مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 27 سبتمبر 2020 11:49 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 06 أغسطس 2020 11:49 مساءً

تؤام روحي خطب!!

 

الحياة جميلة ورائعة بحجم الاصدقاء الذين يحيطون بك ،في هذه الحياة التي تبدو كئيبه اهديالي صديق قبل سنتين من اليوم يشبهني بكل الصفات تواضعاو شموخا عزة واحترام نعشق الوطنية ونضحي لأجل الكرامة عفووين جدا اي أننا لانحتاج الي تكلف لنبرز ذلك.

التقيت معه صدفه بين مجموعة من الأصدقاء في أحد الرحلات ليضع يده على كتفي ليلتقط الصديق الآخر صوره تذكارية ..ليتكرر المشهد في وقت اخر لقاء جمعني به في مهمة صعبة ليقترب مني وأخبرني" يجب أن تحذر فالاعداء كثار"
إن ينصحك أحدفي زحام الحياة هوانك وجدت اخ لم تلده امك ،بادلته بإبتسامة لا تقلق نحن قدها! مشاهدإهتمامية ومواقف تبدوا وكأنها تشيرالي هدية ربانية ومحبه بالله عمرت بالوفاء الصادق..
ذهبت الي صديقي لي وأخبرته بأن هناك شاب يبدوا وكأنه اخي أنه أحداشباهي الاربعين تبسم الصديق وبدأت انا بالاتصال بالاخ الذي ولدمن هذه الأيام واقترابت منه وكثر اللقاءات والتخازين ليتعرف كل منا بطبع الآخر وتبادلنا بعض المواقف ..
أنه بذرة الأخوة انبتت في زمن التصحر والجفاف الاهتمامي لتتطور علاقتنا وانسجم كل منابالآخر وما أجمل أن يكون لديك شخص لاهو اخ ولا هو حبيب ولا هو صديق هو مزيج رائع من كل أولئك تراه ملاكا حارسافي عتمة ذاتك تلجأ إليه عندما تتعب روحك فتلقى تؤامك الذي يقراك حتى في صمتك هو روعة الحياة وهدية القدر فلاطعم لتخازين ولا سعادة للإجتماعات ولا فوز بالالعاب كالضمنه دون أن نكون سويا ..
هروين اخوي ادمنت عليه ليدخل على علاقتنا بعض السيئين الذين يفسدون كل جميل اباليس هذا الزمن من الإنس حاولوا التسلل الي علاقتنا وبث التفرقه وزرع الشقاق لكن ثقتنا كل منا بالآخر كانت قوية بحجم السماء والمحبه بالله. .
ليفشل الاباليس بإفساد جمال هذه الصداقه والاخوه !!
ازددنا صلابة ومحبه وتعلمنا دروس بالاخوة والوفاء هي كافية لتبقى اخوتنا متجذره بسابع الارض ومحبتنا تعلوا السماء ..وماذا عن صديقين يفضل صديقه عن نفسه يبذل كل جهده ليسعد الآخر متحابان بالله ؟
حكايتي مع تؤام روحي لم تكتمل فإني أرى انهاقصة وفاء سيكتبها مؤلف ويستلم افضل جائزه لكتابة القصص والروايات...
أرى لقد حان أن ابعث ارقى واعذب التهاني والتبريكات لهذا الاخ بمناسبة الخطوبة التي لفرحته ابتهج قلبي وغمرت بالسعادة هاهو اليوم يلتحق بدار الحب والرومانسية ليختار شريكة عمره معلنا الاستقرار العشقي كاعصفور بحث عن شجرة جميلة وبدأ بعمارةعشه صغيرة ليأوئ ويستضل على ضلها ..لقد حذا الصديق خطوة نحو الأمام وارى أن فرحته الكبرى قريبه لا محاله .ماهر عارف الدريسي خطب وما يسعني إلي أن أقول له الف الف ترليون مبروك وعقبى الفرحه الكبرى أن شاء الله
تؤام روحك اركان فؤد



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
انتشرت مؤخراً في معلومات واخبار عن الابتزاز الالكتروني وشبهات غير مؤكدة باستغلال البعض فرصة اصلاح وصيانه
تركوا المناسبات الوطنية لدولة الجنوب والفعاليات التي كانت تقيمها مكونات الثورة التحرريه الجنوبية بحراكها
  أن التشعب والتشتت في مواجهة المشروع الإيراني في اليمن ، بالإضافة إلى الإقصاء والتخوين وإلقاء اللوم
في هذا المقال سأتحدث بنوع من المصارحة ، منتقداً الاحزاب السياسية وغالبية أبناء الشمال والجنوب ، محاولاً
بالأمس القريب ، ومازلنا نتذكر إلى هذه اللحظة ، ليس فقط مجرد ذكريات عابرة بل ذكريات مع الصوت والصورة نرأها
يتساءل الكثير من الناس عن عدم أرسال برقيات عزاء من الأخ الرئيس للشرفاء الوطنيين الذين يغادروا هذه الدنيا
  عندما تقف عقولنا عن الحوار تتصادم أبداننا ، كثير من مشاكلنا تنتج ؛ لأنا نتحدث عن بعض لا مع بعض، تتصادم
  نحن البسطاء اللذين لا ننتمى سوى للأرض والانسانتلاشت احلامنا عند اول رصاصة واخر بيان سياسي.  لا انتماء
-
اتبعنا على فيسبوك