ماهي الخطوات التي تقلل من خطورة الإصابة بسرطان الثدي؟

حقائق رئيسية حول سرطان الثدي:
سرطان الثدي هو أكثر أنواع السرطان شيوعاً مع أكثر من 2.2 مليون حالة في عام 2020.
تُصاب قُرابة امرأة واحدة من بين كل 12 امرأة بسرطان الثدي في حياتهن. سرطان الثدي هو السبب الأول للوفيات الناجمة عن السرطان في أوساط النساء، وقد توفيت بسببه 685000 امرأة تقريباً في عام 2020.
تحدث معظم حالات الإصابة بسرطان الثدي والوفيات الناجمة عنه في البلدان المنخفضة الدخل والمتوسطة الدخل.
هناك فوارق كبيرة بين البلدان المرتفعة الدخل والبلدان المنخفضة الدخل والمتوسطة الدخل، حيث يتجاوز معدل البقاء على قيد الحياة بعد الإصابة بسرطان الثدي 5 سنوات 90% في البلدان المرتفعة الدخل، في حين لا تتعدى نسبته 66% في الهند و40% في جنوب أفريقيا.
تُسجَّل أعلى معدلات الوفيات الموحّدة حسب السن من جراء سرطان الثدي في أفريقيا وبولينيزيا. وتحدث نصف الوفيات الناجمة عن سرطان الثدي في أوساط النساء دون سن الخمسين في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.
يُحرز تقدم كبير في مجال علاج سرطان الثدي منذ عام 1980؛ إذ انخفض معدّل الوفيات الموحّد حسب السن من جراء سرطان الثدي بنسبة 40٪ بين الثمانينات وعام 2020 في البلدان المرتفعة الدخل. وما زال يُنتظر تحقيق تحسّن مماثل في البلدان المنخفضة الدخل والمتوسطة الدخل.
الحصائل المحسّنة هي نتيجة الجمع بين الكشف المبكر ثم العلاج الفعال باستخدام مزيج من الجراحة والعلاج الإشعاعي والعلاجات الطبية.
وهذا يجعل من اتخاذ إجراءات الوقاية منه أمر مهم، نقدم لك أبرز طُرق الوقاية من سرطان الثدي في المقال الآتي فقد 
لوحظ في الفترة الأخيرة زيادة أعداد الإصابة بسرطان الثدي  مع حدوثه في سن صغير نسبياً، فعلى سبيل المثال، أصبح من المعتاد تشخيص سيدات و آنسات في الثلاثينيات . لا نعلم تماماً السبب وراء ذلك و لكن من المؤكد أنه  يمكن للسيدات و الآنسات اتباع نصائح مُحددة من شأنها تقليل فُرصة الإصابة بسرطان الثدي، من أهم هذه النصائح:
الحفاظ على وزن صحي: هذا أمر مهم جداً و قد يتطلب ذلك في الكثير من الأحيان الاستعانة بمتخصصين في التغذية العلاجية. بصفة عامة، إنقاص الوزن بطريقة صحية تعتمد على التدرج في الإقلال من السعرات الحرارية مع زيادة الحركة و النشاط.
المُداومة على النشاط الجسمانيّ: مُمارسة الرياضة هام للحفاظ على الوزن المُناسب، الوزن المناسب يُساعد على التقليل من خطورة الإصابة بسرطان الثدي. ننصح البالغين بلعب 150 دقيقة قي الإسبوع من تمرينات الايروبيكس (Aerobics) المتوسطة الشدة أو 75 دقيقة عالية الشدة، هذا بالإضافة إلى عمل تمرينات الشد على الأقل مرتين إسبوعياً ... يمكنكم البحث عن أمثلة لهذه التمارين على الانترنت.
الرضاعة الطبيعية: قد تلعب دوراً في الوقاية من سرطان الثدي، كلما طالت فترة الرضاعة الطبيعية كلما زادت درجة الوقاية.
عدم استخدام الهرمون التعويضي لعلاج أعراض سن اليأس: هناك ربط بين معدلات حدوث سرطان الثدي و استخدام الهرمون الأنثوي التعويضي، ننصح دائماً باستخدام العلاجات الغير هرمونية لعلاج أعراض توقف الدورة الشهرية.
تناول الغذاء الصحي: يقلل ذلك من خطورة الإصابة بسرطان الثدي، يشمل الغذاء الصحيّ: تناول زيت الزيتون و المكسرات مع التركيز على الخضروات، الفاكهة، الحبوب الكاملة، و البقوليات. تناول اللحوم بأنواعها الغير مُصنعة و كذلك الألبان بكميات ليس مُبالغ فيها هو أمر صحيّ و مطلوب و لا يزيد من خطورة الإصابة بسرطان الثدي. 
استخدام وسائل منع الحمل الهرمونية بمختلف أنواعها قد يرفع من خطورة الإصابة بسرطان الثدي بدرجة طفيفة، كما أن التوقف عن استخدامها يعود بمعدلات الخطورة إلى المستويات الطبيعية خلال فترة وجيزة. وسائل منع االحمل الهرمونية قد يكون لها آثار جانيية أخرى خاصةً إذا تم استخدامها لفترة طويلة، لذا ننصح بالتحدث دائماً مع طبيب النساء والولادة لإختيار أفضل وسيلة تؤدي الغرض. ننصح أيضاً بالتوقف عن استخدام وسائل المنع الهرمونية بعد سن ال 35.
الإمتناع عن التدخين: التدخين بأنواعه يُسبب حوالي 15 نوع من السرطانات، من أهمها سرطان الجهاز التنفسي و الهضمي و البولي. التدخين يرفع أيضاً من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي. التدخين يُقلل من فاعلية علاجات الأورام المختلفة بالنسبة لمرضى السرطان.
في حالة السيدات و الآنسات اللاتي لديهن نسبة خطورة عالية و تعدين سن ال 35، فإن تناول علاجات هرمونية مثل التاموكسفين أو الرالوكسفين لمدة 5 سنوات يقلل من خطورة اصابتهن بسرطان الثدي. 
مع أطيب تمنياتي للجميع بدوام الصحة و العافية
#العلاج الاشعاعي مطلب كل مريض سرطان في عدن.


مقال طبي بقلم د. اماني صالح هادي سعيد
اخصائيه علاج الاورام والعلاج بالاشعاع
المركز الوطني للعلاج الاورام -عدن
برج الاطباء-حي عبدالعزيز بجانب مسجد الصحابة.
مستشارة وحدة السياسات الصحية والدعم الفني بوزارة الصحة العامة والسكان
مستشارة المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان -عدن
رئيسة وحدة التوعيه الصحية للمجلس العربي للاكاديمين والكفاءات -فرع اليمن  
عضو عامل في اتحاد الجامعات الافرواسيويه