مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 20 أبريل 2019 03:12 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الثلاثاء 12 فبراير 2019 10:02 صباحاً

نحن نبحث عن وطن سلب مناء

الجنوب للجميع، من أرادَ أن ينخرط في قضيته لحلّها عليهِ أن يُركّز جهوده في التلاحُم والاصطفاف الوطني لإنقاذ ما يُمكن انقاذه، و انتشال الجنوب من المُعاناة التي زرعها المُحتل الزيّدي جنوبناً( سلب مناء) عبر أذرعته التي تفرّغت في تدمير البُنية التحتية و زرع الخلافات بينَ الجنوبيين كي لا يصلوا إلى حل ناجع لاقتلاع شأفة الشرعدوانية( و استعادة ما سلب مناء!)

الجنوب ليسَ حكراً على الإنتقالي الجنوبي أو لأطراف جنوبية أُخرى، الجنوب لجميع المُخلصين الذينَ خاضوا المعارك و انتصروا، و لا بُدَّ لهم أن ينتصروا في معركة توحيد الكلمة، و في توّحدهم  واستعادة (ما سلب مناء) واصطفافهم معَ بعضهم البعض.

عليهم أن ينتصروا لدماء شُهداءهم و ينتزعوا ما هو لهم بقوة الإرادة و العزيمة، عليهم أن يضعوا أيديهم بأيدي بعض و يُشمّروا بسواعدهم لاقتلاع الفساد قبلَ أن يأكل الأخضر و اليابس.

إخواننا في الجنوب العربي  أنتم الأساس و اللبنة الأولى في مؤازرة الشعب الجنوبي، عليكم أن تتنازلوا من الأنا و حُب الذات و بادروا في قبول دعوة الإنتقالي الجنوبي لجمع الشمل الجنوبي الجنوبي.

عليكم تبادُل وجهات النظر و توجيه أقلامكم نحو عدوّكم، كُلُنا أُخوة نسير في مركب واحد علينا المُحافظة عليه، بوحدتنا و تكاتفنا.

توحدوا قبلَ أن يغرق مركبكم توحدوا و لا تستمعوا لمن يُريد شقَ عصاكم، توحدوا كي تهزموا عدوّكم الذي يتربص بكم، و ها أنتم تُلاحظون عصابات الإخونجية أوقفت التيار الكهربائي عن العمل تحت أعذار واهية، و سرقت الوقود القادم من المملكة لتستبدله بنوعيّة رديئة كي تتبخر في أيام تلكَ المُساعدة.

عليكم أن تقيسوا الخدمات الأُخرى على ذلك المنوال، حانَ موعد الإصطفاف و التوافق و تعزيز التسامح و التصالُح الجنوبي الجنوبي عليكم إيقاف الخلافات العبثية و ردم الهوةَ التي بينكم كي تنتصروا لقضيتكم و تُحققوا آمآل الشُهداء و الجرحى الذينَ بذلوا أرواحهم رخيصة في سبيل استعادة الجنوب العربي شامخاً عزيزاً تخشاهُ الأعادي.

{نبحث عن وطن سلب منا}



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
 كثيرا هي التحديات اليوم و المؤامرات على الوطن في ظل معركة مصيرية للانتصار على الانقلاب , معني فيها كل
  نعم توافد القوم من مختلف الاصقاع والحارات ومن الارياف لأستقبال قائد اللواء 17 مشأة محافظ محافظة لحج
المتابع للمشهد السياسي العام يرصد كم ضخم من المغالطات السياسية نموذج على ذلك ترويج بعض الإعلاميين ومايطلق
خلال الفترة  الماضية لاحظنا ظهور أشخاص في العاصمة صنعاء يقومون بدور هيئة المعروف والنهي عن المنكر في
لا نخفي عليكم سرا بعد اليوم ولم نتحفظ عن شيء بعد اليوم لان الأمر اصبح على المكشوف واصبح يمس بالكرامة والحرية
الى متى سنظل في هذا السرحان المدوي، ومتى سنحط الرحال وهل سيستقر بنا الحال، نبحث عن مستقبلٍ اشبه ببقعةِ سراب
إن اعظم مخاطر قد تتعرض لها أي ثورة هي تبعات ما يمكن أن يحدث للوطن أو أبناؤه أثناءها مهما بدا ذلك من الجحيم،
بعد أن ثبت فشلها وتورطها في اختلاس المبالغ الكبيرة ، يجب ان يتم العمل على أساس الاتجاه نحو المطالبة بالمسائلة
-
اتبعنا على فيسبوك