مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 12 ديسمبر 2019 07:42 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
سالم الفراص
المطلوب إزالة العشوائي لا وقفه
الأربعاء 04 ديسمبر 2019 10:38 مساءً
دأب السابقون واللاحقون من مسئولين ثابتين وعابرين، أساسيين ومؤقتين، شرعيين ومعارضين، على الخروج على الناس كلما زاد حمى العشوائي والسطو على الأراضي والبناء داخل وفوق وبجانب الآثار التاريخية
إنها عدن لو تعلمون
الأربعاء 27 نوفمبر 2019 07:51 مساءً
* عدن أول أكرم الاسماء في السماء وعلى الأرض.. تلاوة كل كتاب ولسان، مهوى كل محب وعاشق وطامع في أجر ونوال. * عدن مستقر قابيل وفسحة نجواه وتوبته.. وفضاء صدى رجع ألحان مزامير داؤود وهدى دعوته.. وحصن
لم يمُت المشّاء حامد جامع بل استراح
الأربعاء 31 يوليو 2019 07:46 مساءً
  حامد جامع الرجل الإنسان الغزير زهداً في كل شيء إلاَّ المعرفة وسعة الإطلاع والبلاغة والفطنة. المرجع الحافل بأمر كل غائب وحاضر، لمن أراد التأكد من صحة وكمال معلومة أو فكرة، أو يتوثق من سلامة
الحكومة والعيد .. وكباش الأضاحي
الأحد 21 يوليو 2019 06:51 مساءً
 هناك العديد من تجار الكباش (البرابر) الموسميين الذين اعتادوا انتظار قدوم العيد الكبير بفارغ الصبر ليضربوا ضرباتهم، مستغلين حاجة الناس إلى ضرب عصفورين بحجر واحدة في هذه المناسبة الدينية
طال بُعدك يا طريقي!
الثلاثاء 25 يونيو 2019 08:54 مساءً
 هكذا أصبحت كل الدروب صعبة الارتقاء، مليئة بالحفر والمطبات والحقول الغائمة. فالدرب الذي كنا نقطعه على صوت أغنية واحدة، وربما على مقدمة موسيقية، أصبح يحتاج إلى مجلد أغاني أم كلثوم.. هذه
مؤسسة الكهرباء" تمسك الذرة وتترك الفيل!!!
الثلاثاء 18 يونيو 2019 06:41 مساءً
خرجت المؤسسة العامة للكهرباء لابسة وجهاً غير وجهها المليء ببثور التشوه والأعاقة الذي يحتاج إلى أكثر من عملية تجميل حتى يصبح مقبولاً ومحتملاً ومستجاباً. خرجت لتقول أنها صاحبة حق وإن من حقها
جمعية ١٤ السكنية ومصالح هوامير نهب الاراضي.
الأحد 03 فبراير 2019 03:34 مساءً
كثيرا ماترغمنا ظروفنا غير السوية والموغلة في القتامة أن نتقبل جراحاتنا والتعايش معها وتحمل تبعاتها المحبطة والقاسية علينا وعلى أولادنا من بعدنا. جراحات وأوجاع ومكابدات قد نستغرب أحيانا
سؤال الطريق
الاثنين 23 مارس 2015 07:12 مساءً
 خرجت بعد أن ضاقت بما حولها علها تجد مخرجاً لكل أتعابها كانت المسالك أمامها تضيق رغم كثرتها فلا تجد خياراً غير خيار الولوج والمغامرة، تترك لأقدامها مسؤولية حملها دون مساءلة أو توجيه.. الضوء
(أكتوبر) يا سيادة الرئيس هادي
الأربعاء 18 مارس 2015 01:48 مساءً
طوال ثلاثين عاماً وضعت فيها صحيفة (14 أكتوبر) بين رحى استهداف قاس وبيت لشل دورها وإفراغها من محتواها، وتدمير قواعد وأسس عطائها وإنتاجها المهني الاحترافي، ومبدئية ورسوخ نشاطها الإعلامي
لماذا جواس بدلاً عن السقاف؟!
الاثنين 09 مارس 2015 09:28 مساءً
من الغباء والغبن، ومن الإجحاف، والخبث أيضاً اعتبار قرار رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي تعيين العميد ثابت جواس قائداً لقوات الأمن الخاصة عدن (الأمن المركزي) سابقاً بديلاً عن العميد عبد
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مدير إدارة الميزانية بوزارة الداخلية يرفع مذكرة إلى الميسري ويكشف تعرضه لتهديد
محافظ شبوة يرفع بلاغ إلى رئيس الجمهورية بشأن القوات الاماراتية في بلحاف
عدن : المؤسسة العامة للكهرباء تصدر تنويه هام
عاجل : غرق شاحنة محملة دقيق في ساحل أبين
عدن : أمن ميناء المعلا يضبط مهربات
مقالات الرأي
  ليست رغبة طفولية للحنين، للأب الذي غادرنا قبل فوات الأوان، للقائد الذي رحل عنا فجأة دونما سابق إنذار، بل
    جرّب اليمنيون منذُ أكثر من خمس سنوات كيفية العيش خارج كنف الدولة ومؤسساتها المدنية والأمنية
بعد خمس سنين من الحرب وانقلاب مليشيات الحوثي على مؤسسات الدولة في صنعاء واعلان التمرد في البلاد بهدف خلط
فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي  والسلطة عبارة عن درساً بليغاً لن يذهب من الذاكرة, وملحمة
.شارعنا يتحول بعد العصر إلى ساحة للعشاق يتجمع الشباب في ركنه أمام عمارتها مركزين أنظارهم على نافذة غرفتها
‏قيل لي: كنت قاس جداً وموغل في الخصومة مع محافظ البنك المركزي الأسبق محمد زمام، وظلمته كثيراً في تعاطيك
سيئون الطويلة  لم تعد حاضرة وادي حضرموت فقط بل هي حاضرة الوطن جميعا حافظت على مركز الدولة ومسمى الدولة بعد
كان لي الشرف الكبير أن أقول شيئاً في الذكرى (48) لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة عندما اتصلت بي إذاعة عدن
  تعددت التسريبات مؤخراً حول تسمية محافظ عدن في المرحلة القادمة وتضاربت الأنباء من مؤيدي كل اسم ومعارضيه
    اليدومي، جلاد "الأمن الوطني" الشهير، يعتقل المواطن اليمني يحيى بن حسين الديلمي في مأرب منذ أشهر دون
-
اتبعنا على فيسبوك