صامدون رغم كل التحديات

هنالك من يبنون وطن بقطرات دمائهم وأنين جرحاهم ويواجهون الجوع والفقر والبرد وينامون في الجبال والصحاري  على أصوات الرصاص والمدافع  وهنالك من يتسابقون على بناء الفلل والعمارات الخاصة ويلهثون خلف مشاريعهم الشخصية ...

فالفرق كبير بين من  يبني وطنه ويقدم روحه التي هي اغلى من اي شيء وبين من يبني بيت خاص به أو عمارة أو يشتري سيارة فارهة  ويفكر في بطنه دون أن يفكر في وطنه.
تحية لاولائك الابطال المرابطون في السهول والقمم والجبال والوديان من ابطال قواتنا المسلحة والأمن تحية لهم اينما كانوا تحت اي سماء وفوق اي ارض . 
والخزي لكل من ينشرون الاشاعات ضد جيشنا وأمننا البواسل أو يستنقصون من قدراتهم القتالية 
فأن ابطال قواتنا المسلحة والأمن هم من واجه السيارات المفخخة بأسلحتهم الشخصية وهم من يواجه الإرهاب والتطرف والطيران المسير بسلاحهم الشخصي ..
فإن من حرروا الضالع ولحج وعدن وأبين وشبوة وسقطرى وبعض مناطق حضرموت والمهرة  قادرين أن يكملوا أهدافهم المرسومة لخدمة الوطن والمواطن وطرد آخر جندي يمني من سيئون 
وبإذن الله تعالى ستأتي جمهورية حضرموت العربية المتحدة 
وعاصمتها عدن