مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 30 سبتمبر 2020 09:19 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

هل يستوون مثلا؟... مفارقات من الواقع الميداني!

الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 01:11 مساءً
كتب/أصيل محمد

ما بين الثبات والتراجع، وما بين الانتصار والهزيمة، مساحة فرق شاسعة، مساحة تبين الحق من الباطل، والحقيقة من الزيف، والواقع الملموس والمشرف من المزايدة والتظليل المخزي، ومع معطيات المقارنة نجد أن الجبان مقتول بالخوف قبل أن يقتل بالسيف، فالجبن المعطى الوحيد الذي ترتكز عليه كل معطيات المقارنة معهم، وهذه حقيقة كالشمس لا تخفى،  تطفو على الدوام عند كل مقارنة، بل صارت صفة ملازمة لهم لا تحول ولا تزول ولا تتغير .

صور تظهر الاستعدادات القتالية المتواصلة للمنطقة العسكرية الرابعة، بمختلف درجاتها القتالية، العالي، والكامل وتنفيذ أعمال الرمي المباشر بمختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والثقيلة، ناهيك عن النزولات الميدانية المستمرة التي تقوم بها قيادة المنطقة العسكرية الرابعة ممثلة باللواء الركن/فضل حسن محمد العمري، إلى مختلف المحاور والجبهات القتالية للفحص وتفقد الجهوزية القتالية، والرفع من معنويات المرابطين في الثغور، ومواقع الشرف والبطولة.

كل تلك الجهود والأعمال القتالية كان لها أثرها الأبرز في إحداث مفارقة ميدانية واقعية، استطاعت من خلالها المنطقة العسكرية الرابعة إحراز المزيد من الانتصارات والحفاظ عليها، والوقوف عند أعلى مستويات الثبات ورباطة الجأش، متفردة بذلك عن غيرها من المناطق العسكرية القتالية، في الوقت الذي يفرض عليها حصاراً مطبقاً من كل الجوانب المادية، وتوقيف صرف المرتبات والاحتيال عليها، بغية إحداث شرخ الصف الواحد، وتمرير مجمل مشاريعهم الضيقة.

نأخذ وعلى سبيل المثال جبهات مأرب المتناثرة والتي تؤكد وبكل معطيات المقارنة، أنها اتخذت من الجبن لحافاً عسكرياً، ومن المزايدة والنفاق شرفاً لها، صُك وجهها ألف مرة، بل امتد الأمر ليطالها بالكلية فيما هي مشغولة في نسج المؤامرات والمكائد لدى الآخرين، لا استعدادات قتالية، ولا مواجهات مع العدو، فقط تجسدت لديها لغة التراجع التكتيكي عند كل مواجهة ميدانية.

بلا ريب الجميع يدرك حجم المفارقة الميدانية، بين من غلب عليه أمر وطنه وبين من غلبت عليهم أمر مصالحهم ومشاريعهم المؤجندة..!

فهل يستوون مثلا..؟!


المزيد في ملفات وتحقيقات
موظفو اليمن بلا رواتب: الأزمة تدخل عامها الخامس
عام آخر استقبله مئات الآلاف من اليمنيين من دون رواتب في ظل تدهور معيشي لم يعد كثير منهم قادراً على تحمله، إذ كان لقرار الحكومة في سبتمبر/أيلول من العام 2016 القاضي
عبد الله السلال: الرئيس اليمني الذي أعاد طائرته الرئاسية وأوسمته بعد عزله وهو في الخارج
مرت قبل أيام ذكرى حركة 26 سبتمبر 1962 العسكرية التي أطاحت بحكم الإمامة في اليمن وأقامت النظام الجمهوري. وأصبح المشير عبدالله السلال أول رئيس للجمهورية، لكنه أطيح به هو
النفايات الطبية.. الموت داخل مستوعبات و براميل القمامة
الوقاية خير من العلاج جملة ترددها الألسن وتحفظها الآذان غير أنه على أرض الواقع ليس لهذه الجملة محل من الإعراب فى قاموس المسؤولين و قطاع الأعمال خاصة داخل القطاع




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الديلمي يثير الجدل بتصريحاته عن توقيفه في سجن بمحافظة مأرب
الداعري: قادة المجلس الانتقالي العسكريين والامنيين هم اول سيعلن الحرب ضد لملس اذا اقترب من مصالحهم
تنسيق سعودي ـ إماراتي لدعم الجيش الوطني اليمني
بالصور... اندلاع حريق في المنصورة جراء ماس كهربائي
هاني بن بريك يعاود الظهور بتغريدة على تويتر
مقالات الرأي
    صالح الديواني* - القاهرة مليون ونصف يمني تقريبا في القاهرة، وربما ضعفهم في السعودية، ونصفهم في تركيا،
  بلغات العالم المختلفة وأبجديات الأحرف المتناثرة، وببراعة الأقلام الساجعة والمتجانسة، ومشاعر القلوب
الكويت الخير والسند والتي ارتبطت حياتنا باهم مراحلها وهي التعليم الثانوي ولان الكويت المدد بدون شروط والخير
خبروني.. عن صفقات تبادل الأسرى العلن و المخفية؟ خبروني عن وضع الرباعي في الصفقة(محمود الصبيحي، ناصر هادي،
    بقلم / حسن علوي الكاف :  =================  عم الحزن ربوع وادي حضرموت عامة ومديرية تريم و عينات خاصة عند
رحم الله صاحب السمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، الرجل الحكيم المحب لوطنه وشعبه وأمته
لم يكن إتفاق يراد له التطبيق العملي على أرض الواقع هذه هي الحقيقة التي حاول ويحاول المنتفعين إخفائها ، كان
  فحين قامت ثورة فبراير عام 2011 ، كان هناك من المؤتمريين من أيدوا تلك الثورة ، ووقفوا في صف الشعب إيماناً
  علي ناصر محمد عبر تاريخي الطويل، ارتبطتُ بعلاقات شخصيّة ورسميّة ووديّة بعدد من قادة دولة الكويت
              عمر الحار    حزين صباح الكويت وكئيب، وحزين صباح العرب، حزين صباح اليمن،
-
اتبعنا على فيسبوك