مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 26 سبتمبر 2020 08:23 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 13 فبراير 2020 12:05 صباحاً

*التلقين لم يفيد .. ما العمل ؟؟ !!* 

 

 

يحكى ان رجلا قرويا في احد الارياف نصح ولده الشاب بعدم الذهاب الى احد الاشعاب، وقال الوالد لولده اذهب الى اي مكان شئت الا شعب الفلاني لا اريدك ان تذهب الية، وتعهد الولد الشاب لوالده بعدم الذهاب الى ذلك الشعب. 

مرت الايام والاسابيع والشهور واحب الولد فتاة من احدى القرى المجاورة، وذات يوم اتاه مرسول من فتاته المتيم بها بان تلاقيه في الشعب الفلاني في الوقت الفلاني. 

نسى الولد تعهده لابيه او تناساه، وعلى غفله من والده ذهب الى ذلك الشعب المحظور. 

بعد وصول الشاب الى ذلك الشعب سمع القرويين تعشيرة (صوت اطلاق رصاص)، وذهب بضعا منهم لاستجلاء الامر، وعند وصولهم الى الشعب وجدوا ذلك الشاب مقتولا، فقاموا بحمل جثتة وتم ايصالها الى والد الشاب.

قام الوالد -بمعية اهل القرية- بغسل ولده المقتول وتكفينه وذهبوا به المقبرة، وعند انزال الجنازة الى القبر نزل الملقن الى القبر لكي يلقن الميت حسب اعراف تلك المنطقة الا انه فوجىء بوالد المقتول يجذبه بشدة من اعلى قميصه وهو في حالة من الغضب الشديد، عندئذ قال الملقن لوالد الشاب المقتول دعني القن الميت، رد عليه الوالد وقال له لا اريدك ان تلقنه، *لقد لقنته انا وهو حي يرزق وماسمع الكلام، وطالما لم يسمع كلام وهو حي يرزق، فانه من المستحيل ان يسمع كلامك ايها الملقن وهو ميت، (حرام طلاق ماسمعك).* 

 

واهل الجنوب العربي تم تلقينهم وتحذيرهم من الوحدة مع اليمن اكثر من مرة، تم تلقينهم وعاد الدنيا دنيئة وماسمعوا الكلام، وسنذكر هنا ابرز ثلاث حوادث فقط.

 

الحادثة الاولى في الاربعينيات من القرن الماضي عندما ذهب الشيخ عيدروس الخليفى -احد شيوخ خليفة انذاك (شبوة الآن)- الى الامام يحى حميد الدين (رحمة الله عليه) وطلب منه مساعدة لكي يتم اخراج المستعمر البريطاني من الجنوب العربي وقال للامام يحي "نريد منكم المساعدة لكي نتمكن من اخراج النصارى من بلادنا ونتوحد معكم وتكون انت يا امام يحى رئيسنا"، فرد الامام يحى على الشيخ عيدروس الخليفي بقوله *"افضلكم لكم واحسن لكم ياهل الجنوب ان يحكمكم نصراني من لندن من ان يحكمكم مسلم من صنعاء"، فكان هذا هو التلقين الاول لاهل الجنوب.* 

 

اما الحادثة الثانية فتمت في اوآخر شهر نوفمبر من سنة 1967 وكان بطلها هو اللورد شاكلتون -الوزير بلا وزارة في حكومة جلالة الملكة اليزابيث البريطانية انذاك (ولا ادري هل تجوز الرحمة عليه ام لا ؟؟ !!)، واللورد شاكلتون كان رئيس الوفد البريطاني في مباحثات جنيف لاستقلال الجنوب العربي، اذ *نصح الجنوبيون وحذرهم من ان ينسبوا بلادهم الى بلاد اخرى وقال "ان الجنوب العربي هو اسم بلادكم من قبل ان تستعمرها بريطانيا، وسترتكبون جريمة بحق بلادكم وبحق انفسكم اذا نسبتم الجنوب العربي الى اليمن"، وقال "انتم جزء من الكل فكيف تقبلون على انفسكم ان تكونوا جزء من الجزء"، ويقصد بالكل الامة العربية، وكان هذا هو التلقين الثاني.* 

 

اما الحادثة الثالثة فكان بطلها هو الامير سعود الفيصل (رحمة الله عليه) وزير خارجية السعودية انذاك الذي تجشم عناء الوصول الى عدن في ديسمبر سنة 1989 -قبل شهور قلائل من قيام الوحدة المبركة- *ناصحا ومحذرا الجنوب والجنوبيون من التوحد مع اليمن (الشمال) وقال "ان هذه الوحدة ستكون وبالا على الجنوب والجنوبيين"، فكان هذا هو التلقين الثالث*

