] يتبع 2
السبت 28 نوفمبر 2020
حنظله العولقي |
السعوديه اليمنيه، والكل يعلم ان هناك حدود مرسمه بعلاماتها الدوليه!!!! ويقول خير الله ان علي عبدالله سهل دخول الحوثي الى صنعاء! والكل يعلم ان عفاش سلم سلطاته بموامره معروفه على الاصلاح الى الجرز عبدربه مركوز، هذا قبل 2 سنه!!! فأين التسليم ومتى؟؟؟ الكذب خيبه، الحوثي زحف بأنصاره في تيار وطني كبير كان يرغب في التغيير وانهاء الظلم والأستعباد من اهل الخليج لكل يمني في الوطن وفي المهجر، وهذا لا يحس به

507939
[8] تتمه. 3
السبت 28 نوفمبر 2020
حنظله العولقي |
ولا يتألم منه الا الاحرار والشعوب الكريمه!!فعندما نحاول ان نبرر لأبليس افعاله، نقول بقول الخرف خيرالله شي لله؟ مطار صنعاء كما مطارات العالم قد ترى فيه طيارات ايرانيه للشحن او الركاب، وهذا حق الشعوب والدول في اوطانها،، فعندما تنقد انظر الى قاعدة الظفره ماذا ترى عليها؟؟؟؟ وفي المنامه الاسطول الخامس، وفي الجهه الجنوبيه ماذا ترى يا خير الله؟؟؟ امريكاء هي التي امرت بالحرب وأسئلها ليه، نحن ادوات ليس إلاّ، و........

507939
[9] لعنة الله على امثالك
الأحد 29 نوفمبر 2020
ابن عدن | عدن
طول عمرك وانت كاتب مرتزق ولاتعرف شيء عن الوطنية والقومية وبناء الاوطان. مثلك قلمك رخيص وبغيض

507939
[10] السعوديه
الأحد 29 نوفمبر 2020
توجد لديها سياسه | لا
السعوديه فاشله في كل شي..في الجنوب أوجدت ميليشيات مرتزقه تسيرها للقتل والتدمير والأقتتال بين الجنوبيين..لم تساعد الجنوب بإعادة المؤسسات الخدمية مثل المياه والكهرباء..بل أوجدت بؤر للفساد والمفسدين..وكذلك حشدت الدواعش من بقاع الأرض ومونتهم بالمال والسلاح لقتل كوادر الجنوب..هذه حقائق ستدفع ثمنها السعوديه



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مسلحون يغتالون مختل عقلي بعدن
وصول طائرة اليمنية الجديدة اليوم الى عدن
فياجرا مغشوش
عدو خفي وراء دمار اليمن.. من رجل الحوثي الثاني؟
عاجل: مسلحون يغتالون مدير جهاز الأمن السياسي بالحديدة في عدن
مقالات الرأي
    للمرة الأولى تتوفق العاصمة عدن بطاقم قيادي متميز بعيدا عن المحاصصة الحزبية والمناطقية.   محافظة
وصلتني رسالة من أحد الطلاب في عدن تحمل شكوى ومظلومية تجاه وزارتكم، وأعلم أنكم استلمتموها حديثا وكان الله في
  تقول الحكمة اليابانية في احترام المعلم: “اجعل المسافة بينك وبين معلمك سبع خطوات حتى لا تدوس على
لملس أثبت وجوده في عدن وحاول ثم حاول ونجح في زحزحة كثير من القضايا التي هي بمثابة عقبات تجاه تطوير ونهضة عدن
  إنها لم تكن شدة إلا وجعل الله بعدها فرجا ومخرجا، ولن يغلب عسر يسرين.. وثقتنا بالله أكبر من أن يخالطها شك،
أنا لست من المواظبين على شراء الجرايد ولكني أحرص على شرائها حينما تنشر لي أي مقالة أو يكون هناك تقرير أو تحقيق
  لم يكن الحوثيون جادين جداً في نفي أي عملية منسوبة لهم كما ظهروا بعد استهداف مطار الرياض بصاروخ، السبت
  بقلم /عبدربه هشله ناصر محافظة شبوة تمتلك شريط ساحلي يمتد لا كثر من 300 كيلو متر على البحر العربي وقامت على
  سامي الكاف - - - - - - - - - - - - يبرع عدد ممن ينتمون إلى المشهد السياسي في اليمن، بشماله و جنوبه، بما في ذلك ممن
عادت الحكومة إلى عدن ورحبنا وأستقبلنا وأستبشرنا خيراً بها وأنها  ستقوم بأداء واجبها في تحسين الخدمات
-
اتبعنا على فيسبوك