مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 فبراير 2019 02:24 صباحاً

  

عناوين اليوم
حوارات

مدير عام صندوق التقاعُد بوزارة الداخلية والأمن لـ"عدن الغد": الإنقلابيون في صنعاء نهبُوا أكثر من ١٣٠ مليار ريال من صندوق المتقاعدين

السبت 09 فبراير 2019 01:15 مساءً
عدن(عدن الغد)خاص:

لقاء/مشتاق عبدالرزاق

قال العميد الركن/فضل حسين العبادي، مدير عام صندوق التقاعد بوزارة الداخلية والأمن بأن (القرارات الجمهورية الصادرة عام ٢٠١٤م والخاصة بالعودة للخدمة لعدد ٥٣٣ ضابط من مُنتسبي الأمن السياسي،وعدد ٨٦٠ من مُنتسبي وزارة الداخلية لغرض التسوية والترقية،لم يتمّ تنفيذها من قِبل وزارة المالية في تلك الفترة،بسبب أن دولة قَطَر قد وضعت مبلغاً مالياً ضخماً كوديعة في البنك المركزي، وتعهّدت بتنفيذ مُخرجات الحوار الوطني، ومن تلك المُخرجات تنفيذ تلك القرارات الجمهورية الخاصة بتسوية وترقيةعددٍ من مُنتسبي وزارة الداخلية والأمن بعد عودتهم للخدمة وإعطائهم حقوقهم مُستوفاة من تاريخ إحالتهم للتقاعد وحتى عودتهم للخدمة والإحالة للتقاعد مرة اخرى،مع توريد الحصص والحقوق المالية بصندوق التقاعد، لكن بعد الإنقلاب على الشرعية وعلى تنفيذ مخرجات الحوار الوطني والقرارات الدولية،قام الانقلابيون بنهب تلك الوديعة وغيرها من الودائع العامة والخاصة، واتخذت الشرعية قراراً يقضي بنقل البنك المركزي من صنعاء إلى عدن،وكان ذلك القرارصائباً ولكن جاء متأخراً، لأن البنك كان قد أعلن إفلاسه ولم يستطع الإيفاء بالتزاماته المالية..وسبب التأخير إلى الآن في معالجة وضعهم يكمن في أن وزارة المالية لم يكُن في برنامجها منذُ عام ٢٠١٤م معالجة وضعهم، وإنما كان التنفيذ معتمداً بالدرجة الأولى على دعم الأشقاء والأصدقاء فقط، وليس على الحكومة)!!

وفي سياق لقاء أجرته معه صحيفة"عدن الغد" يقول: لقد كان للجنة الرئاسية،التي تشكلّت بخصوص المُبعدين،برئاسة الأخ فضيلة القاضي/سهل حمزة،دور محوري وفعّال لمتابعة تنفيذ تلك القرارات الخاصة بالضباط المُبعدين،أمام كل الجهات الحكومية المختصة،ولا تزال تلعب دوراً كبيراً وفعالاً من أجل انتزاع تلك الحقوق من وزارة المالية، وصرفها لأولئك الضباط المظلومين الذين حُرموا من حقوقهم منذُ بداية التسعينات وحتى اليوم.. أما إدارة صندوق التقاعد بوزارة الداخلية والأمن، فدورها لا يخفى على الجميع، حيث تمّ ضمّ حقوق الضباط العائدين ضمن موازنة صندوق التقاعد العام ٢٠١٩م الحالي،وننتظر فقط موافقة رئاسة مجلس الوزراء لاعتمادها قريباً بإذن الله،كما أن هناك عدداً من المذكرات والخطابات الموجهة من معالي وزير الداخلية السابق، وكذلك من معالي نائب رئيس الوزراء،وزير الداخلية،رئيس مجلس إدارة التقاعد،الأخ/المهندس أحمد الميسري،الذي بذل جهوداً كبيرة من أجل تنفيذ تلك القرارات بأسرع وقت ممكن!!

