مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 04 ديسمبر 2020 02:37 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 08 أبريل 2020 01:36 مساءً

الخطاب الجنوبي والفوبيا من الملاحظات

 

إن الخطاب المتسلط مفرغ المعاني، المصبوغ بنبرات الاستعلاء ، المنتشي بآمالٍ انتعشت على أرضية الوهم ، الذي لا يكتفي بتطريز و تلميع فئةٍ على حساب أخرى بل و يتعدى ذلك إلى تفريخ من يرى الوطن من خلالهم ، ذلكم الخطاب الذي أنهكته أسقام الانتهازية و جنون العظمة و اللغة القمعية المتسلقة ، أما آن له الصحوة و التعافي من أحلام اليقظة "يقظة طاحت بأحلام الكرى و تولى الليل و الليل صديق" ..

البلاد تعيش حالة من الاختناق و حالة المواطن المعيشية وصلت إلى ما لم يشهده تاريخ البلاد قط في كل مراحلها ، و مازلنا نغرد "خارج خارطة الأشياء" و نغفل مساحة السلام لدق طبول الحرب و كأن لعلعة الرصاص أضحت إدماناً ليس منه بد مع أن الوحدات العسكرية في المجمل لا يتجاوز ولاؤها الأفراد القائمين عليها ..
يقال و العهدة على الراوي أو بالأحرى على الرواة أن بين فيلقٍ و كتيبةٍ أمتارٍ و يغيب أي تنسيق بينهم أو على الأقل مجرد تعاون على قاعدة تبادل المنافع و "نسمع عن التئامها مسكينة" رحمة الله عليك أ علي سالم البيض ..

بالأمس القريب جداً صنعنا من الأخ خالد بحاح بطلاً قومياً و بمجرد وصفه للأوضاع في عدن المثقلة بالجراح بأنها لا ترتقي إلى المستوى الذي يعول عليه نعيده كعادتنا بردة انفعال إلى رجلٍ لا يفقه شيئاً عن ما يقول ..
إن لم تكن معنا - كيفما اُتُّفِق - و إلا سنضيفك إلى قائمة الأعداء ، لغة تجاوزت كبريات الامبراطوريات الدكتاتورية ..
كيف لأسلوب خطابي الارتجال في الحديث لسان حاله أن يقدّمَ نموذجاً في نشر و حفظ والسلام و الوئام و التآخي واللحمة الوطنيه و الدفاع عن كرامة الناس والتيقن بأن هناك مناضلين وطنيين بحجم وطن مع أنهم لا يجيدون إطلاق رصاصة مسدسٍ ، أيها الكرام ليس حمل البنادق و أزيز الصواريخ و الرصاص هي وحدها معيار علامة الجودة للوطنية و حب الأوطان ..

التصالح و التسامح كقيمة يبدُ أنه هو الآخر سيتحول إلى وسيلة قمعية لأي ملاحظة عن حالة الانقسام التي لم تجد لفتةً صادقةً للتحاور مع من اُبٔتُعِدَ قسراً عن دياره من عقود بسبب الصراعات تلك الصراعات التي كان اللجوء إلى الوحدة لتجاوزها أحد أبرز الأخطاء الذي أوقع الجنوب في فخ لم يُحْمَد عقباه ..
التمادي في عدم الأخذ بالاعتبار لنداءات التآخي و إعلاء الوحدة الوطنية أرضاً و إنساناً سيسبب لاحقاً أحد أبرز التعقيدات لبناء تراص جنوبي جنوبي مجدداً.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بن لغبر: المجلس الانتقالي احبط محاولة انقلابية في عدن تورطت فيها بعض قياداته
عاجل: دوي انفجار واطلاق نار بخور مكسر
قيادي في الانتقالي ردا على بن لغبر: ليس هناك امر يستحق الحديث عنه
اشتباكات بالمنصورة
امرأة تسرق منزل مدير البنك الاهلي بعدن (فيديو)
مقالات الرأي
  بعد مرور عامان من التربع على عرش كرسي إدارة وقيادة نادي الجلاء ممثل مديرية خورمكسر الأوحد في العاصمة عدن
مازال شاعر الحرف في اعلامنا  " محمد علي العولقي" يصنع الحلوى بين سطوره ، ليخاطب الامة ، بكل جماليات الحديث
  بما أن المجلس الانتقالي أصبح مسيطرا على بعض المحافظات الجنوبية بما فيها العاصمة عدن كسلطة أمر واقع،الامر
  من منا لايعرف المهندس احمد الميسري وزير الداخلية شخصية فذة له مكانة خاصة في قلوب اليمنيين، وانا من يحمل
  محمد عبدالله الموس عبارة (البدء من المنتصف) ليست لي ولكنها للدكتورة مناهل عبدالرحمن ثابت، الطفلة العدنية
  إصرار هادي ومن حوله، على احتكار صلاحيات صرف المال العام، عبر السيطرة المطلقة على وزارة المالية والبنك
  ما عجز أتفاق الرياض على تحقيقه ستتكفل بتحقيقه صحارى الشيخ سالم والطرية وإذا عجزت كثبان ورمال الطرية
بعد الاستقلال الوطني في ال30من نوفمبر 1967م أصدر اول رئيس لجمهورية اليمن الجنوبية آنذاك المناضل الراحل قحطان
  بقلم / صالح علي الدويل باراس ⭕‏هل ننتظر حتى نرى هذا المشهد؟ ولقد أذكر منهم مشهداًهو إرث العار
كلما شرعت بالكتابة حول هذا الموضوع، أُطلق تنهيدة ثم أتوقف، فالحديث ذو شجون، والجانب الأكثر إيلاماً فيه هو
-
اتبعنا على فيسبوك