مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 16 فبراير 2019 04:31 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 10 أغسطس 2018 05:29 مساءً

الجنوب وصراع ( المشاريع ) ... !

 

إن كل ما يحدث من احتقان سياسي في الجنوب أفرزت ظروف ومعطيات ومقتضيات  حرب صيف ( 2015 )م

هو ناتج عن صراع مشاريع وأهداف وغايات ورغبات رمت بأحداثها في أحضان الجنوب وجعلت منه ساحة وميدان لتلك ( المشاريع ) التي تتصارع منذ تلك الفترة على التشبث والتمسك بحق " البقاء السياسي " من أجل وضع موطئ قدم على الساحة( السياسية)..

كل ذلك الاحتقان والغليان رمى بظلاله بشكل " سلبي " على الشارع الجنوبي وجعله منه قربانا ووقودا وحطبا لتلك " المشاريع " ، مما أثر على الأوضاع الاقتصادية بأثر( رجعي ) وجعل من المواطن سلعة يتم تقذفها واستهلاكها في تلك المشاريع التي أثبت فشلها فكانت النتائج والعواقب على ( ظهر ) المواطن معيشياً .

بدأت مشاريع القوي المتصارعة في الجنوب تفرز معطيات وأحداث أقل ما يقال عنها ( كارثية) وأصبحت تخيم بكل سلبياتها على الشارع الجنوبي.

كل ما يحدث في الجنوب هو عبارة عن صراع أهداف وتعارض مصالح ورغبات والبحث عن توطيين موطئ الأقدام في الساحة السياسية.

فكل ما نشاهده اليوم من تردي أوضاع اقتصادية وانهيار تام لمقومات الحياة والعيش الكريم على الأراضي الجنوبية هو ناتج لـ "أفرزت " تلك الصراعات وخيبة أمل نجاحها وتحقيق أهدافها ومطالبها.

أصبح اليوم الجنوب محاطا بـ" كماشة " من المشاريع التي جعلت من الجنوب مسرحا لها بهدف تحقيقها على أرض الواقع.

وما نراه اليوم من تقلبات في المناخ السياسي هو ناتج عن تردي حالة المناخ والطقس " السياسي " لتلك المشاريع.

أصبح المواطن في الجنوب محاطا بـ" كوكتيل " من المشاريع التي غاب عنها الرؤية والتخطيط والمنظور والبعد المستقبلي الثاقب الذي يوصل إلى المصاف الاقليمي والدولي , ويغيب عن تلك المشاريع الإدراك والوعي " السياسي " وتعيش على إيقاع التخبط وأوتار " الهوشلية " السياسية على أرض الواقع.

وكل ذلك يفرز آثار سلبية إذا لم تكن كارثية ويدفع فاتورة وثمن حسابها المواطن اقتصاديا وسياسي وعسكريا.

فما نعيشه اليوم هو صراع مشاريع على الأرض الجنوبية يكتوي بناره " الشعب " ويكون قربان ووقود وحطب ذلك الصراع السياسي " العقيم " على أرض " الوطن ".

تعليقات القراء
331468
[1] انت عليك حاجات..
الجمعة 10 أغسطس 2018
سلطان زمانه | نياهاها
جعل لك سيل يجحبك يا جاحب! كيف يكون التأثير على الاقتصاد بأثر رجعي؟؟ ليس هذا فحسب ، فالمقال عمومًا مبهم وغير واضح. لم تفلح في إيصال رسالتك هذه المرة.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
زيارة الانتقالي الى حضرموت تشعل الجدل 
قيادي مؤتمري يكشف سبب عدم دعم الشرعية لقبائل حجور
عاجل : العثور على شخص مقتول في الممدارة
السلطات الامنية بالمكلا تنبه قيادة المجلس الانتقالي: تجاوز مهام الأمن مرفوض
لماذا غابت الشخصيات الحضرمية في استقبال "الانتقالي"؟
مقالات الرأي
استفاد الحوثيين كثيراً في المجال الاعلامي المروج للحروب الطائفية حيث أنه لعب دور كبير في استمرار الحرب
استغرب كثيرا من الحملة التي شنتها المطابخ الاعلامية المتباينة في الرؤئ والتوجهات على وزير خارجية حكومة
على الجنوبيين الإنتظار .. إلى حين, دون فترة محددة ودون ضمانات. هذا هو ملخص رأي كل التيارات الشمالية بلا استثناء
الطيور على اشكالها تقع وما طار طير وارتفع إلا كما طار وقع وكل انا ينضح بما فيه وكل عود ينفح بما فيه. امثله
  إذا انتصرت قبائل حجور وعذر فهذا ليس جديدا فقد كانت هناك قبائل تقاتل الحوثي في أرحب وغيرها ولم يستطع
كانت الثورة السلمية في الجنوب سباقة لما أعقبها من ما أسموه بثورة الربيع العربي كانت الثورة في الجنوب
  إذا قيل لنا مثلا إن اليهود يعملون جاهدين، وبكل الوسائل والسبل على أن تبقى سلعهم باهظة الثمن؛ فمن الممكن
موجة لانتقالي حضرموت ....اعتمدوها ورقة لكم في اجتماعكم غدا ان كنتم فعلا تمثلون حضرموت ..وهو موقفي الثابت
جماعة الاخوان المسلمين بنسختها اليمنية وهي تراوغ المجتمع العربي وتدعي ان لاصلة لها بتنظيم الاخوان المسلمين
عمل الكفيل على صنع بروباغندا ساذجة لمرتزقنة اثناء زيارتهم للمكلا فمنحهم طائرة خاصة تذهب بهم الى هناك واستأجر
-
اتبعنا على فيسبوك