سويعات في الغناء بتريم وافتتاح أول ملعب بالعشب الصناعي لنادي في وادي حضرموت

كنا يوم أمس في رحاب الغناء تريم بمعية معالي وزير الشباب والرياضة نايف بن صالح البكري وقيادات السلطة المحلية والوزارة وذلك لغرض افتتاح اول ملعب بالعشب الصناعي لنادي على مستوى وادي حضرموت..

وحقيقة ولما لهذه المدينة من مكانة خاصة في نفسي أحببت أن استبق الوزير ومن معه حيث تحركت بسيارتي برفقة ابني احمد والزميل صالح باظريس حيث وجهة لي اكثر من دعوة من قبل كثير من احبابي واصدقائي في مدينة الفن والجمال والابداع لانزل ضيفا عليهم  ولكنني في الأخير ذهبت عند صاحب الدعوة السابقة أي أول من وصلتني وهو الحبيب حسن بن علوي الكاف بعد أن اعتذرت بمحبة واعتزاز للآخرين..

المهم وصلنا تريم مع وقت صلاة الجمعة كان جامعها الكبير الذي يتوسط سوقها القديم هو مقصدنا كانت الوجوه فيه من كل أجناس العالم الطالبين للعلم والفقة وأمور الدين في أربطة هذه المدينة التي تمتلك تاريخ تليد َوزاخر في شتى المجالات.. كان للباعة المتجولين عقب الصلاة تواجد كبير حول ساحات الجامع كان الجوء رغم ذلك المشهد روحاني في كل شيء فتريم مدينة تشعر زائرها دائما بشيء من السعادة والطمأنينة وهي خاصية حباها الله بها..

المهم بعد ذلك ذهبنا الى بيت الحبيب حسن الذي وجدناه في انتظارنا على باب منزله مرحبا بنا بسعادة كبيرة كانت واضحة على محياه كيف والعلاقة التي تربطني بالغالي ابن علوي الكاف ليست وليدة اليوم وإنما من سنوات طوال ظلت كما هي بل تزداد متانه مع مرور الزمن.. وبعد الترحاب جلسنا مع بعض نتحدث في امور كثيرة ومنها الرياضة والإعلام والثقافة و استرجعنا معا بعض الذكريات الجميلة..وكانت زخات المطر تنزل ملطفة لحرارة الجو وكأنها  تبارك لزيارتنا و لذلك المجلس الطيب  في بيت الحبيب حسن.. بعدها تناولنا وجبة الغداء ومن ثم صلاة العصر.. لنبدأ في تجهيز أنفسنا للانطلاق نحو مكان الفعالية المتمثل في افتتاح اول ملعب كرة قدم لنادي في وادي حضرموت  معشب صناعيا..

وصلنا هناك نحو الساعة الرابعة وبضع دقائق كان في استقبالنا في بادئ الأمر خبير ألعاب القوى الاستاذ عبيد عليان ثم واصلنا المسير نحو مدخل منشآت نادي البرق ووسط أهازيج وزامل الألعاب الشعبية.. تقدم إلينا رئيس نادي البرق د. طلال بن منصور مرحبا بنا وكان برفقتي الحبيب حسن والزميل صالح وابني احمد . وماهي الا لحظات ووصل قائد رياضة هذه البلد اخي الفاضل معالي الوزير نايف بن صالح البكري بمعية قيادة السلطة المحلية بالوادي وبعض من قيادات الوزارة وشخصيات مدنية وعسكرية ليتقدم بعدها معاليه الجميع  بخطى ثابتة نحو قص شريط افتتاح منشآت وملعب نادي البرق بمدينة تريم وسط  تصفيق وسعاده كبيره من الجميع.. ليبدأ بعد ذلك  كرنفال ووصلات استعراضية فنية وشبابية مختلفة.. قبل أن تأتي كلمة معالي الوزير الذي ارتجل في كلمته وابدع كيف ماشاء فيها  ليكمل بذلك من خلالها روبورتاج هذا اليوم الاحتفالي والتاريخي الكبير في رياضة وادي حضرموت.