مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 20 فبراير 2019 09:06 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

الحوثيون يدمرون مدرسة بالحديدة انتقاما من الأهالي الرافضين لمخططاتهم

الأربعاء 14 نوفمبر 2018 11:50 مساءً
( عدن الغد) وكالات :

أقدمت مليشيا الحوثي الموالية لإيران على تفخيخ وتفجير مدرسة 22 مايو بمنطقة الجاح التابعة لمديرية بيت الفقيه بمحافظة الحديدة على الساحل الغربي لليمن، انتقاما من الأهالي الرافضين لمخططاتها في أعقاب هزائمها المتلاحقة، وذلك في إطار سياسة الأرض المحروقة التي تستهدف تدمير مقدرات الشعب اليمني.

 

ورصدت "وكالة أنباء الإمارات" "وام" تدمير المليشيا الانقلابية المدرسة بالكامل ونقلت عن  شهود عيان قولهم إن عناصر المليشيا أقدمت على هذه العملية الإجرامية بهدف حرمان الأطفال من استكمال تعليمهم في خطوة تكشف خبث أعمالها التخريبية وتظهر الوجه البشع لمخططها الانقلابي الذي يستهدف تدمير اليمن ومستقبل أبنائه. 

 

يعد استهداف مليشيا الحوثي المنشآت المدنية والمدارس والمقار الحكومية استهتارا بأرواح المدنيين واستهدافا واضحا لمقدرات الشعب اليمني وبناه التحتية ومؤسساته التي تقدم خدماتها لليمنيين في هذا الظرف التاريخي الصعب الذي يعيشه اليمن. 

 

وتواصل الفرق الهندسية التابعة لقوات المقاومة اليمنية جهودها في مجال نزع الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها الانقلابيون في الطرقات العامة والمنشآت المدنية، وذلك في خطوة منها لحماية أرواح المدنيين الأبرياء. 

 

جدير بالذكر أن هناك أكثر من 4.5 مليون طفل يمني حرمتهم مليشيا الحوثي من التعليم، منهم مليون و600 ألف طفل حرموا من الالتحاق بالمدارس خلال العامين الماضيين بعد إقدامها على قصف وتدمير 2372 مدرسة جزئيا وكليا واستخدام أكثر من 1500 مرفق تعليمي سجونا وثكنات عسكرية، إضافة إلى اختطافهم الأطفال من المدارس والزج بهم في جبهات القتال في مخالفة لجميع القوانين الدولية لا سيما الخاصة بحقوق الطفل.


المزيد في أخبار وتقارير
مدير عام مكتب الواجبات الزكوية بعدن: الايرادات العامة للعام 2018م بلغت (397.62.153) مليون ريال
قال  مدير عام مكتب الواجبات الزكوية بعدن ، ان الايرادات العامة للعام 2018م بلغت (397.62.153) مليون ريال موزعة على مختلف القطاعات وهي : القطاع العام بلغت (205.421.289) مليون
نقابة النقل الثقيل توافق على مخرجات اجتماع لجنة مراجعة أوضاع النقل البري للبضائع
عقد صباح يوم الثلاثاء الموافق 19/2/2019 في مقر الهيئة الهيئة لعامة لتنظيم شؤون النقل البري بالعاصمة عدن اجتماعا استثنائيا للجنة مراجعة اوضاع النقل البري ، حيث دعت
الحكومة اليمنية تقر ثاني موازنة لها بعد الحرب وفقاً للموازنة السابقة لعام 2018:
  اقرت الحكومة اليمنية ثاني موازنة لها منذ الحرب التي اندلعت في عام 2014 من قبل الميليشيا الحوثية. وقال وزير المالية في بيان له ان الموازنة استندت إلى مؤشرات موازنة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : جرحى في اشتباك مسلح بانماء
البري : البناء العشوائي بخط التسعين ستتم ازالته
اول مروحية للتحالف تهبط في مناطق حجور
أسعار الصرف وبيع العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم بعدن
مقتل موظف بجهاز الرقابة والمحاسبة بالمنصورة
مقالات الرأي
    -الشراكة الحقيقية بين الجنوب ودول التحالف العربي ليس بترديد شعارات او إعطاء وعود بالمساعدة على فك
المواطنة مفهوم تاريخي شامل وله أبعاد عديدة قانونية وسلوكية وإدارية وإجتماعية. لذلك فإن نوعية المواطنة تثأثر
اتوقع الجميع بأن الحوثيين قد قاربوا على النهاية بعد اغتيالهم الرئيس السابق علي عبدالله صالح ومارافقة بعد ذلك
صراحة صرت أشفق على دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك على وضعه الذي لا يحسد عليه , تركة كبيرة جدآ لفساد
يقدم الحوثيون يومياً الدليل تلو الدليل على أنهم جزء من موروث إستبدادي غاشم لا يرى اليمن غير أرض مستباحة .
لا يملك زمام الأمر إلا من هو له أهل، والبلد اليوم تمر بأصعب مراحلها، فقد تداعت الأكلة إليها، فالوطن اليوم
كان لدى جمهورية اليمن الدمقراطية الشعبية للجنوب اربعة اماجد تحت الثراء وكنا نحتفل بهم ونضع لهم اكليل من
  تابعنا البيان الختامي لما تسمى بالجمعية العمومية (مجلس الشعب) وهذا غير شرعية لانهم لم تكن منتخبه من قبل
  لا أسوأ من أن استخدام الفضيلة للتستر على الرذيلة .. لا أقبح من ذلك إلا محاولة جماعة الحوثي الدفاع عن نظام
  منذ انقلاب الحوثي على الشرعية اليمنية عمت الفوضى كل المدن اليمنية وعلى أثرها تعرض الاقتصاد اليمني
-
اتبعنا على فيسبوك