مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 25 أغسطس 2019 12:47 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 11 فبراير 2019 07:44 مساءً

نحن وأوروبا

نتشارك في الحضاره والتاريخ وتجمعنا المصالح المشتركة، من مصر دوماً تفتح الآفاق واشكال التعاضد والتكامل والتعاون على الصعيد البيني لدول المنطقة، أو على المستوى  العربي والقومي، وكذلك الحال مع دول العالم من حولنا لفتح آفاق التعاون ورسم ملامح المستقبل المنظور الذي يتوق ويتطلع اليه الجميع.


العالم اليوم لم يعد ذلك الأفق المنغلق والمنكفىء على ذاته ونفسه، بل أصبحت العلاقات والمنافع المتبادله سمة العصر و«ترمومتر» قياس دفىء العلاقة بين هذا القطر وذاك على اختلاف التوجه واللغه والدين التي كانت عامل الحسم في تحديد علاقات المجتمعات والشعوب مع بعضها إلى عهداً قريب.

فالدين لله والوطن للجميع نهجاً يمكن البناء عليه سبيلاً في تحديد أجندتنا، وترتيب أولوياتنا ومصالحنا مع الآخر ومنها دول الجوار للعالم العربي ونعني أوروباء تحديداً بما تمثله  هذه الدول من مكانة وتأثير، على رقعة خارطة الكون سياسياً واقتصادياً  وعلمياً وتنويرياً،حيث يمكن لنا من خلال ارساء أسس وقواعد صلبة لعلاقة حقيقية ومستدامه تبنى على الثقة والعمل المؤسسي، لتخطيط استراتيجي بعيداً عن التكتيك الآني والمرحلي، الذي يكلف دولنا منفردة في أحياناً الكثير ولا يحقق الأهداف والغايات المرجوه منه.

فالمصالح والمنافع مشتركة والحاجه لكل مننا للآخر حتميه، فقط يتطلب فهم بعضنا للأخر وحسن الإستفاده، واستقلال هذه المصالح والعلاقة لدعم جهود الآخر عند الحاجه لها، وتسجيل المواقف المشرفه  والدعم السياسي والمعنوي في ملفات وقضايا الأمة التي نحتاج اليها في محطات شتى.

وحتماً ستضيف هذه القمه لدول الاتحاد الأوروبي و الدول العربية عوامل جذب متعددة لتعاون أكثر قوة  وصلابة وديناميكية، في ظل الجوار المباشر المتسق مع  التطورات الاجتماعية والاقتصادية والأمن والاستقرار في المنطقة   ولمواجهة أيضا التحديات المشتركة ومنها قضايا الامن والإرهاب التي تهم الدول   في المنطقتين.

نتطلع إلى قمة شرم الشيخ الأولى التي تجمع دول العالم العربي بدول الاتحاد الأوروبي، أن تكون بوابة العبور نحو تحقيق الأهداف المرجوه منها، والتي لا نشك مطلقاً في أن مصر ومعها قادة الأمة العربيه، قد وضعوا أولوياتها في الاعتبار من خلال ماسيطرح ويناقش من رؤى وافكار غير تقليديه، بل ديناميكيه وعمليه، لتبحر معها سفينة المستقبل للعلاقات العربيه الأوروبية، نحو واقعاً جديداً  أكثر وضوحاً ونضجاً وهذا ما نتوقعه من دبلوماسيه القمه في دورتها الأولى في مصر «التاريخ والعروبه».

*السكرتير الإعلامي للرئيس عبد ربه منصور هادي



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تسجيل مرئي يظهر انتشار ضخم لقوات الجيش في عتق (فيديو)
من هو القيادي في القوات الحكومية الذي ظهر في مبنى المجلس الانتقالي بعتق؟
سياسي جنوبي: هكذا سقطت مدينة عتق بيد الشرعية
العرب اللندنية: معركة شبوة تحدد مصير علي محسن الأحمر
عاجل: قوات الجيش تسيطر على مقر المجلس الانتقالي بشبوة
مقالات الرأي
الى كل الشرفاء ..الى كل الامجاد . الي كل قبائل ابين ..لن ترضى ابين ان تكون مهمشة معزولة محرومة
كان الغرب وأمريكا وأوربا يدركون تماما ان علي عربي اذا تحصل على هامش ديمقراطيه وحريه سوف يهرول للشارع ولن يعود
 وصف البعض احداث ماجرى مؤخراً في عدن هو إنقلاب ثاني ضد الشرعية اليمنية بعد إنقلاب الحوثيين عليها وذهب
  #قلنا لهم بدري وكررناها الاف المرات فقالوا انتم متخاذلين وباحثين عن مصالحكم الشخصية#قلنا لهم لاتحملوا
  كتب : حسين حسن السقاف أستاذ السياسة في حضرموت , يتميز بقيم قل أن تجدها في الكثير من السياسيين .الحلم ,
  سألت أحد الأحبة عن الوضع في تعز قبل كتابة هذا المقال، فأخبرني عن توقع هجوم من قبل الإمارات على تعز.فقلت له:
 لن يمروا ‏المهم من يضحك الضحكة الأخيرة ورب العرش لن تكون شبوة إلا مع الجنوب العربي فهي العمق وإن كانت
حين كان الرئيس هادي محاصرا في صنعاء بعد تقديم استقالته ..زاره رجال اعمال ومشايخ واعيان جنوبيون معظمهم رجال
  هل اتضحت الأمور بما يكفي؟ هل تبين للجميع من الذي يقول ولا يفعل؟ ومن الذي يعد فيوفي بما وعد؟ عندما صدرت
لعبت الإمارات دور كبيرا في ضرب تحالف صالح وأنصار الله ، وهذا التحالف خرج من تحت أنقاض مغادرة صالح للسلطة التي
-
اتبعنا على فيسبوك