MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 24 أبريل 2018 09:03 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
حيدره محمد
الوقت الذي يوشك على النهاية..!
الخميس 05 أكتوبر 2017 01:33 مساءً
هي "الليلة الظلماء" تلفنا بالسواد والتي قدر بما توصلنا نحو الإنزلاق الجمعي في شراك الدولة التي اصبحت "إماميه" بعد ان ابتلعت الجمهورية والوحدة واليمن! وفرضه امرا واقعا في الشمال لا نقوى على فرضه
كم الساعة..؟
الأحد 01 أكتوبر 2017 05:55 مساءً
هل صحيح ان "الأسد الجنوبي" نائم? وهل يعقل ان يكون نآئمآ كل هذا الوقت مع التأكيد على انه لم يمت!  وهل هو نائم في حالة من السبات الكامل؟ ام انه نائم بعين واحدة تاركا الاخرى ترقب مايدور؟ وان
دونك الموت يا جنوب
الخميس 28 سبتمبر 2017 03:31 مساءً
حتى لا نصحوا كما صحى ابائنا من قبلنا على واقع الهزيمة وحتى لا نمارس الجهالة ونصفق للجاهلين الذين ضيعوا هذا "الجنوب" الكبير ارضا وسياده ودوله وثروة' وحتى لا نكرر حماقات الماضي البعيد القريب
الجواد الخاسر
الأربعاء 27 سبتمبر 2017 10:09 صباحاً
كل الأطراف السياسية التي تحترب اليوم تدعي إستمداد شرعيتها من الإرادة الشعبية والتي وعلى اساسها أمتطه تلك الأطراف صهوة جواد "الشعب" اليمني في الشمال والجنوب وكل الفرقاء قد دفعوا بعداد جموع
الهاشمي و(عدن الغد) وحيدرة محمد..!
الاثنين 25 سبتمبر 2017 02:29 مساءً
نظر اللي يتفحص ملامحي وقال بتهكم ولله واشتهرت يا وليد قدك تكلم الرؤساء؟ تفاجأت من الرجل وانا لا اعرفه ولكنني حاولت ان افهمه اكثر واعرفه عن قرب فأجبته عن ماذا تتحدث ومن هم الرؤساء؟! رد فقال: "علي
مجاهد وغازي وخيران...!
الجمعة 22 سبتمبر 2017 02:40 مساءً
خيران الساذج بطبيعته التي لا تنطوي على صفات الحذق والذكاء وفهم ما يدور حوله مازال كما هو منذ اكثر من ثلاثة عقود. ولكنه ليس غبيا الى ذلك الحد الذي قد يجعله يفقد كل شيء وقد اورثه مسقط رأسه جينات
نزار و " الشقة المفروشة " وعنترة !
السبت 16 سبتمبر 2017 01:23 مساءً
عندما تملئ سماء اي بلد عربي الطائرات المقاتلة وترسوا على سواحله المدمرات البحرية  وتنزل على أرضه جحافل الجيوش وتدوس ترابه أحذية  الجنود الغليظة   مدججين بالسلاح يتمترسون في ثكناتهم
"التعويل"الفاشل..!
الأربعاء 13 سبتمبر 2017 11:05 صباحاً
ألتعويل على اندلاع الحرب بين طرفي الانقلاب في صنعاء يثبت بجلاء ان لاخطه محكمه للتحالف العربي والشرعية اليمنية في مواجهه الانقلاب والانتصار عليه!وبعد اكثر من عامين من الحرب مازالت الحرب
قيادي في الحراك الجنوبي..!
الاثنين 11 سبتمبر 2017 11:38 صباحاً
ألف قيادي وألف سياسي وألف ناشط وألف صحفي وكاتب وإعلامي جنوبي لم يستطيعوا حتى الساعة " إستعاده " دوله الجنوب! ومنذ اكثر من عقد والجنوبيين يراوحون بين الكر والفر ومابين مليونيه واخرى يهتفون فيها
منقول عن مصدر مقرب من" الكبش "
الجمعة 08 سبتمبر 2017 02:16 مساءً
في الجنوب ليس هناك اكثر من "الخراف" صاخبة الصوت صاحبة النشيد "بااااااع"! وهي خراف مطيعة ووديعة تتماهى في انصياع كامل لعصاء الراعي!   وخرفان الجنوب لاتشبع ولاتقنع تأكل بشراهه ولاتدع للراعي
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل - بالفيديو : التحالف العربي ينشر فيديو لحظة استهداف سيارة صالح الصماد ومقتله
تحليل سياسي : من قتل صالح الصماد؟
المؤتمرية فائقة السيد تكشف ما حدث معها في أول لقاء مع الصماد بعد مقتل صالح
تحليل سياسي: هل تصبح الجنوب دولة منزوعة السلاح؟!
اكاديمي من عدن يوجه رسالة احتجاج الى محمد بن راشد والسبب؟
مقالات الرأي
في الجنوب يخفي السياسيون الحقيقة ويبيعون الوهم، يدركون الواقع المتردي ويقفزون عليه بمنجزاتهم الزائفة،
مصيبة الشعوب العربية من حكامها اما نحن في اليمن مصيبتنا من  انفسنا شعب في الشمال يمتلك قدرات ويحقق نجاحات
قتل حسين بدر الدين الحوثي ووصلت جماعته وهو تحت الأرض إلى رأس جبل عدن " معاشيق " .. بعد أن داسوا باقدامهم صنعاء ،
  *سعيد الجعفري لاشك ان محمد الحوثي رئيس ما تعرف باللجنة الثورية العليا لدى جماعة الحوثي.الان يكون قد وصل
في الضالع حيث كانت تتحدث أصوات البنادق فقط تكسر عظم المليشيات الانقلابية وتردها مدحورة.. في الضالع الذي اقام
هو يحطم كل التابوهات التي صُنعت في مجتمعاتنا العربية في حين غفلة منا، هكذا يُمكن أن نَفهم ما يقوم به حاليا ولي
يوجد وعاء«فاضي» فبماذا ستملأ هذا «الوعاء»؟! اعتقد ان المجلس الانتقالي عباره عن وعاء فاضي تماما
عنوان جميل، لرحلة ممتعة وشيقة نتنقل من خلالها في عشرات المدن المحلية والعربية والعالمية، دون أن نحتاج لمشاق
  قد يبدو للبعض أن الإجابة على هذا السؤال ضرب من الترف. قد يقول البعض، وماذا تفرق طالما أن الرجل قتل
  التوقعات وحدها لاتكفي للخروج بتصور نهائي عن النتيجه التي ستسفر عنها الحرب اليمنيه  في عامها الرابع..
-
اتبعنا على فيسبوك