مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 20 فبراير 2019 10:50 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 07 ديسمبر 2018 05:21 مساءً

ديناميات المفاوضات من أجل السلام

الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر السياسي للقضية ، والمتمثل في تمرد المليشيات الحوثية على الدولة ونهبها ، هو سبب المشكلة . وأن السلام مرهون بانهاء هذا السبب الذي فجر الحرب. 
الطريقة التي تدار بها محادثات السلام ، بتجاوز هذه القضية وبتغييب المرجعيات ، لن تتوصل إلى هذه الحقيقة بالمرة . حتى المفاهيم والتسميات التي تستخدم تعكس التجاوز المخل لتحديد طبيعة المشكلة .
أطلق على وفد المتمرين الحوثيين "وفد صنعاء"!! بأي منطق سياسي أو قانوني أو تفاوضي يمنح هذه التسمية للمتمردين . 
هذا مجرد نموذج لمحاولات تكسير ديناميات الحل السلمي الحقيقي بتسويات لن تورث هذا البلد غير المزيد من الصراعات والحروب . 
كان وزير الخارجية اليمني موفقاً اليوم في رده على الصحفيين بشأن اولويات المسار نحو الحل النهائي ، لكن ديناميات هذا الحل مختلة بكل المقاييس في اللحظة الراهنة التي تجري فيها المفاوضات ، فقد جاء الحوثيون وهم يرفعون علامة "النصر والصمود" وإلى جانبها الضغط الانساني الذي راهنوا عليه بتطويل زمن الحرب ، وما صاحبه من تفكيك للجذر السياسي للمشكلة التي خلقوها بانقلابهم المشئوم .
ما لم تستعدالحكومة المبادرة بإعادة انتاج ديناميات مفاوضات جادة للسلام ، يكون على رأسها حق الدولة في استعادة كل الاراضي والمنشئات المنهوبة من الانقلابيين بدون قيود ، فلن يكون أمامنا غير فراغ هائل يعمل الحوثيون على التمدد فيه ، ومن ورائهم مشروع قلب الطاولة على المنطقة كلها .

تعليقات القراء
353377
[1] الجنوب الحر قادم والهويه تستحق
الجمعة 07 ديسمبر 2018
ناصح | الجنوب العربي
الصراع يادكتور على سلطة وليس على وطن وشعب وهوية ، ولو كان كذلك لإحتكما للشعب الذي يريدان حكمه ، الطرف الأول أتى نتيجة ظرف تحليل سلطة العفاش معتقداً أنه سيسلمها لهادي ويستعيدها منه كما فعل بوتين مع رئيس وزرائه، والآخر أيضاً اتى به العفاش لينتقم من الشعب الذي طالب بتنحيه ومن حزب الخراب الذي كان يطمح بالوصول إلى السلطة بدلاً منه فإنقلب السحر على الساحر وأتى أصحاب المشروع الطائفي المجوسي بإسم مظلوميتهم ومظلومية أهل البيت كما يعتقدون باطلاً ، هذه هي الحقيقة جذر المشكلة وأُسها وأنت تعلمه هو وحدة الغدر والمكر والخداع والتنصل من العهود والمواثيق التي وقعها العفاش مع الجنوب وإحتل الجنوب بشعاره الوحدة أو الموت والتي لا تريد أن تعترف بها يادكتور وأنت أحد أركان النظام الذي حكم الجنوب بشعاراته المتطرفة وقاده إلى باب اليمن في صنعاء ، فمتى ستصحوا ضمائركم وتنصفون الشعب الجنوبي وهويته وتاريخه؟؟

