مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 12 ديسمبر 2019 04:33 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

التكتل النسوي الجنوبي يقيم فعالية في ألمانيا

الأحد 14 يوليو 2019 08:46 مساءً
المانيا (عدن الغد ) خاص :

أقام التكتل النسوي الجنوبي في ألمانيا مساء أمس السبت ١٣ يوليو في مدينة بون حفل إشهار التكتل النسوي الجنوبي حيث ألقت رئيسة التكتل الأستاذة فاطمة البيتي كلمة شكرت فيها الحضور لتفاعلهم وحضورهم الحفل .

 كما أشارت إلى أهمية تمكين النساء الجنوبيات وإدماجهن في المجتمع وإشراكهن كفاعلات أساسيات في جميع المجالات  بالإضافة إلى نشر الثقافات والعادات والتقاليد التراثية الجنوبية .

كما تطرقت إلى المعاناة والإقصاء والتهميش والتمييز الذي عانت منه المرأة الجنوبية خلال الفترة المنصرمة والذي مورس عليها بسبق إصرار ومنهجه من قبل قوى النفوذ والذي تعمد بث ثقافات وعادات وسلوك بعيدة عن مجتمعنا الجنوبي.

كما أشارت إلى فقدان كل المكتسبات التي حصلت عليها المرأة الجنوبية إثناء دولة (جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية) وضرب نطاقا من العزلة والتشدد والتطرف على الجنوب وكانت النساء اول أهداف سهام هذه العزلة التمييزية العنصرية .

وأكدت على انه ليس لأي مجتمع ان يتطور  في ضل إقصاء النساء وإبعادهن من مواقع الفاعلية والقرار وفقدهن التعبير عن وجودهن وقدرتهن ومواهبهن .

وأشارت إلى انه بإنشاء هذا التكتل ماهو الا من اجل العمل على إعادة دور المرأة الجنوبية إلى الصدارة والمشاركة الفاعلة وتكليفها بواجب دورها نحو وطنها وشعبها ونيلها حقوقها التي تكفل لها كرامتها وإنسانيتها وتجعل منها فردا فاعلا مشاركا في بناء المجتمع الجنوبي على أسس مدنية حديثة.

كما قامت الأستاذة انتصار سيف نائبة رئيسة التكتل بشرح الأهداف والمهام والخطط المستقبلية للتكتل حيث ستقام خلال هذا العام العديد من الفعاليات ومنها حفل عيد الأضحى لنساء الجاليات المسلمة في ألمانيا بالإضافة إلى مهرجان الثقافات والفولكلور والعادات التراثية الشعبية والذي يقام بإشراف حكومة بون في نهاية سبتمبر القادم


المزيد في اخبار المهجر اليمني
قيادات مؤتمرية تعقد اجتماعا بموسكو
قيادة فرع المؤتمر الشعبي العام بروسيا الاتحادية تعقد يومنا هذا الاربعاء ١١/١٢/٢٠١٩م اجتماعاً تنظيمياً بحضور رؤساء فروع المدن،لمناقشة العديد من الاوضاع التنظيمية
مشاركة فاعلة لبلادنا في الورشة العلمية حول علاج الاورام بطوكيو
تحت رعاية وزير الصحة العامة و السكان أ .د. ناصر باعوم وعبدالله الشامي مدير اللجنة الوطنية للطاقة الذرية شاركت بلدنا في الورشه العلميه في مدينه طوكيو -اليابان من خلال
السفارة اليمنية بالقاهرة تعلن وصول دفعة جوازات جديدة وتحدد الاسعار لجميع الفئات العمرية
    أعلنت إدارة الجوازات عن وصول كمية كبيرة من جوازات السفر الجديدة وقامت بتحديد أسعار هذه الجوزات بحسب الفئات العمرية الثلاث بالإضافة إلى تحديد أسعار جوازات


تعليقات القراء
397139
[1] بالتوفيق للجنوبيات وعلموا اطفالكم الحرية بمعناها المتزن ( بصراحة افهمكم ) زاد القفال كثير !
الاثنين 15 يوليو 2019
عدنان | الجنوب
اهم شي تقصدوا التربية لجيل عاقل وحر، و بدون نعرات ولا قفال الرأس الذي زاد عن حده . ولكن تحاولوا تكونوا منصفات مع الأخر .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
جميح يُعلق على تكريم شلال ووزير حقوق الإنسان يرد
قتلى وجرحى في كمين مسلح استهدف رتل عسكري من الجيش في مديرية المحفد بأبين
عضو في الانتقالي يقدم استقالته
القوات الأمنية بشبوة تتخذ إجراءاتها و توقف قوات تابعة للإمارات وتفتشها 
بماذا علق الربع على مقابلة الصالح ومنصور في الاتجاه المعاكس بالجزيرة
مقالات الرأي
  تعددت التسريبات مؤخراً حول تسمية محافظ عدن في المرحلة القادمة وتضاربت الأنباء من مؤيدي كل اسم ومعارضيه
    اليدومي، جلاد "الأمن الوطني" الشهير، يعتقل المواطن اليمني يحيى بن حسين الديلمي في مأرب منذ أشهر دون
  أيام، قليلة تفصلنا عن الآحتفاء بزيارة العيدروس كان زمنا جميلا تعلمنا فيه وترعرعنا بكنف عادات متنوعه
  سيئون الطويلة  لم تعد حاضرة وادي حضرموت فقط بل هي حاضرة الوطن جميعا حافظت على مركز الدولة ومسمى الدولة
عمر الحار عادت المخاوف بمحافظة شبوة الى الواجهة اليوم و من جديد اثر التصرف العدواني الارعن لشريك الأصغر في
باسل الوحيشي    استحق فتحي بن لزرق جائزة أوتاد المختصة في أمور الفساد بجدارة مع زميليه أكرم الشوافي ونور
 -- مشروع الأخوان المسلمين مشروع جهنمي ، ويتّضحُ لكل ذي بصيرة أنهم الممسكين فعلاً بخناقِ السلطة الشرعية ،
ما أكثر من نشاهدهم على الأرض وما أقل من يدخلون التاريخ من اوسع الابواب وأنها حتمية التاريخ ان هناك داخلون
غصة الم تقتلني و مدينتي عدن تنهار , وتفقد مقومات العيش الكريم والحياة والاستقرار , جريمة تلي جريمة , تفصل
صدق الشاعر في قوله عن ظلم الاقارب (( وظلم ذوي القربى اشد مضاضة  … على المرئ من وقع الحسام المهند )) لقد
-
اتبعنا على فيسبوك