تهامة عدن ..!!

كتب الله لنا أن نتؤجع ونتألم في هذه المديرية ، التي تقدم فاتورة " باهظة " وثمنية في الأحداث والمنعطفات التاريخية لكل الأحداث والوقائع التي مرت بها العاصمة عدن  .

كتب على جبين مديرية خورمكسر أن تكون في الدرك الاسفل  ، وأن يتم معاملاتها وفقاً للمعايير الطبقة " الثالثة" مثلها مثل ( تهامة ) في محافظة الحديدة والكل يعلم " كيف " يتم تعامل ( تهامة ) وأهلها من طبقة ( المهمشين )   .

#تهامة_عدن : مديرية خورمكسر مكتوباً على جبينها أن كل من يتولى أمرها " مشغول " بنفسة وكيف يقوم ( يلهط ) ويلهث خلف مصالحة الشخصية ، ولا يفقه ولا يعي أوجاع والألم الناس في تلك المديرية  .

أنظروا جيداً لبقية المديريات في العاصمة عدن ، ومايحصل بها من نهضة وجهود تحقيق كثيراً من التوازن في هكذا ظروف ، وانظروا إلى مديرية خورمكسر  ، وسوف تفهموا تماماً لماذا اطلاقنا ( تهامة ) على مديرية خورمكسر  .

مشاريع صغيره وكبيرة  ، مساعدات إنسانية غذائية ، برنامج تأهيل وتدريب وتدريب الكوادر البشرية ، مبادرات شبابية وغيرها  ، ونحن في خورمكسر من سيء إلى اسوأ  ، من مأمور إلى آخر وجميعهم لما يخرجوا من دائرة النظر تحت الأقدام  ، وجعل من مديرية خورمكسر تهامة عدن   .

#عبدالله_جاحب  .