مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 30 سبتمبر 2020 09:57 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 16 سبتمبر 2020 12:18 صباحاً

حزام الصبيحة الدرع الواقي والحصن المنيع لحدود جنوبنا وتحت قيادة حكيمة وناجحة

 

يعتبر قرار تشكيل حزام أمني لمناطق الصبيحة قرار صائب ،لما له من أهمية كبرى لحماية حدودنا الجنوبية .


حيث تعتبر مناطق الصبيحة الحدودية والمحاذيه للمناطق الشمالية هي أهم المناطق وهي الصد الاول لحماية الجنوب من اي غزو ، ولهذا اتئ قرار تشكيل حزام أمني لمناطق الصبيحة من قبل سيادة الرئيس عيدروس الزبيدي وذلك لما لمناطق الصبيحة الحدودية من أهمية .


ويعتبر ذلك القرار الذي أصدره اللواء عيدروس الزبيدي قرار حكيم ومن أهم القرارات التي اتخذها اللواء الزبيدي ، ولايصدر أحد قرار مثل هذا القرار الا القائد المحنك والعبقري ،وذلك لما له من ابعادات مستقبليه.

وبذلك القرار استطاع الرئيس عيدروس الزبيدي أن يأمن حدود الجنوب من اي غزو محتمل من قبل المتربصين بوطننا الجنوبي وشعبه في اي وقت.


إضافة إلى الاختيار ، حيث اختار اللواء عيدروس الزبيدي المناضل الصلب والرجل الأصيل الثابت على مبادئ وأهداف الثورة الجنوبية ودماء شهدائها ، ابن القائد الصنديد وشبل الهامة الجنوبية المناضلة ، الشيخ وضاح عمر سعيد نجل الشهيد البطل القائد عمر سعيد الصبيحي.


ويعتبر بذلك الاختيار من قبل اللواء الزبيدي اختيار موفق، لما يمتاز به نجل الشهيد عمر سعيد من قبول ومكانه على مستوى مناطق الصبيحة خاصه ومحافظات الجنوب عامة .

ولاشك أن الرئيس الزبيدي اختار ذلك الرجل وهو واثق كل الثقة بأن القائد وضاح نجل الشهيد البطل عمر سعيد هو الأجدر بذلك لما يتمتع به من حكمة وحكنة ودهاء وذكاء ، ناهيك عن ثباته على مبادئ الثورة الجنوبية التي خرج من أجلها في عام2007 والذي صال وجال في ساحات النضال واعتلئ منصات تلك الساحات والقئ الخطب والمواعظ لشعبنا الجنوبي ، واستمر ثابتاً على
تلك المبادئ والأهداف ولازال إلى يومنا هذا، ولم تغير أو تبدل من مبادئه وأهدافه متقلبات الحياة ولا الاغراءات والمناصب والأموال ، بل لازال كما عهدناه رجل مناضل ثوري حراكي ابن مناضل جسور وابن قائد صنديد منذو فجر ثورتنا الجنوبية، وهذا ما جعل الرئيس الزبيدي يثق كل الثقه في نجاح حزام الصبيحة وأداء مهامه للدفاع والذود عن أرضنا الجنوبية وحماية حدودها ....كيف يفشل حزام الصبيحة أو يخفق أو يتهاون في القيام بواجبه الوطني وتنفذ المهام الملقاة على عاتقه .... حتماً لن يفشل أو يتهاون في ذلك دام وقائده العميد وضاح عمر سعيد الصبيحي ،نجل الشهيد عمر سعيد وخليفته، فهو إرثِ الشهيد القائد عمر سعيد في النضال والقيادة والدفاع عن الجنوب والسير على خطئ وأهداف ومبادئ الشهداء الذين سقوا بدمائهم الزكية الطاهرة تراب الجنوب إيماناً منهم بعداله قضيتهم .

من هنا أوكد للجميع أن حزام الصبيحة من نجاح الى نجاح، وفي حس ويقضة، تقوم في أداء المهام الموكل لها على أكمل وجه وبكل اخلاص واتقان وذلك بفضل الله ثم بفضل قيادته الحكيمة ممثلة بالقائد العام لقوات حزام الصبيحة العميد وضاح عمر سعيد الصبيحي.

نعم على الرغم من كل الدسائس التي تحاك ظاهراً وباطناً ضد قواتنا الضاربه ورجال المهمات الجنوبية الصعبة في حزام الصبيحة ، الا انها بائت بالفشل .

سيظل أن حزام الصبيحة الصخر الصماء التي تحطمت ولازالت تتحطم عليها كل المؤامرات والدسائس ، وسيظل حزام الصبيحة شوكة في حلوق كل الاخوان اعداء شعبنا الجنوبي.

تعليقات القراء
490948
[1] صبيحي يشيد بضالعي يحتقره
الأربعاء 16 سبتمبر 2020
علاء | عدن لنجعلها بلا وصايه
يسموكم قطاع طرق ونهابين بل يحتقروكم فدخلوا غرفة نوم قائد منكم ولا احترموه واغتصبوا زوجه بتفاتيشها يدويا بانحاء جسمها امام زوجها الصبيحي وكل فتره يقتلوا واحد منكم بدم بارد وانت جالس تطبل لهم زي الاهبل ياطبل وشعارك جزمة اللامارات تجمعنا وسلم لي على سيدك طارق عفاش



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
أصل أصيل في فكر الخوارج فهم دائما ينادون بكلام فيه حق ولكن يوظفونه في باطل لتكفير الأمة واستحلال الدماء وضرب
يبدو واضحا للعيان وبالفم المليان ان محافظ العاصمة عدن الاستاذ/احمد حامد لملس يعمل جاهدا لانهاء حالة الفوضى
حسب شواهد الواقع الكثيرة وحسب تقارير صحفية سياسية سابقة تبين و بينت كيف أن الجنوبيون قاطبة والمجلس الانتقالي
اخي الثائر الجنوبي استمر رغم الظروف الذي تمر بها إلا أنك ازعجتهم بصمودك وثبات فانكسرت ارادة الاحتلال ومن
ما أجمل الثناء و الإشادة و الحزن على فراق شخص ما دون مصلحة أو قرابة أو غرض دنيوي و إنما نابعة عن رصيد إنساني و
من يملك نظرة ثاقبه لواقع بلادنا اليوم سيدرك أن شياطين الانس قد بلغت ذروتها في ترصد اسود الميادين لتعبد الطريق
عاشت مديرية المحفد لسنوات عجاف خارج إطار حسبان المسؤولين المتعاقبين لإدارة محافظة أبين. وظلت منسيه وينظر
كل ماقام به محافظ العاصمة عدن الاستاذ احمد حامد لملس من قرارات ونزولات تصب في مصلحة العاصمة عدن وسكانها
-
اتبعنا على فيسبوك