مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 04 ديسمبر 2020 11:08 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأحد 02 ديسمبر 2018 02:56 مساءً

شبوة وطريق التغيير

لم اشاهد الحدث بأم عيني لكن متابعاتي له ووصف مجرياته من عديد  المصادر الثقات كونت فكرة شاملة عن حقيقة اقتناع المجلس  بالعودة الى جادة الصواب والسير في ركب شبوة ، و جعلتني اعيش اليقين بان شبوة اليوم قطعة اغلال التبعية عنها ووضعت اقدامها على الطريق الصحيح الذي يحفظ مكانتها ويحقق مصالحها الانية والاستراتيجية في الاول والاخير .

وكل ما استخلصته من قراءة حدث احتفال المجلس بالذكرى الحادية والخمسين للاستقلال الوطني في عتق بانه يمثل تغيرا مفاجئا وحادا في المواقف البرجماتية للمجلس وقبوله لسير في ركب شبوة ويمكن احتساب ذلك دفعة  قوية للأمل في امكانية مشاركة جميع القوى الفاعلة على الساحة اليوم وبإرادة سياسية مستقلة في صناعة شبوة التي نريد والتي نحلم بها ان تكون و في اجمل صورة مثالية نتخيلها لها .

و بددت سحب التساؤلات المثيرة لشك حول المجلس ، مصداقية قيادته في الانفتاح على الاخر من بني جلدتها الحزبية بشبوة على الرغم من الحيرة التي حملني عليها مرارة التجربة الوليدة للمجلس وخروجه الى ظهر الوجود بطريقة غير طبيعة وبصورة تذكرنا بالاشمئزاز من الوجود المفاجئ للاشتراكي وما ترتب على قيادته للجنوب من كوارث وخروج سافر على الاسلاف والعرف والدين وضرب كل خيارات و مقومات التغيير الايجابي المنشود والمأمول من الاستقلال ومازلنا نعاني من تبعاته المقيتة الى اليوم .

وعودا على بدء يمكنني القول بان كل مالمسته يمكن ان يبنى عليه اليوم وبثقة عالية لا مطلقة ان شبوة تمضي وبالقوة المطلوبة في اعادة ترميم بيتها الداخلي واصلاح ما افسده الدهر  السياسي لا الزمان .

وحتى لا نذهب بعيدا في التفاؤل ونضيع ما بأيدينا لابد من السير وبوتيرة اعلى واقوى على تعزيز جوانب الثقة ومد جسورها في النفوس وتعبيدها بالصدق الذي لا ينقض عهده دخيل او عميل .

ولا شي يمنع ابناء شبوة ورجالها الاخيار وصناع القرار فيها من الالتقاء من جديد واهالة التراب على ماضي الشتات والتبعية

وما عالم السياسة الا ترويض الوحوش من بني البشر وجعلهم يتقبلون ويعملون  بالممكن من اجل الوصول الى الغايات العظام ، ولنا في يريطانيا العظمى مدرسة العالم الاولى في الترويض وبها استعمرت بلدان وشعوب العالم .

وشبوة و لله الحمد تمتلك هامات سياسية ووطنية ونضالية شامخة ولهم تجاربهم العميقة في عالم السياسة وصناعة الاحداث وربما من هو منهم خريج المدرسة البريطانية الغير معلنة والتي تمثل طابع سياستها الداخلية والخارجية .

 وبشائر التغيير اليوم في شبوة كثيرة ولا يمكن تجاهل بصمات الوالد المناضل الوطني البارز اللواء احمد مساعد حسين فيها وفي فترة زمنية وجيزة وكلنا تابع شروعه  ومن الوهلة الاولى لعودته للمحافظة في مد جسور التواصل مع كافة قواها دون استثناء وسعيه وبكل ثقله السياسي والنضالي لاصلاح ذات البين وجعلها بوابة الدخول لصياغة وصناعة معالم وملامح شبوة وانتشالها من الماضي البغيض ومباشرته وبثقة مطلقة في نفسه وفي اهله الكرام من ابناء شبوة في وضع لبنات الاساس لحاضر شبوة ومستقبلها .

و لقد جأت ثمرات فوائدها ناضجة وطيبة وعلى اكثر من صعيد وكلها  لصالح شبوة  وشدت الانظار اليها من جديد وان بانبهار واسمعت صوتها من كان به صمم .

