مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 10 ديسمبر 2018 03:44 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
عبدالقادر القاضي
قراءة في بيان المجلس الانتقالي الجنوبي
الأربعاء 03 أكتوبر 2018 03:12 مساءً
  هكذا احب ان أسميه لما جاء في جوهر مضمونه من أنه جدد العهد للشعب الجنوبي بانه مازال على العهد الذي عاهدوهم اياه برغم كل الصعاب والمؤامرات ومحاولة الالتفاف على القضية الجنوبية وعلى
هل التقط الرئيس الاشارة
الثلاثاء 02 أكتوبر 2018 11:01 صباحاً
  من ٢٠٠٠ مليون $ الى ٢٠٠ مليون $ الامر له دلالات ،، وله إشارات ،، وله ماله ما بين السطور لمن يقرأ ما بين السطور .. فهناك هبوط حاد في سعر اسهم حكومة الفساد والفشل والعجز التي بلغت أدنى مستوياتها
السيد وزير التربية المحترم .. بعد التحية
الأحد 16 سبتمبر 2018 11:46 مساءً
هو ليس مجرد زي هو تربية وجدانية حينما يتم نسف آخر علاقة انتماء وجداني بين الطالب وبين المدرسة ،، فاعلم أن البلاد تتجه نحو عصر الظلمات بعد كل ذلك الاستهداف العنيف الذي مرت به العملية التعليمية
سنة اولى جنيفا
الخميس 30 أغسطس 2018 12:29 مساءً
  الانتقالي بالخط العريض ان يكون هناك وفد للمجلس الانتقالي الجنوبي ضمن القائمة الجنوبية الحاضرة لمباحثات جنيف وكم اللقاءات المنفردة التي أجريت مع سفراء وكذلك لقاء المبعوث الدولي.. كل تلك
الديكتاتور الناشئ
السبت 25 أغسطس 2018 11:24 مساءً
تكتشف فجاءة صباح ذات يوم ،، انك لست إلا ضحية ابله ،، ومستغفل طوال خمسة عقود من الزمن  ،، وأن وطنك هذا ليس ملكآ لك كما افهموك في كتاب التربية الوطنية ،، بل ستكبر وستدرك انه ملك مجموعة عصابات من
البريقة وشبابها نموذجا يجب النهوض به
السبت 04 أغسطس 2018 11:39 مساءً
     ((  لايجب أن نكتفي بدور المتفرجين  )) بعيدآ عن الانتماءات والتخندق السياسي وبعيدآ عن الإكثار من الكلام والتقليل من العمل ... على كل مديريات عدن وسكانها وشبابها ونسائها
المجلس الانتقالي الجنوبي عمل تنظيمي محترم .. ودهاء سياسي مغيب
الأربعاء 25 يوليو 2018 11:14 مساءً
مما لاشك فيه وبسبب تداخل المواقف وتشابك القضايا ببعضها البعض ولأسباب سياسية وإقليمية بل ودولية أيضا تضطر بعض القوى السياسية أيا كانت اسمها أو أهدافها أو حتى حجم شعبيتها تضطر حقا إلى أن تساير
أوامر عفاش .. وجرائم طارق .. وابتسامة القربوع
الأحد 15 يوليو 2018 01:02 صباحاً
حينما كان طارق عفاش الذي ظهر متباهيا بعنطزية داخل معسكر في العاصمة عدن قبل يومين مستفزآ ومتحديآ لمشاعر الآلاف من أبناء الجنوب وكاسرآ لقلوب أمهات ثكلت أبنائها برصاص قناصيه  . حينما كان يقود
حكومة عاقر لا تحبل ولا تلد
الأربعاء 04 يوليو 2018 10:45 صباحاً
  قبل أن تكتب حرفآ يبرر  أو تهرب إلى الأمام بمنشور تحاول من هذا الفضح ان تقلل ..   أو أن تناقش جدلية لماذا فروا إليك لا إلى غيرك في محاولة بائسة منتحرة لكي تعلل ..   قبل كل شيء دعني أذكرك
‏ المزعجون والمنزعجون القضية الجنوبية
الأربعاء 27 يونيو 2018 03:08 مساءً
  هي قضية تسكن صدور وقلوب ووجدان شعب بأكمله في كل مساحة الجنوب المقدرة ب 360 كيلو متر  ..     ذلك الجنوب الذي كان دولة ولم يكن فرع لأحد كما افهموكم خطباء الغفلة ومنظري المنابر ومهرجي
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : اطلاق سراح المعتقل احمد المرقشي
المرقشي يؤكد خبر الإفراج عنه ويدلي بأول تصريح
شقيق صامد سناح يقتل شاب بخور مكسر
العمقي يندد بواقعة اغلاق ١٠ من فروعه بعدن ويؤكد :"ملتزمون بتوجيهات البنك المركزي 
انطلاق البث التجريبي لإذاعة هنا عدن على تردد 92,9
مقالات الرأي
محافظ محافظة أبين أنشط محافظ عرفته المحافظة، يعمل بهمة عالية، تراه في آخر النهار كأوله، رجل نشيط وعملي وصادق
لان الشيء بالشيء يذكر  ومن أجل التذكير علي أن استعرض قصة سابقة ذات علاقة بعنوان هذا المقال  عندما اجبروا
هل تصدق أن تليفزيون فرنسا الرسمي (فرانس 24) عمل استطلاع رأى وأعلن أن 75% من الشعب الفرنسي مؤيد للمظاهرات؟! هل
من المعروف والمتعارف عليه دوليا في كل حكومات بلدان العالم بان الرسوم و الضرائب التي تقوم بجبايتها اي حكومة
  مايحز في النفس وما يجعل العبرات تتسرب خلسة من العين وما يجعل القلب يتقطع ألمآ وحزنا وحسرة وندمآ هو ان
من يعتقد ان الحوثي سوف يجنح للسلام هو خاطي والامم المتحدة تعمل على تطويل الحرب في اليمن من اجل الدول الكبرى
- الناس في الجنوب حتى كلمة اليمن لا يريدوا نطقها بسبب ان بهذه الكلمة أصبحت هوية تقتل أولادهم وتقصي رجالهم
  يخطىء من يظن أن الحوثيين سيجنحون للسلام؛ أو أن لديهم بوادر إنصياع للقرارات الدولية؛ أو أنهم قد وصلوا إلى
اسما آيات التهاني والتبريكات لكل الشرفاء الأحرار أينما كانوا بمناسبة  إعلان  العفو على الأسير احمد
  التراث رمزاً للهوية الإنسانية ورمزاً لمعرفتها وقدراتها واسهاماتها في الحضارة الإنسانية التي توصل لها اي
-
اتبعنا على فيسبوك