مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 25 مايو 2019 10:05 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 26 يناير 2019 08:05 مساءً

تساؤلات صريحة حول ازدواجية المواقف الدولية حول فنزويلا و وضع الجنوب

نقاشات مجلس الأمن الدولي حول فنزويلا  والحجج المستخدمة أمريكيا وبريطانيا ضد الرئيس الفنزويلي الا تنطبق الحجج نفسها علي وضع شعب الجنوب الذي يفتقد للأمن والذي يعاني مواطنيه من الجوع وأزمة الكهرباء وفقدان العناية الصحية والتعليم وغياب اي أفق سياسي للحل ولمستقبل افضل لمواطنيه وشبابه

كما ان فنزويلا لديها ثروة نفطية ولا يستفيد منها مواطنيها بل فاقم أوضاعها المتدهورة في ظل النظام السياسي الراهن الذي يدعوا مناصري المعارضة الفنزويلية من الدول الكبري كتبرير للإطاحة بالنظام المنتخب

اذا طبقنا هذه التبريرات نفسها أليس من العدل من قبل تلك الدول النظر بشكل إيجابي الي مطالب شعب الجنوب  في حقه في تقرير مصيره طالما ان الحجة الرئيسية هي الديموقراطية التي يَرون ان نظام الرئيس الفنزويلي لا يتمتع به

هل من العدل شعب بكثافة سكانية لا يتجاوز ٤-٥ مليون فرد يعيش في فقر مدقع وهو يمتلك الثروة النفطية والغازية الكافية ليعيش في رخاء مزدهر وهو ايضا يمتلك ثروة الموقع الاستراتيجي علي باب المندب والمحيط الهندي أليس من المفارقة ان مواطني حضرموت الذين يمتلكون النفط والذهب وكذلك ابناء شبوة النفط والغاز وهم محرو مون من جميع الخدمات الاساسية في انتظار هبات من الدول الشقيقة الأخرى هم في غناء عنها ومطلوب منهم الشكر والتقدير للمساعدات المقدمة لهم أليس هذا إهانة لهم ولكرامتهم ؟؟

الازدواجية يجب ان تنتهي قبل تفاقم المشاكل وتحدث الانفجارات في هذه المنطقة الحساسة من العالم

تعليقات القراء
362628
[1] وكأنك طفل
السبت 26 يناير 2019
علاء | عدن لنجعلها بلا وصايه
الم تسمع عن قضية فلسطين !!هل يوجد اعدل منها قضيه؟ هل يوجد شعب مظلوم مثل الشعب الفلسطيني؟هل يوجد شعب وقف معاه اكثر من نصف الارض او ثلاث ارباعه اي مليارات البشر مثل الشعب الفلسطيني !!هل توجد قضيه واضحه المعالم مثل قضية الشعب الفلسطينيّ!!؟ بل هل توجد قضيه انسانيه دينيه اجتماعيه مثل قضية فلسطين !! وتاتي انت لتتكلم عن فنزويلا والجنوب !!المره الثانيه اسأل جوجل قبل ماتنشر مقالك ! فهناك فتحو فرع لجوجل للاطفال عن الاسئله السهله فمرحبا بك زبونا دائما..

362628
[2] مقال يخدم سلالته
السبت 26 يناير 2019
خالد الحارثي | السعودية
مقال يخدم سللاته انهم يعملون بنفس واحد سوا كانوا سنة او شيعة هدفهم هو ان يحكموا اليمن بالغصب وهذا السقاف كل مقالتة مفخخة والا اين الشبه بين فنزويلا واليمن بس دس السم بالعسل وكله خدمة للسللاة النتنة الدعية احفاد المجوس الذين جاءوا أيام سيف بن ذي يزن



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: القبض على عصابةقامت بسرقةاطقم تابعة لالوية العمالقة بعدن
عقب الهجوم على مكتب المشاط أنقسام حاد في صفوف المليشيات بصنعاء (تقرير حصري يحلل أبعاد الصراع )
في معارك الضالع الجيش والمقاومة يصلان إلى مشارف أولى مناطق إب
وزير الدفاع يفتح النار للمرة الثالثة.. الجيش تشكل على ولاءات ضيقة.. رسائل لمن؟
تعيين ناصر القاضي ناطقا رسميا للحراك الثوري بعدن
مقالات الرأي
انعكاس الصورة الحقيقية التي تواكب المسيرة الانقلابية منذ بداية المؤامرة على الرئيس هادي ومخرجات الحوار
  جمال الغراب لا تالوا ايران جهدا في محاولاتها لفرض واقع من الهيمنة على المنطقتين العربية والشرق اوسطية
السياسيون في كل زمان ومكان هم المتمرسون في فن التلاعب بالتصريحات، فالسياسي اليوم له تصريح، وغداً قد تجد له ضد
     د. عمر عيدروس السقاف   - مئات الأشخاص مخفيون قسراً لسنوات منذُ مابعد تحرير عدن والجنوب، وأهلهم
  هـُــمود كل الجبهات العسكرية بالشمال في وقت تستعر فيه جبهة الضالع بشدّة لا يحتاج مِنّا إلى ذكاء وحدس
    لم يعد التقاعد او الإحالة الى المعاش مبررا لاقصاء الكفاءت في اي مرفق كان فكيف لو كان في التربية
  في الضالع قد يكون الحب وقت السلم حباً ذا قدسية خاصة ، وطقوس خاصة أيضاً ، وحين تلعلع أصوات الرصاص يصير قبلة
  يوم الخميس قام الرئيس هادي بإبلاغ الأمين العام للأمم المتحدة رسميا بعدم إمكانية قبوله باستمرار مبعوث
من روائع أبن خلدون : لا تولوا أبناء السفلة والسفهاء قيادة الجنود ومناصب القضاء وشؤون العامة، ﻷنهم إذا أصبحوا
  محمد جميح عضو مجلس الحوثيين السياسي، سلطان السامعي يقول إنه جرى في فترة الحوثيين فساد لم يكن على أيام علي
-
اتبعنا على فيسبوك