مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 20 يناير 2021 07:50 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 28 نوفمبر 2020 03:36 مساءً

أطاعوه فاستخف بهم

من كانوا قادة أيام الزعيم علي عبدالله صالح ، لهم طنة ورنة ، وهاهم اليوم قد اكتفوا من نصيبهم من الدنيا بعصابة صغيرة ترعى مصالحهم الأصغر ، جعل منهم صالح كبارا ، فلما مات نفست بالوناتهم وعادوا إلى أحجامهم الطبيعية .

أسفي على حزب يترك قياده لحفنة دجالين يتاجرون بالمواقف والمؤامرات الصغيرة ، وأسفي على قواعد رضعت الحرية ، ثم سلمت زمامها لحفنة ممثلين سيئين رفضوا أن يحتفظوا لأنفسهم حتى بحق المقاومة السياسية أو الحفاظ على الحد الأدنى من الحقوق والمطالب الوطنية .

تمسكوا بالسلطة وتوافقوا على ذلك من صنعاء إلى أبو ظبي إلى القاهرة ، لكنهم تحولوا إلى عاطلين عن العمل ، ليس لديهم شيء يكلفوا به سوى الجلوس أمام شاشة كبيرة يحدقون في ممثل تافه يضاعف مأساتهم ويذكرهم بأسوأ فلم هندي يخلف لمشاهديه الدموع والحسرة .

زعموا أن استمرارهم في الشراكة من أجل الحفاظ على المؤتمر ، فلا حافظوا عليه ولا قدموا حلولا ولا رسموا خيارات واكتفوا من الغنيمة بالإياب ، حتى ممتلكات الحزب ومقدراته الاقتصادية باعوها والمعتقلين في سجون العصابة الإرهابية تخلوا عنهم ومرتبات الموظفين أجازوا مصادرتها وتعاملوا معها وكأن شيئا لم يكن .

أنظروا كيف يحدقون في الشاشة بخشوع أكثر من خشوعهم في الصلاة أمام خالقهم ، فهل عقولهم تغيرت أم عيوننا أبصرت ؟

تعليقات القراء
507885
[1] علي عبدالله صالح تامر مع الحوثي لاسقاط الدولة اليمنية
السبت 28 نوفمبر 2020
عبدالكريم سالم | عدن
فشكرا للحوثي فقد طبق حكم الله فية " اللهم اضرب الظالمين بالظالمين و اخرجنا من بينهم سالمين " اما جلاوزة السحيم الذين خانوا الدولة اليمنية فلا اسف عليهم و مصيرهم كمصير السحيم و اشد هولا



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
غاب لملس فتدهور حال عدن
الوزير الجبواني يغادر الى أمريكا
الكاتب الكبير ميفع عبدالرحمن في العناية المركزة
مدير امن عدن يظهر بالزي العسكري لكن بدون رتبة
وصول السياسي يحيى ابو حاتم الى عدن
مقالات الرأي
من يقرأ تاريخ الجنوب السياسي الحديث سيجده فصولًا مكررة من الاحتراب السياسي بين قواه السياسية،ومكوناته
أصدر فخامة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي يوم الجمعة الماضية عددا من القرارات الجمهورية كان في مقدمتها ومن
كنا نعتقد أن تشكيل حكومة المناصفة وتعيين محافظ عدن ومدير أمن لها سوف يعمل على تهدئة الأوضاع وسيخلق حالة من
  المعينون أكاديمياً في جامعة عدن فئة انتدبتها الجامعة لتغطية النقص في مختلف الكليات دون أي مقابل يُذكر ،
----------------------------------------بقلم # عفراء خالد الحريري # ( مع الاعتذار لأولئك اللذين واللواتي يخدموا/ن العدالة دون
    نعمان الحكيم   بلا ميعاد التقينا في مقهى بالمعلا -مقهى عبيد  -امام محل جده الراحل السويدي طيب الله
  أحد الأصدقاء القريبين الى القلب هاتفني عصر اليوم بعد انقطاع دام عدة شهور .. سائلاً عن حالي؟ ..
قال بن بن لزرق:   (..منذ سنوات وانا ابحث عن الشمال في هذا الصراع فلا اجد .اندلعت المعارك في عدن عقب حرب ٢٠١٥ م
من يتابع مايحدث في الجنوب من صراع سياسي وعسكري سيدرك بجلاء ان الصراع موجه ضد الجنوب والجنوبيين من دعاة
""""""""""""""""""""""""حاتـم عثمان الشَّعبي عندما نسافر لدول العالم لأي سبب كان فإن كل مكان نراه في هذه الدول نتمنى أن
-
اتبعنا على فيسبوك