353377
[2] 4 سنوات حرب لم تتمكن خلالها قوات الشرعية من تحرير الشمال
الجمعة 07 ديسمبر 2018
جنوبي | الجنوب
اذا هناك عوامل داخلية في اليمن تساعد الحوثيين في الاستمرار في السيطرة على الشمال . طبعا بالاضافة الى العوامل الخارجية التي تساعد الحوثيين ايضا . في 21.9.2014 استولى الحوثيين بانقلاب على السطة ال شرعية في صنعاء بمساعدة قوى شمالية نافذة . تفاوض الحكومة الشرعية مع الحوثيين الانقلابيين معناه الاعتراف بهم وبحكومتهم الجديدة ! . معناه عدم الالتزام بمبادئ الامم المتحدة ومبادئ القانون الدولي ... وانتهاكات حقوق الانسان في اليمن . يتضح من ذلك ان قيادات الشرعية وهي قيادات حرب 94 وعملائها- التي دمرت الجنوب انسانا وارضا واقتصادا -هدفها استمرار مصالحها بالاستمرار في السلطة والسيطرة على الثروة والوظيفة العامة منذ 94. وتحت مبرر فرض دولة اتحادية من اقاليم بعد فشل وحدة 90م. اليوم , المبعوث الدولي -مارتن- ودول مجلس الامن يعترفون بالحوثيين الانقلابيين بالرغم ان ذلك يخالف مبادئ القانون الدولى وانتهاكهم لحقوق الانسان تم ذلك بسبب فشل حكومة الشرعية في سياساتها واقصاء قوى فاعلة في المشاركة منها المجلس الانتقالي الجنوبي وايضا قيادة قوات - حراس الجمهورية - يبدو ان مجلس الامن ومبعوثه ينظرون - اليوم - الى ان الحرب ادت الى مآسي انسانية والاف القتلى والمعاقين وخراب ودمار وانهيار اقتصادي ومجاعة وامراض . ولا يتوقع ان تتوصل حكو مة الشرعية والحوثية الى حل سلمي ووقف الحرب .. ولن ينجح مجلس الامن في فرض حل ينهي الحرب لان ديناميات محركة للمفاوضات مازالت غير واردة من طرفي الفرقاء المتحاربين .

353377
[3] استغلال الفرص المتاحة
الجمعة 07 ديسمبر 2018
عبد العزيز ناصر | عدن
سبحان الله! الدكتور ياسين دائما مايستغل الفرص المتاحة للثناء على كل وزير خارجية جديد. سابقا كان يثني على وزير الخارجية السابق عبد الملك المخلافي، ذلك الوزير الفاسد الذي انتشرت رائحة فساده في كل الأصقاع وجاء الوزير الحالي لينظف زبالته وأوساخه بعد أن وزع الجوازات الدبلوماسية لكل من هب ودب وحط ّ من شأنها بفساده. والآن هاهو الدكتور ياسين يستغل موقف الوزير الحالي في السويد كي يثني عليه مع أن ليس هناك مناسبة حقيقية للثناء.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
التحالف العربي ينفذ أول عملية إنزال جوي لدعم قبائل حجور
عاجل : جرحى في اشتباك مسلح بانماء
سياسي يمني: هذا ماقدمه التحالف العربي لقبائل حجور
شهود عيان : مسلحون مقنعون يختطفون شخصا بعقبة عدن
أسعار الصرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم بعدن
مقالات الرأي
  سمير رشاد اليوسفي طريقة حُكم الرئيس "هادي" يبدو أنّها مُقتبسة من حكاية شعبية يمنية، أطرافها: ثورٌ وفقيهٌ
  تابعنا البيان الختامي لما تسمى بالجمعية العمومية (مجلس الشعب) وهذا غير شرعية لانهم لم تكن منتخبه من قبل
  لا أسوأ من أن استخدام الفضيلة للتستر على الرذيلة .. لا أقبح من ذلك إلا محاولة جماعة الحوثي الدفاع عن نظام
  بالأمس كانت أوفا النعامي بسجون ومعتقلات مليشيات الحوثية الاجرامية واليوم يشهرون بالإعدام عن إسماء
ان الرأسمالية ( الامبريالية ) وفي مقدمتها الادارة الامريكية ومعها ادارة الموقع الصهيوني المتقدم في جسد (
أثبت ولا يزال يثبت ويؤكد لنا فخامة القائد المشير عبدربه منصور هادي - رئيس الجمهورية كل يوم أنه ربان السفينة
  منذ انقلاب الحوثي على الشرعية اليمنية عمت الفوضى كل المدن اليمنية وعلى أثرها تعرض الاقتصاد اليمني
منذ تلقينا نبأ فاجعة وفاة الفقيد الاستاذ محمد مخشم المدير السابق لمكتب التربية والتعليم محافظة ابين، رحمة
نحن الجنوبيون من سعى الى الوحدة سعياً وسلمت قيادتنا الجنوبية الجمل بما حمل لعصابة صنعاء .وبالمقابل قابلت
صراع النفوذ  ليس نقطة الخلاف الوحيدة حاليا بين أبوظبي والرياض، بل يتعداها إلى ملفات أخرى، أبرزها ملف
-
اتبعنا على فيسبوك