مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 17 يناير 2021 12:17 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 14 أغسطس 2019 10:29 مساءً

للأسف ما نشاهده اليوم في ساحة الجنوب .. قلُناه بالأمس ..

أمور كثيرة في الساحة الجنوبية تثير الشكوك وتغلق العقل وتشتت الأفكار وتخرج الإنسان من جاهزية المنطق والاحساس بمفهوم ما يدور من حوله وتحولت إلى كتلة جماد لا فهم لا إدراك أو تحمل المسئولية بمسئولية وطنية وقومية والايمان بقضية الوطن المنهار والمتهالك مزقته الأحداث والأزمات ونزقيات القيادات للهمجية ،  وكذلك المكونات لغير شريفة إضافة إلى مناطقية التشكيل والإعداد والتوظيف من خلال القرباء المحسوبيات دون تقدير المؤهلات والتخصصات والاستحقاقات ،  ومن حيث الأقدمية في التسجيل والمتابعات.
 
 
وعند هذا الحد من الاستهتار بحقوق الناس ودقدقة وتدمير اركان القانون ومن هنا ضاعت الدولة واختفت معالم الحكم الرشيد وسادت الفوضى والنهب والسلب والسرقة وباسم المقاومة والشعارات العريضة التي يتينها الاعلام الاصفر المدعوم ماديا ومعنويا من قبل اعداء الجنوب اليوم تسقط شرعية الرئيس الشرعي مرتين في 2015 وفي 2019.
 
 
وكما سقطت دولة المخلوع وجاءات قوى حديثة من خارج السرب احتلت المواقع وقضت على القبيلة وكنست الارض بعمائم المشايخ الكبار ومن ذوي الشأن في الإقليم والعالم الذين كانوا ينهبون ثروات اليمن شمال وجنوب ويجوعون الشعب ويصنعون الأزمات المزمنة ثم جاءوا الأشقاء من خلال تدخلهم العسكري ، ولكي تكون اليمن أرض تصفية الحسابات السياسية وتحت مظلة انقاذ اليمن من غول إيران وحكم الملالي ومن خلال وكيلهم الشرعي مليشيات الحوثي وقياداته الشيعية.
 
 
أمر لم يكن في الحسبان لكنه أصبح أمر واقع وحدث تتكلم عنه كل دول العالم لقد أصبح السقوط سهلا جدا وان كان مدويا ومزعجا لسقوط شرعية هادي مرتين تعطي انطباع غير واضح لكثير من المسائل المتعلقة بمشاكل اليمن شمال وجنوب ، كما أن هناك بوادر لا تبشر بخير ومن المحتمل أن يتم انفجار الوضع العام على مستوى كل الجنوب وفي كل حافظاته وينقسم الجنوب كونتنات ومربعات وامارات ومشخيات ويصبح بدلا عن النقطة الواحدة عشر والخوف والتقطيع يعم كل ارجاء الجنوب والأشقاء سوف يكونوا من ضمن اللعبة الدولية  حتى يضمنوا مصالحهم في المنطقة.
 
 
هذا اليمن الجنوبي الصغير الذي أغلق العالم وترك اثار في نفوس الآخرين يجب أن يخمد وان يشطر وان يمسح من الخارطة ويشطب معالمه لأنه يمتلك ثروة هائلة وشعب  قليل  واذا وصل وسيطر  واستعاد دولته يكون شوكة سمك شاغل تعمل اضطرابات وتكتلات في منطقة هامة بالنسبة لاقتصاديات العالم  والاقليم المستفيد الأول من المرات المائية والخطوط الملاحية البحرية والبري والجوية .
 
 
فهل لهؤلاء أن يدركوا هذا الخطر المحدق بقضيتنا وشعبنا وثرواتنا وارضنا الجنوبية العالية وللأسف الذي حصل كان قد تحصل على الضؤ الاخضر بالتحرك نحو الهدف المعد مسبقا ـ لكن هناك من العقلاء في دولة الشرعية عملوا على تهدئة الأمور وتناولوا كي يكشفوا مدى كراهية وحقد الآخرين اليوم ، هناك مشروع حوار نتمنى أن ينجح ويحقق الآمال للكل الإخوة الذين يمثلون مكوناتهم ولهم مواقف مشرفة والتعامل مع القضايا المصيرية بعقل و فهم وادراك ..
 
تعليقات القراء
403747
[1] الجنوب لنجعلها خاليه من الاصلاح والدحابشه
الأربعاء 14 أغسطس 2019
عدن تنتصر | الجنوب العربي
انت تشاء وهو يشاء ويفعل الله مايشاء ولايحيق المكر السيئ الاباهله وبالاخير صدقني الجنوب سينتصر وستسقط كل المؤامرات الداخليه والخارجيه

403747
[2] الاخذ بثائر الاول سياسي والثاني قبلي والثالث الثآئر الاكبر والرابع دولي وكان صفعه وتم تجديدها والخامس الحكم إبدي
الخميس 15 أغسطس 2019
العميد / مهندس فارس العجيلي | الحوطه تبن
هنيئان لمن نال وصبر والف رحمه للشهداء 2007 2019 وشهداء أغسطس خاصه الف رحمه لهم والفرج القريب للمعتقلين والشفاء والاهتمام والجرحى ولاتستقرب اخي الكاتب طبيعي انا دائمآ اعلق على مقالاتك وانته كنت تتوقع التوازن ودئمال



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: المجلس الانتقالي: قرارات الرئيس هادي تصعيدا خطيرا ونسفا لاتفاق الرياض
حادث مروري غريب بعدن
البنك المركزي يزف بشرى سارة بخصوص موعد صرف المرتبات
عاجل: خروج محطة كهرباء الحسوة عن العمل
شركة النفط بعدن توضح حقيقة عودة أزمة الوقود
مقالات الرأي
  لخلق رأي عام ايحابي وتعديل المزاج العام السليي علينا تسمية الاشياء بمسمياتها .. ونحن نخوض عملية سياسية
الاعتراض على قرارات الرئيس الأخيرة و التركيز على قرار تعيينه رئيسا جديدا لمجلس الشورى ، ليس إلا ذريعة
    لن اناقش التكليف العجيب لبن دغر في رئاسة مجلس الشورى بعد قرار إقالته وإحالته للتحقيق في سابقة هي
الانفلات القانوني في قرارات التعيين الرئاسية في اليمن الدكتور محمد علي
   على قول المثل الشعبي كانت الحرب ستندلع مجرد خروج الأنتقالي من الرياض حسب ماهو مخطط ومرسوم لها لكن
قرارات الرئيس هادي تثير موجة جديدة من النباح بين أدوات صراع دول الإقليم في ساحة مكلومة لم تعرف إلا النباح منذ
كم أرثي لحال من تسابقوا على محلات الصرافة قبل أيام قليلة بغية مصارفة مدخراتهم من العملات الأجنبية بالعملة
كثيرا ما تأملت الايه العظيمة ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم وماتحمله تلك الايه من حكمه ومفاتيح
شكرًا فخامة الأخ الرئيس، على تكليفنا برئاسة مجلس الشورى، لقد مارستم حقكم الدستوري، وترجمتموه بما رأيتم فيه
حين يُـقال رئيس حكومة  من منصبه بقرار جمهوري بسبب فشله وفساده، ويُــحال بناءً على ذات القرار:(قرار جمهوري
-
اتبعنا على فيسبوك