مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 26 يونيو 2019 03:43 صباحاً

  

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

"الوصابي" يلامس هموم وقضايا الطلاب اليمنيين في تركيا

الاثنين 22 أبريل 2019 03:41 مساءً
أنقرة ( عدن الغد ) خاص

التقى، اليوم الأحد، سعادة نائب وزير التعليم العالي، الدكتور خالد الوصابي، بممثلي وقيادات الطلاب في العاصمة التركية، أنقره، لمناقشة هموم وقضايا الطلاب اليمنيين في تركيا.

وخلال اللقاء، الذي حضره سعادة السفير مهدي العظامي، القائم بالأعمال بالإنابه، ومستشار الشؤون الثقافية بالسفارة، طارق عبداللطيف مطهر، ومسؤول الشؤون المالية والإدارية، المستشار عبدالمعز عقلان، أكد نائب الوزير أن الوزارة، وفي في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها الوطن، تعمل على معالجة مشكلة تأخر الأرباع والرسوم الدراسية.

وبخصوص مشكلة الطلاب المنزلين من الكشوفات بسبب التعثر أو انتهاء فترة الابتعاث، أكد الوصابي أن قانون الابتعاث واضح في هذه المسألة، مشدداَ على أهمية التعاون تحت مظلة القانون بما يفيد الطالب المجتهد.

وأشار نائب الوزير إلى أن قضايا التمديد والاستمرارية وطلبات المساعدات المالية موقفة حالياً، وفقاً لسياسات تلقيص النفقات الحكومية، وسيتم الإعلان عن استئنافها لاحقاً.

وتطرق اللقاء إلى كثير من الجوانب الأكاديمية والتعليمية التي تهم الطلاب والتي سيتم الوقوف عليها مع السفارة والبت فيها تباعاً.


المزيد في اخبار المهجر اليمني
التكافل الانساني تشارك في مؤتمر عمان للمنظمات الغير حكومية
شاركت جمعية التكافل الانساني في مشاورات المنظمات الغير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي تنظمها المفوضية السامية للأمم المتحدة
عبقرية الكيمياء اليمنية "دينا المشهري" تحصد جوائز عالمية
 تتألق اليمنية عبقرية الكيمياء  دينا المشهري  في  الريادة الكيميائية دون توقف ، حيث اختارت لجنة التحكيم  الدورية لحماية الملكية الفكرية العالمية 
اجتماع هام للجالية الجنوبية في مملكة النرويج مع مسئولين وممثلي أحزاب
عقدت الجالية الجنوبية في مملكة النرويج لقاءاً تعريفيا بالقضية الوطنية الجنوبية يوم السبت الموافق 15/06/2019 حضرة عدداً من السياسيين النرويجين وعدداً من ممثلي الجاليات


تعليقات القراء
381373
[1] 6 أشهر بدون مصاريف
الثلاثاء 23 أبريل 2019
أولياء أمور الطلبة المبتعثين إلى الخارج | الجنوب
نحن أولياء أمور الطلبة المبتعثين للدراسة في مختلف دول العالم نحيط الرئيس عبد ربه منصور هادي-حفظه الله-علماً بأن أبناءنا و بناتنا المبتعثين للدراسة في الخارج لم يستلموا مخصصاتهم الشهرية لمدة 6 أشهر أي مخصصات الربع الأول(يناير-مارس 2019م) و مخصصات الربع الثاني لعام 2019م(أبريل-يونيو). فكيف بالله يستطيعون الحياة و الدراسة في الخارج بدون مصاريف؟ و هذا كما لا يخفى عليكم يشكل خطورة على حياتهم و لن يرضى ضميركم بهذا. نرجو إعطاء توجيهاتكم الكريمة و العاجلة بسرعة صرف مخصصات الطلبة و الطالبات الدارسين في الخارج كاملةً.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الرئيس هادي يلتقي محمد العرب ويخاطبه..ما تعريف الوقاحة الجبانة
عقب الكشف عن مساع لتصفيته..السقاف و20 ضابط مصيرهم مجهول
هاني بن بريك: نحن ضد تقسيم اليمن
قال انها ماتت بموت علي صالح..ناشط سعودي:أقولها بالفم المليان ان دولة الجنوب ستقوم
بعد 30 عاماً .. مدرس مصري يعثر على تلاميذه اليمنيين في القاهرة
مقالات الرأي
كنت قد تطرقت بأوقات سابق الى قسم الطوارئ بالمنطقة الثانية لكهرباء عدن و ما تناولته كان يصب في المصلحة العامة
كنت قد تطرقت بأوقات سابق الى قسم الطوارئ بالمنطقة الثانية لكهرباء عدن و ما تناولته كان يصب في المصلحة العامة
حماتي سيدة فلسطينية، كانت معلمة في السابق. تعيش في صنعاء في وضع يشبه الإقامة الجبرية، بوثيقة سفر مصرية لا
 هكذا أصبحت كل الدروب صعبة الارتقاء، مليئة بالحفر والمطبات والحقول الغائمة. فالدرب الذي كنا نقطعه على صوت
أعلم علم اليقين إن ما يخطه قلمي وما أكتبه على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة  من مقالات عن فخامة الرئيس
كتبت في 30 أبريل (نيسان) الماضي مقالاً في هذه الصحيفة بعنوان «اليمن ليس بمنأى عن تداعيات المنطقة»، وهو ما
في مقال سابق عنوانه «هل نستمر في عد صواريخ الحوثي» تطرقت إلى استمراء الحوثيين في تكثيف إطلاق الصواريخ
مؤسف ما جرى في محافظة شبوة بالأيام الأخيرة من صدامات مسلحة، ولكنها في ذات الوقت كشفتْ لنا هذه الأحداث- على
إرادة الشعوب لا تقهر ,هكذا تعلمنا منذ نعومة أظافرنا , ولا أحد يستطيع أن يزايد على إرادة  أغلبية أبناء الجنوب
  نعم الدولة الإتحادية هي محطة لتحديد ملامح المستقبل ومنها سيكون الإنطلاق نحو تحديد المكانة السياسية
-
اتبعنا على فيسبوك