مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 20 أبريل 2019 03:12 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 11 فبراير 2019 04:41 مساءً

فبراير.. ثورة بيضاء دنسها الانتهازيون

الحادي عشر من فبراير يوم تاريخي سيبقى عالقا في جدران التاريخ ليدون مرحلة مفصلية كانت ولا تزال فخرا لكل شباب اليمن.
 
لم تكن ثورة فبراير نكبة كما يصفها البعض ولكنها حاجة ماسة احتاجها اليمنيون في وقتها للخروج من الظلام الذي يحيط بحياتهم.
 
انبرى الشباب لتلك المهمة التاريخية فخرجوا بصدورهم العارية إلى الساحات لصنع التاريخ وقيادة الأمة اليمنية نحو النور.
 
ذلك كله كان صفعة مدوية لكل القوى التي نهبت وتلاعبت بقوت اليمنيين طوال عقود من الزمن فقامت بمحاولات عدة لحرف مسار الثورة بإيعاز من كبيرهم - المثلج حاليا - "عفاش".
 
كان يوم الثامن عشر من مارس او ما يعرف بجمعة "الكرامة" يوم اسودا وعيبا يسقط أعتى الحصون إلا ان الانتهازيين اخذوها فرصة للدخول في الثورة فكان تأييدها عذرا للقفز إليها.
 
تدخلت تلك القوى في الثورة ونجحت في التغلغل بداخلها لتقوم فيما بعد بحرف مسارها وانتهاز الفرصة لخلق ثورة مضادة عقب ان ضمنوا تأمين رموز الفساد من المساءلة.
 
واليوم وعقب سنوات من ثورة فبراير لا يزال الانتهازيون يتحدثون باسم الثورة فيما ارصدتهم البنكية في ازدياد والشعب يذوق ويلات ما صنعته أيديهم.
 
ففي الذكرى الثامنة لثورة فبراير نترحم على شهدائها الأبرار ونسأل الله لهم الرحمة والمغفرة، وأن يشفي الجرحى فسلام لهم ولارواحهم الطاهرة وكل مناضلي فبراير الأبيض والخزي والعار لكل الانتهازيين في ربوع اليمن، فقد كانت ثورة بيضاء دنسها الانتهازيون.
 
#جعفر_عاتق
 
#الذكرى_الثامنة_لثورة_فبراير


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قيادي سلفي في المقاومة بعدن يهاجم التحالف العربي
الرويشان: هناك من يريد تسليم الشمال للحوثي والجنوب للحراك
ارقام مرعبة للأموال التي تلقتها المنظمات الدولية في اليمن تثير غضب اليمنيين
هاني بن بريك يتوعد الحوثيين برد قوي خلال 48ساعة
‏الصوفي: الوحدويون يريدون حكم الجنوب ويتركون الشمال للحوثي
مقالات الرأي
لم أكمل سنتي الأولى عضوا في مجلس شورى التجمع اليمني للاصلاح، حتى كنت قد سمعت منهم أوصافهم القبيحة ضدي، ذاتها
عندما تعمل بصدق ووفاء وتؤمن بقضية عادلة كقضيتنا الجنوبية لابد لك أخي ان تناضل بروح التصالح والتسامح
اذا كان الافارقة القادمين من خلف البحار إلى الجنوب هم نازحين فلماذا لايطبق عليهم اجراءات النزوح ؟ و البقاء في
  حسين عبد الحافظ الوردي انتشر تعليل لحالة التخلف والتمزق التي وصل اليها العرب، بأن العرب لم يعد لهم وجود،
هذه الظاهرة مستمرة منذ سنوات لكنها الآن استفحلت. الآلاف يصلون شهريا عبر السواحل بعد ان تقذف بهم قوارب الموت
هناك من لايزال مع الأسف يسوق للكذب والأوهام بدلا من استنفار الرجال وشحذ الهمم وتوضيح الخطر الحقيقي الذي يحيط
اليمنيون قدهم في امنكد، وزادوهم الحرب، وعادهم كل اثنين مع واحد، وعاد الاثنين مش سادين، فمنهم من هو أبو
إن الشخص الذي يحترم عقله ويقدر هذه النعمة العظيمة يتعامل مع ما مايؤمن به إنها ليست حقائق ثابته أو حقٌ مطلق
عدن رمز الحضارة والتقدم والرقي.. عدن منبر التمدن والتنوير والقلب النابض لليمن والجنوب خاصة..عدن وما أدراك ما
مازالت الصرخة التي اعلنها الاستاذ محمد ناصر العولقي قبل وفاة الزعيم الاممي علي صالح عباد ( مقبل) اثناء اصابته
-
اتبعنا على فيسبوك