مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 22 يناير 2020 11:54 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

رحلة عيدية ينظمها معامل البرق للتحاليل الطبية لطلاب اليمن وأبناء الجالية اليمنية في القاهرة

الأربعاء 14 أغسطس 2019 06:11 مساءً
القاهرة(عدن الغد)خاص:

ضمن برنامجه الاجتماعي نظم معامل البرق للتحاليل الطبية بالتنسيق مع المركز الثقافي بالسفارة اليمنية بجمهورية مصر العربية رحلة ترفيهية نيلية بالقاهرة أول أيام عيد الأضحى المبارك شارك فيها مئات الباحثين والطلاب وأبناء الجالية اليمنية وأسرهم.

في تمام الساعة السادسة مساءا" إنطلقت خمسة قوارب تحمل مايقارب 1500 من أبناء الجالية اليمنية وسط حضور جماهيري غفير و في أجواء ترفيهية عيدية برعاية معامل البرق للتحاليل الطبية، وتجهيز فني من شركة نورهان للحفلات بقيادة النجم هيثم محرم ومجموعة يمنيين في مصر بقيادة الدكتور نجيب حسان.

حيث إمتلأت القوارب .. وصفقت الأيادي ... ورفرفت الأعلام ... واطربنا الفنانين والمبدعين لانه فرحة عيد يلتقي فيه أبناء الوطن.
فمنذ وقت مبكر حضروا وبالتاريخ اروع الحكايات سطروا ... وبالسلام والإخاء ضفروا ... واروع اللوحات رسموا ... اليمن قلب واحد ... وحملت اياديهم اغلى الاعلام ... ليجسدوا وحدة الشعب اليمني العظيم .. وشكلوا قلب واحد ... قلب نابض .. مكتوب عليه وسيبقى نبض قلبي يمنيا ... ليقف الجميع وقفة اجلال لموسيقى عازفه لاغلى الكلمات الوطنيه ... نشيد نبض له القلوب واقشعرت منه الأبدان ... وافتخر الجميع باغلى الاوطان . إنه النشيد الوطني.

قطعوا المسافات في زحمة المواصلات .. ليكونوا على موعد مع رحلة نيلية ممتعه... يوم ترفيهي سيسطر بماء الذهب... يوم مثير لم يسبق له مثيل، رحلة ولدت في القلب السرور والبهجة والإنشراح ... يوم جميل لن اوفيه حقه وان كتبت حتى الصباح ... سيكتب له ألف عنوان وستختلف وتتنوع العناوين .. وتختلف الكتابات ... فالمشهد لا يصف الا نفسه والمشهد يجعلك تقف صامتا وحائرا عن تنسيق الكلمات ...

نُظم خلال فترة الرحلة برنامج ترفيهي شمل مسابقات وأغاني وطنية ومساهمات للأطفال والكبار ولتشاركهم فرحة العيد في لوحة جسدت النقاء ورسمت صورة أخوية بين المشاركين.

هذا وقد أشار رئيس مجلس الادارة د. محمد كزعول إن فكرة إنشاء معامل ومختبرات البرق جاءت من رحم معاناة الجالية اليمنية والمرضى القادمين بشكل خاص، وكذلك من خلال عمله الأنساني في اللجنة الطبية اليمنية وإستقباله للكثير من المرضى أتضح لنا مدى المعاناة والتعب الذي توجه القادمين للعلاج في المجالات الطبية والعيادات المختلفة وخاصة فيما يخص المعامل والمختبرات، فأستشعرنا دورنا الإنساني وواجبنا أمام أبناء وطننا الجريح فقمنا بكثير من التعاقدات مع كثير من المعامل والمختبرات والمراكز التشخيصية بهدف عمل تخفيضات للمرضى اليمنيين ، وفي الحقيقة كان لها أثر كبير في التخفيف وتخفيض التكاليف للفحواصات وغيرها إلا أنها كانت تواجهنا بعض الصعوبات وتتأرجح بين الحين والآخر فالبعض استفاد من هذه التعاقدات والبعض الآخر لم يحالفه الحظ مع وجود بعض التقصير من قبل بعض المتعاقدين معنا في تقديم خدمات مخفضة للجالية اليمنية،فما كان منا إلا أن قررنا أن نؤسس مشروع مختبرات ومعامل تقدم الخدمة للجالية اليمنية بشكل خاص وبصدق وأمانة في التعامل وتقديم خدمة متميزة وبأسعار منافسة وعروض جبارة لا تنافس على الإطلاق في ظل وجود أحدث الإجهزة والمعدات الطبية وأفضل المتخصصين في مجال المختبرات والأنسجة.