ولا اخال استجابة المجلس بالامس وقبوله بالسير في التوجهات الجديدة لشبوة وبكل سهولة ولين وتخليه ومن اجل شبوة عن بعض من مظاهره العامة الا نفحة مباركة وطيبة من نفحات اجماعها على يدي هذا المعلم السياسي البارز اللواء احمد مساعد حسين .

وللحدث اهمية ودلالات عميقة  في تاريخ العمل السياسي بشبوة عامة والمجلس على وجه الخصوص ويعتبر من حيث الاهمية مؤشرا ايجابيا على فهم المجلس  لدرس الاول واستيعابه بشكل جيد ووان تعددت الدلالات لكنها تصب في مضمار التأكيد على استعداده لسير في الاتجاه الصحيح والتغريد في سرب شبوة .

 ويسجل للمجلس هذه السابقة التي صدقها بالعمل وعلى رؤوس الاشهاد وفي محفل شبواني كبير وتستوجب منا الاشادة والثنى والشكر لقيادته الشابة ممثلة باخي العزيز الشيخ علي السليماني الذي لايمكن ان يخيب ظن شبوة بالخير فيه .

ويمكن القول بان بوادر الانفتاح للمجلس تجلت اليوم وتعززت في الصورة الحميمية التي جمعت بين رئيس المجلس الشيخ علي السليماني ومحافظ المحافظة الجديد الشاب الشيخ محمد بن عديو وعناقهما الاخوي الحار في حفل استقبال المحافظ الليلة في ديوان المحافظة .

الصورة توحي باننا فعلا نعيش منعطف جذري في علاقات ابناء شبوة وقياداتها الادارية والسياسية والحزبية ويمكن قرأة علامات نضجهم السياسي بوضوح في سعيهم للالتفاف حول بعضهم البعض وتوحيد المواقف والصفوف من اجل شبوة.

واجندة اجماع ابناء شبوة كانت محل اهتمام للمحافظ الشيخ محمد بن عديو في اول خطاب يلقيه بعد توليه لقيادة المحافظة والذي يمثل في جوهره ومضمونه رسالة سياسية هامة لابناء شبوة و التأكيد على اهمية اجماعهم على خدمة المحافظة وتحقيق مصالحها ، وعزز مصداقية اقواله بمطالبة الجميع باعطاء الحزبية اجازة مفتوحة بحسب تعبيره والتوجه بالمشاركة في العمل من اجل النهوض بواقع شبوة الذي وصفه بالسيء .

وجاء خطاب المحافظ بن عديو مواكبا للمتغيرات الجذرية التي تشهدها شبوة والتي تمثل انقلابا حقيقا على موروثها وتقاليدها  الحزبية التي عادة ماتوصف بالتبعية المطلقة .

ومن نافلة القول بان اجماع ابناء شبوة وقواهم السياسية على خياراتهم الاستراتيجية في ادارة شؤون محافظتهم بعيدا عن الوصاية  سيواجه عواصف عاتية من مراكزها في كل من صنعاء وعدن.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  أولا علينا أن نحرر ونعرف معنى الكبت، ونعرفه بأنه: الاستبعاد اللاشعوري للمشاعر أو الأفكار والصدمات
تأخرت في رثاءك، كنت أرقب صدى موتك أيّها الشيخ الجليل، كنت متوقعًا أنه سيكون موتًا حافلًا بالمعنى، كثيرون
  أقسى الكلمات وأوجعها على الإطلاق. كلمه تقطر ألماً ومرارةً. كلمه تعاف سماعها الأذن، ويتأذى من ذكرها
رغم الوضع الفوضوي الذي نتج عنه سلوكيات عدوانية  لاهم لها سوي الانتقام وحظ النفس بمفاهيم اللا مبالاة وعدم
ثقافة الطمع ------ قصة قرأتها قديما جدا.. وأنا لا زلت طالب وتأثرت بها ولم انسها كنت ارويها  لتلاميذي عند ما
موازين القوى تغيرت باليمن وواقع الأرض اصبح بيد من يملكون القوة ومن الصعب على طرف ان يقضي على الاخر بقوة
استمرارية تحصين وحماية كبار الفاسدين في اليمن بقانون شاذ وغير دستوري ينشر الفساد ويقوي شوكة الفاسدين ويجعل
من ضمن الأحاديث التي دارت بيني وبين الفنان الكبير ، محمد محسن عطروش ،  حدثني عن موقف ظريف حصل له أيام حكم
-
اتبعنا على فيسبوك