MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 16 ديسمبر 2017 08:27 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
عبدالله جاحب
الرهان الخاسر ...
الجمعة 15 ديسمبر 2017 03:55 مساءً
يراهن البعض على سقوط الجواد الجنوبي ( الانتقالي) في ظل المتغيرات والأحداث والوقائع التى تعج بها الساحة السياسية والعسكرية. ويذهب البعض على الرهان الخاسر ببعض الأمور التى طفت على سطح المشهد
هل يضيع الجنوب من بين أيادينا ؟؟
الاثنين 11 ديسمبر 2017 07:39 مساءً
  تعودنا عشق الصعاب ومن عوايدنا عدم استغلال الفرص " وفي أسطر تاريخناً ضياع مكاسبنا و تضحياتنا في الأنفاس الأخيرة والرمق الأخير ... يصيبنا دوماً الارباك في اللمسات الأخيرة " ونشعر بأننا وصلنا
صالح قتل ( نفسه)!
الاثنين 04 ديسمبر 2017 05:27 مساءً
  من يظن ان أنصار الله و المليشيات الإيرانية والمخابرات الحزبية لحزب الله قد قتلت علي عبدالله صالح إنسان واهام ويبيع الوهام ويتجار بالخيال وينشر السراب ...من يحلل ويستنتج مقتل عفاش بأنه على
اتحدوا ان أردتم الجنوب ... ؟
السبت 02 ديسمبر 2017 09:57 مساءً
  لن يأتي الجنوب من ثغر صنعاء واسوار باب اليمن وانتفاضه عفاش وصحوه المصالح الموتمريه وتحالف أعداء اليوم حلفاء الأمس وصديق الامس عدوا اليوم ....يبيع الوهم ويتجار بالخيال من يظن مجرد ظنون بأن
معركة المقص والمهرج ... ؟
الأحد 26 نوفمبر 2017 08:18 مساءً
  كتب/عبدالله جاحب ... اشتد عودها وقوي ساعدها " وحمي وطيسها " وهزل مشعلها وحامل مباخرها " وأسف على محرضها " وشاب نارها .... حرب إعلامية وكلاميه تشد رحالها صوب قطبين من أقطاب الإعلام الجنوبي كلاً
مطلب أم انتقام .. ؟
الجمعة 24 نوفمبر 2017 03:06 مساءً
  تفاجأت كغير بتلك التصرفات الصبيانيه وتلك الحماقات التى أقدم عليها بعض المراهقين " والفقدين الأهلية والخارجين عن النظم والأعراف والأخلاق الرياضية.... أقدمت مجموعة من المحسوبين على نادي
على حساب الشعب تنصب المشانق
الخميس 23 نوفمبر 2017 04:25 مساءً
عندما يذبح الشعب على أسوار (الوطنية) ويتحول قوته الى سلعه يتداولها الكل من الكسب والنفع والفيد والأطماع الداخلية والخارجية...   لمصالح من تحبس أنفاس عدن " ويحكم الخناق على قوت الشعب ومتنفسه
إلى الهادي والعيدروس
الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 12:39 مساءً
بعيد عن جلابيب السياسة واهام الساسة وسرديب الانتماءت " بعيد عن كل القناعات الشخصية والاطماع والمصالح الضيقة " أنتم وحدكم من بيده مقاليد الأمور ومفاتيح الطلاسم " وشفرات الأوضاع وحلول الإستقرار
المقاومة الجنوبية بين : بلح ( الشرعية) و عنب ( الانتقالي) وسوط ( الإخوان)
الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 11:50 صباحاً
نشأت في ظروف استثنائية وحملت على عاتقها (وطن) وخرجت من بين الأزقة والإحياء والمدن والقرى " وظهرت في ظرف طارئ " وكانت الممثل العفوي التلاقي الوحيد الذي طغي على المشهد العسكري في ظل تبخر الجيوش
الجنوب بين ثلاثية: ثعابين (صنعاء) و هبل (الشرعية) ومسيلمة( الإخوان)
الأحد 22 أكتوبر 2017 01:23 مساءً
صراعات ومؤامرات وحيل ومكر وفتح جبهات عديدة في وجهه ( الجنوب) الغرض منها تركيع وخضوع وانصياع وأتباع( الجنوب ) تحت وصاية العديد من المشروعات وارغام شعبه وقيادته وسيادته للخوض في العديد من
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
هروب جماعي لعناصر ميليشيا الحوثي والمتعاونين معه من مناطق بيحان بشبوة
مصدر عسكري : تحرير بيحان بشكل كامل من سيطرة الحوثيين
القبض على جندي يصنع حزاما ناسفا في معسكر للجيش بعدن
انهيار مفاجئ للحوثيين ببيحان وقوات الجيش والمقاومة تطرد الميلشيا
الحوثيون يلمحون الى مقتل وزير الدفاع اللواء محمود الصبيحي في غارة بصنعاء
مقالات الرأي
  - المقاومة الجنوبية وابناء شبوة انتصاراتهم وطنية ويهمهم تحرير أرضهم أولا وأخيرا ودفعوا بعشرات الشهداء،
الاحداث الاخيرة والتغيرات الدراماتيكية المتسارعة في المواقف السياسية والعسكرية لقوات التحالف والاحزاب
بعض الإخوة الذي لا يحسبون للأمور حسابات منطقية و واقعية، يذهبون الى ان الإمارات رضخت لحزب الاصلاح عند
ليست حسابات خاطئة ، الجنوبيون يتحركون وفق وقناعات وضرورات وحاجه بمجملها فرضت قتالهم  في جبهات كثيرة ؛ 
  ثمة من يدعو الآن الى تأسيس مجلس عسكري في الجنوب العربي - ما زال هؤلاء يعتقدون بأنهم غير يمنيين - للمضي في
نسمع ونشاهد تصريحات بعض الساسة عن الحلول المقترحة للأزمة اليمنية , ونجد الكثير منهم يردد وبشكل مبرمج إن
إن الأزمة السياسية بين القوى الشمالية التي طرأت في الحادي عشر من فبراير في العام2011 بشأن المحاصصة على سلطة
  حضرت اليوم الخميس 14ديسمبر الحفل الخطابي والفني الذي أقامته السلطة المحلية ومكتب الثقافة أبين إحتفالا
كثيرون من الابواق التي تعمل مع كل الجهات والتي اعطت اهتمام   بالغ الاهتمام للقاء بعكس ما كان الهدف منه
كثيرون يروجون الآن لعودة احمد علي ليقود معركة التحرير واستعادة الدولة ، وحمل الراية خلفا لوالده  ، خصوصا
-
اتبعنا على فيسبوك