وحرصت اللجنة المنظمة للرحلة على توفير سبل الراحة والمشروبات والهدايا العينية كما تم السحب على عدد من الجوائز المقدمة من معامل البرق وشركة نورهان ، وقد حرصت على إضفاء مساحة خاصة للبهجة على وجوه الأطفال فرحة العيد أحباب الله فوزعت الهدايا والألعاب للأطفال في الرحلة الذين زادو الرحلة ألقاً وعنونوها بطعم السعادة فكانت رحلة نيلية يمنية بإمتياز.

وفي نهاية البرنامج عبر المشاركون عن سعادتهم بالتهاون من الجهات المصرية وتأمين المراكب، و اعجابهم بالمستوى الراقي الذي تظهر به الأنشطة التي تقوم بها معامل البرق وكذالك من قبل يمن المستقبل بقيادة الدكتور جمال الحميري الذي ينظم كل سنة مثل هذه الرحلات العيدية واهتمامهم بالجانب الترفيهي خصوصاً في مثل هذه المناسبات الدينية التي تحث وتعين على التسامح والألفه، وحرصه على تعميق أواصر الاخاء والمودة بين أبناء الوطن الواحد. متمنين أن تسهم مثل هذه الأنشطة في تمتين العلاقات بين أبناء اليمن في الخارج وتجسيد روح الوطنيةو دور مثل هذه الرحلات في تعارف الطلبة والباحثين وتمتين أواصر الاخاء والمحبة بينهم .


*من توفيق الفلاح


المزيد في اخبار المهجر اليمني
إتحاد الطلاب اليمنيين بتركيا يزور هيئة المنح التركية بعد رفض مؤسسات وشخصيات يمنية استقبالهم
بعد أن رفضت بعض المؤسسات اليمنية المتواجدة في تركيا وشخصيات يمنية دولية دعمهم أو حتى لقاءهم، هيئة المنح التركية تفتح أبوابها لاتحاد الطلاب اليمنيين في تركيا
المستشار الإعلامي يلتقي قيادة الجالية اليمنية بمنطقة عسير
    التقى المستشار الإعلامي في السفارة اليمنية بالرياض عارف أبوحاتم قيادة الجالية اليمنية بمنطقة عسير السعودية بتكليف من سعادة السفير الدكتور شائع محسن
الطلاب اليمنيين المبتعثين في مصر يناشدون رئيس الجمهورية
ناشد الطلاب اليمنيين المبتعثين في جمهورية مصر العربية القيادة السياسية ممثلة برئيس الجمهورية المشير/ عبدربه منصور هادي، ودولة رئيس الوزراء الدكتور/ معين




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مراسل قناة الجزيرة في اليمن:هذه حقيقة ما يحصل في جبهة نهم
عدن:ارتفاع جنوني لأسعار المواد الغذائية بسبب تدهور الصرف
عاجل: مجهولون يفجرون عبوة ناسفة حي القاهرة وحدوث اضرار
محكمة الأحداث في عمان تبدأ محاكمة "توجان البخيتي" والأخيرة تنتقد تجاهل بيان المدرسة (وثائق)
عاجل : رئيس الوزراء اليمني تمت الموافقة على سحبُ مبلغ 227 مليون دولار من الوديعة السعودية .
مقالات الرأي
لا أعتقد بأن هناك ما يبرر حرمان المعلمين من حقوقهم المشروعة في الحصول على ما يستحقونة من الدرجات الوظيفية
  لم ينتبه العزيز فتحي بن لزرق في غمرة انبهاره بمنجزات محمد عيديد لكمية الذباب الساكن في افواه محدثيه بفعل
  للليل في «عدن» حكاية أخرى، وشكل أبهى، ومعنى مختلف .. إنه مهرجان للفرح والمرح والسمر والبهجة والأنس
  مشروع طريق العر- وادي العرقة بمكتب الناخبي يافع .. مشروع حيوي هام يربط قرى منطقة وادي العرقة كلها بمديرية
الوعي هو القوة الحقيقية في بناء الاوطان , دون وعي نقع فريسة للخذلان والانكسارات التي لا ترحمنا , بالوعي نعرف
ﻓﻲ ﻇﻞ ﺍﺳﺘﻤﺮﺍﺭ إﺿﺮﺍﺏ المعلمين في المحافظات الجنوبية ﻭﺗﻤﺴﻚ "نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين"
أعظم ما أنبتت هذه البلاد!هم شهداء مأرب وجرحاهاهم زهرة اليمن الكبير وشوكة عنفوانهشهداء جنوبيون في مأرب
    في عدن انهيار سعر صرف الريال اليمني امام الدولار والريال السعودي يتواصل يوما بعد آخر. هذا الوضع شبيه
المشروع يتمثل في اقامة دوله اتحادية  ويبدو ان الرئيس السابق علي عبدالله صالح رحمه الله  كان قد استشعر
    أحمد سيف حاشد   • من كان يتخيل أنه سيأتي يوم نشاهد فيه عدن بلا ميناء..!! وأن مرسى صيانه السفن يتم
-
اتبعنا على فيسبوك