 

*العرب وغير العرب نصحوا الجنوبيين ولقنوهم وحذروهم من خطر الوحدة مع اليمن (الشمال) قبل ان يقع ماوقع، ولكن الجنوبيون لم ينصتوا لتلك النصائح ولم يستمعوا لذلك التلقين ولم يأبهوا لتلك التحذيرات، والآن بعدما وقع الفاس في الراس ما العمل ؟؟ !! هل نترحم على الامام يحى واللورد شاكلتون والامير سعود الفيصل ام نترحم على الجنوب واهله .* 

تعليقات القراء
443253
[1] الهنود لا تتكلم
الخميس 13 فبراير 2020
عبدالرب الضالعي | الجمهورية اليمنية
اللي أصله هندي لا يتكلم بين اليمنيين عن الوحدة.

443253
[2] كلام مخروع خرواع
الخميس 13 فبراير 2020
محمد العدني | اليمن
كل مااوردته كلام مخروع خرواع الجنوب جغرافيا وليس هويه يامافوك( اسم من اسماء الاحمق)

443253
[3] المومن صدوق
الخميس 13 فبراير 2020
منصرشبوه | شبوه
الجنوبيون شعب يصدق ويصدق وقد وقع خديعة ناس غدارين مكارين لاعهد لهم ولاذمه شعب اخذمن طبع العجم ان لم يكن منهم وبدو بتغيير هويته وقتل تشريد رجال الجنوب وكله من غدرابنا الشمال المتواجدين في عدن وبعده كونو لهم حزب اشتراكي ملحد ظلم وصادر وحاصر الشعب الجنوبي وبعد ضمهم للشمال غصب عنهم بدون استفتا شعب الجنوب على وكده غير متكافيه مع اليمن الشعب ما له ذنب في ماحصل

443253
[4] يا لست الجنوبيين
الجمعة 14 فبراير 2020
واحد من الناس | اقليم حضرموت المستقل
يا ليت الجنوبيين لم يسمعوا كلام ( الشماليين التعزيين عبدالفتاح والشرجبي وثابت ) وكلام (الشماليين الضليعة علي عنتر وصالح مصلح وعلي شايع)



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
العرافة الشهيرة ليلى عبد اللطيف تفصح عن اخر توقعاتها للعام الجاري والقادم
عاجل: أمن لودر يُلقي القبض على قاتل الحداد عقب ساعات من تنفيد الجريمة
الصحفي مقراط : هذا هو الميسري وهذه هي حقيقته
عرض الصحف البريطانية الفاينانشال تايمز: "تفاقم الأزمة اللبنانية على وقع إشكالات أمنية"
مواطنون بعدن: شوارع سليمة يتم تدميرها بحجة السفلتة واخرى مدمرة لايلتفت اليها احد
مقالات الرأي
.     تتصدر محافظة الضالع واجهة الأحداث في الجنوب سلما وحربا رغم صغر مساحتها وقلت سكانها،الا أن
  علي البكالي لم تكن ثورة السادس والعشرين من سبتمبر مجرد حدث عابر في تاريخ اليمن وحياة اليمنيين بل كانت
تابعت خلال الفترة الماضية سلسلة تعليقات في بعض المجموعات بقيادة الأستاذ ملهم حفظه الله وكانت كلها موجهة
فشل تحقيق أهداف ثورة 26سبتمبر 1962م في الشمال اليمني لا يعني أنها لم تكن ثورة كما يزعم البعض اليوم . هي ثورة بكل
خلصنا من الاستعمار البريطاني بعد مسيرة نضال قاسية وصعبة  وقدمنا قوافل من الشهداء على مستوى أرض الجنوب
مهما اختلفنا أو اتفقنا مع محافظ عدن (لملس) إلا أننا نحتكم إلى إدارة فن الخلاف التي تنص منطلقاتها بإنصاف الرجل
بعد نصف قرن ونيف لم يعد متبقيا من أثر ثورة 26 سبتمبر في منطقة وأرض ميلادها وانطلاق شرارتها وانتصارها سوى
منصور الصبيحي. من حسن الصدفِ هو ان يكون للشعب اليمني يومين في شهر سبتمبر بعيدين متقاربين، يومان يتحددان
الحملة الإعلامية الموجهة لتشويه النائب عبد العزيز جباري صممت بإتقان لحجب الحقيقة بدرجة منظمة وعدائية ،
  يظل الحديث عن الاعياد الوطنية للثورة اليمنية المنكوبة مدعاة للسخرية والبكاء معا، بعد مضي ست سنوات على
-
اتبعنا على فيسبوك