مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 07 أغسطس 2020 01:36 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

المركز الثقافي اليمني يقيم الندوة الثقافية الثامنة عبر برنامج zoom عن بعد

السبت 04 يوليو 2020 11:32 صباحاً
عدن((عدن الغد))خاص:

 

 

أقام المركز الثقافي اليمني ندوة تحت عنوان (دور الشائعات في زعزعة السلام والأمن المجتمعي) وكان ذلك

برعاية سعادة السفير الدكتور /محمد مارم  حفظه الله ورعاه،  وبإشراف المستشارة الدكتورة/عائشة العولقي مدير المركز الثقافي اليمني بالقاهرة، أقيمت مساء اليوم الجمعة الموافق 3 يوليو 2020م الندوة الثامنه وهي الندوة الثقافية الأسبوعية التي تأتي ضمن سلسلة ندوات ثقافية يقيمها المركز عبر برنامج (zoom). وعنوانها هذا الأسبوع: (دور الشائعات في زعزعة السلام والأمن المجتمعي)

وافتتحت الفعالية بكلمة ترحيبية وتمهيدية للندوة قدمتها الدكتوره / عائشة العولقي، وبإدارة وإعداد/ الأستاذ هاني الأسودي مدير مركز حقي للحقوق والحريات (جنيف).
وتحدث وفق محاور الندوة كلٌّ من:
• الأديبة والكاتبة السورية المصرية: عبير العطار
• الناشط والكاتب اليمني: طلال عبد الله الشرعبي
• الكاتبة والناشطة الحقوقية اليمنية: هدى الشيبة
• الأكاديمي والأديب اليمني : زكريا الدهوه
كما حضر وعلق سعادة الوزير المفوض الدبلوماسي في وزارة الخارجية اليمنية : أ. ناصر البكري وأشاد بدور المجتمع والمتحدثين والمستمعين في إيضاح الشائعات ودحضها والعمل على نشر الحقائق والأمن المجتمعي بصورة أجمل

واختتمت الندوة بكلمة تعقيبية أشادت فيها الدكتوره عائشة العولقي بطرح جميع المتحدثين وجهودهم المجتمعية والمشاركات الجادة التي أضافت للموضوع أبعادا وحلولا توصي جميع المختصين والمهتمين والمجتمع عامة بالعمل على تطبيقها بما فيه مصلحة الأوطان والإنسانية

الاعلامي /زكريا


المزيد في اخبار المهجر اليمني
المبادرة الإغاثية في ماليزيا تختتم مشروع توزيع لحوم الأضاحي على أبناء الجالية اليمنية
      أختتمت المبادرة الإغاثية للجالية اليمنية في ماليزيا الاثنين تنفيذ مشروع توزيع لحوم الأضاحي وذلك ضمن البرامج الإغاثية لإغاثة أبناء الجالية اليمنية
مسؤول بسفارة اليمن بلبنان يكشف مصير الطلاب اليمنيين الدارسين ببيروت (Translated to English )
علق المستشار الثقافي في سفارة الجمهورية اليمنية في لبنان الأستاذ / ناصر سالم يوسف بافقير عن مصير طلاب يمنيين أصيبوا انفجار الأمس بالعاصمة اللبنانية بيروت . ونفى
السفير يحيى يحيى غوبر يكرم رئيسه مكتب الشؤون الأجنبية في ولاية مهاراشترا الهندية
    قام القنصل العام للجمهورية اليمنية في مومباي السفير يحيى يحيى غوبر بتكريم السيدة سوبريا باتيل ياداف        Supriya Patil Yadav    رئيسة مكتب الشؤون




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
طارق محمد صالح يتحدث لأول مرة عن تفاصيل خاصة بواقعة استشهاد الرئيس صالح .. ماذا قال؟( Translated to English )
فلكي يمني يطلق تحذير شديد وينصح بعدم السفر لهذه الأسباب( Translated to English )
مدير مؤسسة المياه بعدن يكشف اسباب ضعف ضخ المياه ويهدد بالاستقالة
عاجل: تجدد الاشتباكات بين الجيش وقوات الإنتقالي بأبين
المستثمر السعدي يعقب ويوضح بخصوص مشروع استثماري بمنطقة الغدير بالبريقة
مقالات الرأي
انا من زمان وانا عندي شك. ان الفساد له فوائد. مش مثل ما يصوره البعض انه شر. محض..  حلوة محض والله مالي علم كيف
يشهد الوسط الإعلامي الجنوبي أيامنا هذه بلبلة غير مسبوقة وأصوات نشاز، في مسعى غير سوي بهدف الإساءة للقائد
كانت مدينة الصعيد حاضرة بلاد العوالق العامرة برجالها وامجادها وتاريخها ، اليوم على موعد له اتصالا قويا
اتفاق الرياض الاخير ينقصة حضور عناصر مهمة في المعادلة السياسية والعسكرية والاقتصادية والأمنية إيران قطر
  يوما بعد يوم ترتكب عصابة الحوثي الإرهابية من الفضائع ما يجدد جراح اليمنيين ، وهاهي اليوم تهدد بقتل
    د محمد السعدي      اشتهرت عدن ابان الحكم الاستعماري البريطاني بانها كانت احد مدن الشرق العربي
هل سنرى تدخل لمجالس السلطة التنفيذية بحضرموت لاستغلال نعمة المطر ليشهد المواطن اثرها في تجميل البيئة بتوسيع
احمد الميسري والجبواني والجباري متفقين في الرؤية حول أن المناطق المحررة في الجنوب تحت الاحتلال من التحالف
قُبيل العيد، كنا على موعد في «الرياض‫» مع إنفراجة مبهجة في ملف اتفاق الرياض الموقع بين الحكومة الشرعية
                            علي ناصر محمد   والألم يعتصر قلبي، والحزن لا يفارقني
-
اتبعنا على فيسبوك