مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 01:16 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
صلاح السقلدي
حزب الإصلاح حين يستحوذ على كل شيء.. التجارب شهودٌ عدول
الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 09:40 مساءً
استمرار سيطرة حزب الإصلاح على السلطة اليمنية المعترف بها والمعروفة باسم الشرعية وتخفيه خلفها وتجيير قراراتها لمصلحته الحزبية المحضة واستثماره الحزبي للصفة والاعتراف الدولي الذي تحظى به، لا
حين تصير الخدمات الضرورية ورقة ضغط وتركيع سياسية..
الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 01:28 صباحاً
لم تعد حكومة د. معين عبدالملك تتحرّج من استخدام  الخدمات الضرورية لعامة الناس في عدن وعموم الجنوب، مثل الكهرباء والماء والرواتب كورقة مساومة سياسية وأداة عقابية بحق كل مواطن وثائر
خطيئة الانتقالي ومسكنات السعودية للشرعية
الثلاثاء 10 سبتمبر 2019 07:06 مساءً
أكبر خطأ -بل قُــلْ خطيئة- ارتكبتها القيادات الجنوبية منذ بداية هذه الحرب، أنها وضعت يدها بأيادي مجموعة لصوص وقَــتَـلة. فما يحدث اليوم هو أن الشعب بالجنوب يدفع ضريبة تلك الخطيئة نيابة عن
الشرعية..النزول من فوق الشجرة
الأربعاء 04 سبتمبر 2019 08:52 مساءً
السلطة اليمنية الموجودة بالخارج، درجتْ على الطلوع إلى أعلى الشجرة عند كل دعوة للحوار, ومن ثم تبحث عن سُــلّــم للنزول حين يحاصرها الفشل من كل الجهات، مثلما فعلت منذ بداية هذه الحرب حين ظلت
من ذريعة محاربة الحزب الاشتراكي إلى محاربة المجلس الانتقالي.. تعددت الذرائع والمستهدف الجنوب
الأحد 25 أغسطس 2019 08:47 مساءً
ليس خلافهم مع المجلس الانتقالي الجنوبي فقط، ولن يكتفوا برأسه لو أُتيحت لهم الفرصة،بل مع أي قوة جنوبية تتمتع بقوة جماهيرية وعسكرية وتتبنى القضية الجنوبية بصورة جادة أو حتى شبه جادة.   فلو
وخزة قلم:
الجمعة 16 أغسطس 2019 10:22 مساءً
يعرف العالم كله أن تمسّــك السعودية بالسلطة المعروفة بالشرعية هو تمسكها بمبرر وشرعية الحرب لا غير، وليس من أجل خاطر عيونها ولا حتى من أجل الهدف المعلن من هذه الحرب، وهو إعادتها الى صنعاء.
وخزة قلم تفند أكذوبة المناطقية الجنوبية
الأربعاء 14 أغسطس 2019 06:22 مساءً
    صلاح السقلدي ما جرى مؤخرا في عدن من اشتباكات مؤسفة هي حلقة من سلسلة اشتباكات جرت في عدن وفي عموم الجنوب السنوات الماضية على خلفية سياسية محضة وفي ظل ما تمور به الساحة بالجنوب وباليمن
وخزة قلم أمنية:
الاثنين 12 أغسطس 2019 03:48 مساءً
لم نتردد لحظة في الانتقاد و التنبيه لكلما نعتقد أنه يستحق النقد والتصحيح منذ بداية هذه الحرب -وتحديدا بعد استعادة عدن والجنوب منتصف 2015م, ومن الجوانب التي تعرضنا لها وحذرنا من خطورة العبث بها
وخزة قلم لا بد منها:
الأربعاء 07 أغسطس 2019 10:34 مساءً
  لا يحتاج الناس بالجنوب من المجلس الانتقالي الجنوبي أن يثبت لهم بكل مناسبة أنه  يقف مع التحالف، بل يحتاجوا منه الى  ما يثبت أن التحالف يقف اليوم مع الجنوب وقضيته موقفا سياسيا واضحا ، أو
لهذا نرفض استهداف الشماليين بالجنوب, ونفضح بالدليل انتهازية هذه القوى
الاثنين 05 أغسطس 2019 08:10 مساءً
رفضنا اليوم لأية انتهاكات وتعدّيات تنال من المواطن الشمالي بعدن وبعموم الجنوب لم يتغير منذ ربع قرن من الزمن-، منذ كانت معظم الأحزاب والشخصيات التي تستغل ما يجري اليوم بالجنوب تجيز كل أنواع
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تبادل إتهامات : شكري يهاجم الحزام الأمني على خلفية قضية الجوازات بعدن ويهدد والحزام ينشر فيديو ويتهم
محامي صالح يزف بشرى سارة لليمنيين بشأن مفاوضات جدة
شركة الكريمي توضح بشأن موعد صرف مرتبات الداخلية
عاجل : مسلحون مجهولون يهاجمون نقطة للحزام الأمني بجعار
تعرف على أسعار الصرف صباح اليوم الأثنين
مقالات الرأي
الحوار دائما هو لغة الحل لاي مشاكل مهما كانت سوى سياسيه او اقتصاديه او حتى اجتماعيه وهو سلوك حضاري لايفهمه
ما هذه الملامح المرعبة التي ارتسمت على أرض العاصمة المؤقتة عدن والتي بعثت على الخوف والهلع من المصير القادم
  ----------------------- ثانياً ---- شاركنا في مؤتمر الحوار ، وعملنا على إنجاحه بمعية فريق الحزب الاشتراكي وآخرين ممن
ليعلم الجميع إنني عندما أكتب عن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي فأنا لستُ ممجداً أو معظماً، أو
================= حسن يتسمع مسجلة بصوت عالي: العطروش يغني برع يأستعمار برع من أرض الأحرار برع .. أبو حسن يدخل عليه
الإثنين 14 أكتوبر 2019 إستثناء قيادة الهيئة الوطنية العليا للحراك السلمي الجنوبي، ممثلة في مؤسس الحراك " ناصر
 ١// بِفعل الحرب ، وبفعل رداءة أداء الحاكم ومنظومة السلطة ، تجتاحُ الناس حالة من الإحباط والإنكسار ، وهذه
    تابعنا باهتمام كما تابع العالم كله منح رئيس وزراء أثيوبيا السيد أبى أحمد جائزة نوبل للسلام لجهوده
  في بلادي وهذا الوطن المختلف على تسميته وسلطاته والذي يعيش الحروب بين وطن سابق نبحث عن امجاده وتاريخه
✅ لم نسمع او نشاهد احتفالات لثورة أكتوبر الروسية ولا للثورة الفرنسية ولا لغيرها من الثورات التي صنعت بصمات
-
اتبعنا على فيسبوك