مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 21 أغسطس 2019 03:55 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 17 يوليو 2019 12:13 صباحاً

ما هكذا تورد الإبل أيتها القيادات التربوية ! ؟

جمال عبدالله السقاف

 

 

أ / جمال عبد الله محمد عباد السَّقَّاف *

 

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، إخواني في القطاع التربوي ، كثر الكلام حول مسألة التعليم خاصة خلال هذه الفترة ، من تحسين أداء التعليم و دور المعلم و مجلس الآباء و القضاء على ظاهرة الغش و ما إلى هنالك من شعارات و دورات و منظمات داعمة لكل ذلك تارة بالبسكويت ، و تارة أخرى بوجبة ساخنة ، و منظفات ، و ألعاب بدائية للطلاب استعملت في بدايات القرن الفارط ، أي أنه لا جديد .

 

    إننا في السلك التربوي ، نقتات جمل و عبارات عن ما نقوم به كأن التعليم عندنا قد بلغ الذرى حتى أصبحنا نفتقد للمصداقية في ما بيننا . . بل هل نحن صادقين مع أنفسنا لكوننا تربويين أولاً ، ثم معلمين ثانياً ؟ ! . . حتى إن كل واحد منا وضع نفسه في إطار صورة و يحاول أن يجمل صورته من ذلك الإطار . . و للأمانة أتحفتنا قيادات التربية و التعليم بالقرارت و المنشورات ، إذ لم تترك شاردة و لا واردة في الإدارات المدرسية في تركيا أو ربما في اليابان إلا و طالبونا بتطبيقها في مدارسنا التي تعاني من تدهور في الإنسان و البنيان ، بل حالنا المجتمعي كله ، يعاني من مرض عضال ، فصار عيشنا في شبه وطن ، و اليوم إخوتي في الإدارات المدرسية فوجئنا بقرار البطاقة الإليكترونية و عملية التدوير للإدارات المدرسية عبارات براقة لا تضيف للتعليم شيئاً ، رغم علمنا أنه لا يوجد صرف لبطائق في السجل المدني ، و إلى الآن لم نتفق على هوية سياسية ، هل " يمن " أم " جنوب " ؟ ! . . كما أن عملية التدوير مصطلح مطاط ليس له هدف إلا العرقلة للعام الدارسي بما يترتب عليه من إرباك للمعلم و المتعلم و يكفينا وضعنا المعيشي الذي نحن فيه . . فنسأل الله الأجر من عنده .

 

    أيها الإخوة من القيادات التربوية . . نحن بحاجة إلى إعادة ثقة في ما بيننا ، نحن بحاجة إلى صف تعليمي للطلاب بكل مستلزماته ، نحن بحاجة إلى مستلزمات للإدارة المدرسية من آثاث و كمبيوترات ، و ليس إلى المواد القرطاسية و الأقلام التالفة المقدمة من المنظمات .

 

    نحن بحاجة إلى مناهج دراسية مترابطة حديثة ، و ليس إلى ما أقرت من مقررات دراسية لا تصل بالطالب إلى المستوى الراقي من التعليم .

 

    نحن بحاجة إلى معلم متخصص في مادته ، و إلى كتاب مدرسي في بداية العام ، نحن بحاجة إلى ضمان صحي للمعلم الذي يموت من المرض و أهله يتسولون له قيمة الدواء . . نحن بحاجة إلى حقوقنا التي باتت بين حيص و بيص . 

 

 

* أ / جمال عبد الله محمد عباد السَّقَّاف

مدير مدرسة " الشهيد محمد علي عبد الله حامد قائد القُطَيْبِي " للتعليم الأساس ــ منطقة الثَّعلَب ــ مديرية تُبَن ــ محافظة لحج



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: بيان هام صادر عن الحكومة الشرعية
وقوع عميد الردفاني وأربعة أخرين بيد قوات الأمن بأبين ومقتل ثلاثة من الطرفين
عاجل: وساطة تنجح في إخراج العوبان وأفراده وتسليم معسكر القوات الخاصة بأبين
عاجل : انفراج ازمة الكهرباء بعدن عقب وصول سفينة وقود
ابين:لقاء يجمع المحافظ والسيد وابومشعل ينهي الازمة في المحافظة و"عدن الغد"تنشر تفاصيله
مقالات الرأي
الحلف الصلب بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، يفرح الأهل والمحبين ويغيظ الأعداء
الرئيس ونائبه والحكومة وهيئة رئاسة البرلمان المنتهية ولايته كلهم خارج حدود الجمهورية اليمنية  ولم يفوض
  بقلم /عبدالفتاح الحكيمي. لتشخيص وتصنيف ما حدث في عدن ومن بعدها في ابين يبدو أننا بحاجة إلى إحالة الموضوع
تعيش حضرموت فترة استقرار أمني وخدماتي غير مسبوقة في تاريخ اليمن ومقارنة بالاوضاع الأمنية والخدمية المنهارة
محمد جميح تشابه حد التطابق بين ما يجري اليوم في جنوب اليمن وما جرى أمس في شماله: اليافطة محاربة الإخوان
✅‏في ابين تتجسدالبساطة وقوة الرجال وصبرهم ، يتحملون ويصبرون وحين ينهضون يكتسحون المستحيل ولايابهون صبرت
بسم الله الرحمن الرحيم   *إلى: أهلنا وإخواننا في اليمن الشقيق*=============ـ      *يؤلمنا جميعاً هذا
  *الوقائع والاحداث التي نسمعها يوميا عن اقتحام المنازل ونهبها والاعتقالات التي تقون بها قوات المجلس
سعادة الشيخ الداعية ، القائد نائب رئيس المجلس الانتقالي هاني بن بريك / حين تقولُ في وسائلِ التواصلِ ، أنَّه قد
  عمر الحار . دخل التحالف الحرب في اليمن وعين كل دولة على مصالحها بكل تأكيد ، وأن تطلب منهم إعطاء الأولوية
-
اتبعنا على فيسبوك