الصقور الحالمية تحقق حلم صقر الثورة الجنوبية وشاعرها المردعي

ظاهرة تكافلية اجتماعية يجسدها الثوار لتحقيق حلم ثائر ، اخلاقيات الثورة الجنوبية تتجسدا يوميا على واقعنا ، من ثوار حقيقيين رفعوا شعار الثورة وطبقوه واقعيا بكل ماتحمله من معاني ، وان كان اهتمام بالانسان اولا ، صقور دائما تجنح في سماء الابداع وتكون ذات الاسبقية لها فهي ماركة حصريا باسمها صقور حالمية تستبق الكل  سرمدا ،  وتاريخ الثورة الجنوبية  شاهدا على ما قدمتها في سبيل النضال الثوري واعمالها الوطنية الانسانية شاهد للعيان على اولئك الرجال الشرفاء  الذين جعلوا من تلك الاعمال الانسانية شعارا لهم في خدمة الوطن والمنطقة وابناء منطقتهم الحالمية ...

ما شد انتباهي تلك الظاهرة الاجتماعية الانسانية الخلاقة التي انتهجتها صقور المجموعة الحالمين الداعمة وتوجها صوب تبنى انسان لطالما صال وجال في ساحات النضال وجبهات الوغى يدافع عن الحق الجنوب بالكلمة الصادقة قولا وشعرا وقتالا .

حلم لم يتحقق وكان دائما يقول لي سيتحقق في ظل الجنوب الجديد ، وبما نعيش مخاض مابعد الحرب  والجنوب المتخبط ، ابى اولئك الرجال الا الاعلان عن تحقيق الحلم لذلك الشاعر الثوري الصامد المعروف على ساحات الوطن الجنوبي .

كفكرة انسانية اخلاقية بحتة تربطها المبادئ الثورية اعلنت مجموعة الصقور الحالمية لتحقيق حلم الشاعر الجنوبي الكبير مطيع المردعي ومساعدته في توفير له مسكن بسيط عجزت سنوات عمره من تحقيقه نظرا لمواقفة السياسية بالاضافة لظروفه المعيشية  الصعبة التي يعيشها ، كباقي سكان الوطن ، وبما ان التكاتف المجتمعي لتلك المجموعة شعارا ارادوا ان يكون شاعرهم الثورى سعيدا بتحقيق حلمه والاعلان عن مجموعة في مواقع التواصل الاجتماعي لتوفير الدعم وتشكيل لجنة لمتابعة ذلك والتفاعل المذهل للمغتربين ومحبي المردعي الذي انهالت مشاركاتهم ودعوماتهم كخطوة ايجابية مخلقة لرد الوفاء للاوفياء ، وكان المردعي سعيدا بمثل تلك الخطوة ينتابه الفخر والاعتزاز بان الوطن مليء بالشرفاء الخيرين الذين يشعرون بمعاناة اخوانهم ،، مؤمل لكل الخيرين من الصقور الحالمية الحب والسلام والوئام مبادلهم الاعتزاز والفخر والحب الذي يمتاز به اولئك الرجال ...