وأوضح العميد الركن/العبادي، بأن (سبب عدم الانتظام في الصرف بتاريخ معين من كل شهر يعود بسبب نهب الانقلابيين في صنعاء أكثر من مائة وثلاثين مليار ريال،من صندوق المتقاعدين، هي حصيلة حصص أُسَر الشهداء والمُتقاعدين والمُتوفين، وقد سبّب ذلك النهب غير القانوني عجزاً للصندوق في الإيفاء بالتزاماته تجاه المتقاعدين،ومنها دفع المعاشات بصورة منتظمة،كذلك لم تُورّد الحصص المالية عن القوة العاملة في وزارة الداخلية والأمن إلى حساب صندوق البنك المركزي بعدن حتى اللحظة،ممّا سبّب لإدارة الصندوق إحراجات كثيرة للإيفاء بالتزامات الإدارة في أداء مهامها بالشكل المطلوب،ومن تلك الاحراجات عدم استطاعة الصندوق دفع راتبين مقابل تجهيز وتكفين لأُسرة المُتوفى من المتقاعدين)!!





المزيد في حوارات
مدير مكتب الزراعة ببيحان لـ(عدن الغد) : ارتفاع المحروقات وقطع الغيار معضلة تواجه المزارع في بيحان ونتلقى دعم من منظمة الفاو
حاوره : اديب صالح العبد يعاني قطاع الزراعة والري بمديرية بيحان من حالة جمود بعد العام 94م , حيث انعدم الدعم الحكومي للفلاحين الذي كان يقدم لهم في السابق عبر مكتب
يارجال اليمن أنقذوا بنت اليمن الإعلامية أسماء العميسي
كتب / أبوبكر باعوضة من مبدأ ديننا الحنيف وسماحته واستشهادآ بكلام رسول الله صلى الله عليه وسلم ليس منا من لم يرحم صغيرنا ولا يوقر كبيرنا او كما قال عليه الصلاة
محافظ شبوة: المحافظة خالية من الإرهاب... ولولا التحالف لأصبح اليمن ولاية إيرانية(نص الحوار)
  التقاه: عبد الهادي حبتور«لا نملك سنغافورة ولا قندهار»... بهذه العبارة وصف محمد صالح بن عديو محافظة شبوة التي تقع جنوب شرقي اليمن وتعد إحدى المحافظات الغنية




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
"عدن الغد" ترصد الفاجعة التي اهتزت على وقعها مدينة عدن وصنعاء: (زار عدن لاستخراج وثيقة سفر فكانت رحلته الأخيرة) ..حين تقتلك مدينتك الأم
المجلس الانتقالي يؤكد عودته الى حضن الرئيس عبدربه منصور هادي ويطالب بتمكينه مناصب حكومية
زوجة قتيل الممدارة ترثيه بمرثية مؤلمة.. وتحكي ايامه الاخيرة
عاجل : تفحيط بسيارة يؤدي الى انقلابها ووقوع وفيات بعدن
قال انه التزم الحياد في معركة صالح.. صحفي مؤتمري يهاجم الرئيس هادي: دار الخراب
مقالات الرأي
توجهنا بنداء إلى أبناء الضالع في نهاية العام الماضي في داخل الوطن وخارجه ندعوهم فيه الى المسارعة في اعادة
  في زحمة البحث عن واحة في فيافي اللاّ اكتراث، عن حقيقة في أكوام من الزيف .. كل يوم يتراكم الألم .. يطلع الصباح
لم يدرك الكثيرون معاني مفردات كلمته الشهيرة والبليغة عندما قال (انا لست من كينيا) وهو لا يقصد الاستخفاف
  قال تعالى (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياءا عند ربهم يرزقون) لقد مثل رحيل المناضل
عشرة ايام مضت منذ ان تم القبض على جثث ثلاثة شبان من ابناء الجنوب حاولوا مغادرة الجارة الكبرى المملكة العربية
  مما لا شك فيه أن العمارة اليافعية الفريدة تضرب بجذورها في أعماق التاريخ ولها امتدادها المرتبط بالحضارة
كثير مانرى او نسمع هذه الأيام عن صدامات مسلحة بين قوات المقاومة المتواجده في الاماكن العامة والاسواق مما
 ‏لا توجد مكونات او قيادة جنوبية قديمة أو جديدة في الداخل او الخارج نستطيع أن نواجه بها حالياً الكارثة
طالعتنا عناوين الصحف والمواقع الإلكترونية بآراء بعض من السياسيون الجنوبيون والصحفيون والكتاب في صدر
عارف العمريمع تدهور الوضع الامني وانتشار الفوضى بعد اكثر من عام من تحرير العاصمة المؤقتة عدن, وتداخل المهام
-
اتبعنا على فيسبوك