مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 10 أبريل 2020 02:24 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
عبدالله النسي
الأمة العربية والاستعمار المتخفي
الجمعة 27 مارس 2020 06:28 مساءً
اعتقد اني مثلي مثل غيري من الشعوب العربية التي تدرك كل الإدراك بأن لا هناك دولة عربية تحكم نفسها بنفسها ١٠٠٪ وبالذات الدول الصديقة لدول أوروبا وامريكا ولم تملك حتى القدرة على الدفاع عن نفسها
فيروس كورونا والاسلام
الأربعاء 18 مارس 2020 04:32 مساءً
الكل يعلم بفيروس كورونا الذي لاقاء روجاً عالمياً لم يسبق له مثيل مع العلم بأن أقل الضحايا لذلك الفيروس هم في بلاد المسلمين وأكثر المتضررين من دعاية ذلك الفيروس هم المسلمين تناقض ومفارقات
فيروس كورونا حرب جرثومية تجارية
الخميس 05 مارس 2020 11:57 مساءً
اعتقد الصورة واضحة من خلال الأمراض التي تظهر بين الحين والحين وبالذات منذو أكثر من عشرون عام. ابتدأ من جنون البقر وانفلونزا الخنازير والطيور وكل يوم مسميات جديدة رغم أنها ليست الا حرب جرثومية
الإخوان والسلطة مرض مستعصي
الأربعاء 04 مارس 2020 10:15 صباحاً
ثورة اليمن الاخونجية والتي سميت بثورة الشباب ولكن منهم الشباب أنهم شباب الإخوان وزملاء الدراسة ولاهناك مشكلة في الشباب المشكلة تكمن في منهم خلف الشباب؟ من المعروف بأن شعار تلك الثورة
سقط الجوف سقط العميل المرتزق
الاثنين 02 مارس 2020 05:05 مساءً
هذا شعار الحوثي وهكذا هي حكومة الشرعية اليمنية تحصد الهزائم بالجملة حتى المرتزقة لايقبلون بتلك الهزيم كيف لحكومة تمتلك اكبر وزارات في دول العالم من حيث اعداد الوزراء ورغم الكم الهائل من
من هنا اعتقد انها تبدأ مآسي اليمن
الأحد 01 مارس 2020 02:29 مساءً
الدولة في اليمن هي من تزرع الفساد في كل إدارات ومؤسسات الدولة. واتحدى من يعارض ذلك أن يبرهن لي بشخصية في السلطة أو المعارضة اليمنية تتمتع بالنزاهة. لا أحد يستطيع يطلع شخص واحد فقط. وكذلك السلطة
لغة التفاهم مع أصحاب الأرض هي الحل الوحيد
الأربعاء 19 فبراير 2020 12:56 مساءً
لغة التفاهم مع أصحاب الأرض هي الحل..... إخواني الأعزاء في حكومة الشرعية اليمنية. الأخوة الأعزاء أبناء محافظة المهرة. الأخوة الأشقاء في دول التحالف العربي وعلى رأسهم المملكة العربية السعودية. لا
من ينشد دولة مدنية لا يهدد الاقلام الحرة!
الاثنين 17 فبراير 2020 06:10 صباحاً
  ماذا تبقى من حياء لدى من يهدد الإعلام والصحافة الوطنية التي تخدم الوطن والمواطن. صراحة شي مؤسف جدا انك تنشد دولة مدنية ديمقراطية وانت قبل تحقق ولو حتى ٠1% من تلك الدعاية حقك بقيام
اليمن فوق الأحزاب
الجمعة 14 فبراير 2020 09:50 مساءً
  ................. الى كل الأحرار الغيورين على وطنهم اليمن الاتحادية يمن العزة والشموخ. اعزائي الكل منكم يتهم الآخر في تدمير اليمن وفسادة اعتقد لاداعي للجنوبي اتهام الشمال بالفساد لأجل شلة شمالية
11 فبراير النكبة الكبرى.
الثلاثاء 11 فبراير 2020 08:25 مساءً
__________اطل علينا يوم 11 فبراير اليوم الذي دمر وخرب وشرد اليمنيين ومن خلاله ارتكبت كل المحرمات بحق الوطن والمواطن.وكلامي هذا ليس نادماً على الرئيس اليمني السابق ولا على نظامة ابدا.ولكني ناقد لذلك
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
المساجد بعدن تُعيد فتح ابوابها عقب اغلاق دام اسبوعين (Translated to English )
عاجل: إندلاع اشتباكات بين مجموعة أفراد يتبعون قوات أمن المنشآت بعدن
عاجل: اندلاع حريق كبير بالمنصورة
البركاني: هؤلاء هم من وافق على اغتيال الرئيس صالح وأمين حزب المؤتمر عارف الزوكاء
وفاة 13 مواطناً خلال 72 ساعة في مدينة دمت شمالي الضالع في ظروف غامضة
مقالات الرأي
      نعمان الحكيم هذا مقال ارثي فيه صديقي وحبيبي الاكرم الشهم المثقف الانسان كتبته في وفاته العام
في كل جولة من المعارك ويتم فيها الإعلان عن تقدم وتحقيق انتصارات لقوات الشرعية! فجأة تسمع عن وقف فوري لإطلاق
قرأت اليوم قرارا بفصلي من اللجنة العامة مع مجموعة اسماء أخرى من قبل مشرفي الحوثي بصنعاء . سبق وأن قرأت فصلي
عند استحضار سلوك الحوثيين تجاه السلام منذ الحرب الأولى 2004، تشعر أن السلام الحقيقي ليس في أجندتهم أبدا، وهو
⁃ حتى هذا اليوم الخميس ٩ ابريل ٢٠٢٠ م لم تسجل في بلدنا أي حالة اصابة بفيروس كورونا. لله الحمد والشكر. ⁃ هناك
  أغلب الناس يهتمون باخبار العالم بغض النظر عن مصداقيتها وقليل منهم من يتجاوز ذلك إلى النظر إلى الجوهر
    في بلدة ممسني غرب شيراز يوجد شاهد قبر لمتوفي بتاريخ الرابع من نوفمبر 1918 يصف وباء الانفلونزا الاسبانيه
مع أن أولادي محمد وأسامة خرجوا من منطقة مودية وهم صغار وكانت زياراتهم إليها محدودة وسريعة فقد قررنا في
لا أدري كيف كان مجيئي إلى هذا العالم الصاخب بالجلبة والضوضاء! المزدحم والمحتدم بالصراع والغضب والجنون..
  --------------------- هاهي الوقائع تؤكد مجددا أن الحوثية فكرة تعيش بالحرب ، وتتلاشى بالسلام ، وهي لذلك لن تقبل بأي
-
اتبعنا على فيسبوك