مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 21 سبتمبر 2018 04:09 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
ماجد الشعيبي
من الجبهة.. عن المخاء وبيان القائد عيدروس
السبت 18 مارس 2017 07:48 صباحاً
لم يعد خطاب القيادة الجنوبية معنيا بتكرير الشعارات العاطفية بقدر ما هو مسئول عن تقديم الإجابات السياسة الشافية. حالة الإبهام التي رافقت التقدم العسكري في المخاء, أغرت أوساطا سياسية عدة
(من الجبهة).. على الاطراف الجنوبية مراجعة ذاتها
الثلاثاء 21 فبراير 2017 04:08 مساءً
ما حدث مؤخرا في المطار صفارة إنذار تستوجب على كل الاطراف الجنوبية المشاركة في الازمة ,مراجعة ذاتها لتجنب اي صراع قادم..ولو لم تظهر للعيان مضامين واسباب اي نزاع , فان ما حدث يمثل فرصة حقيقية
مصالحة الدم ومشاريع ما بعد الحرب (1 )
الخميس 19 يناير 2017 11:38 مساءً
كل الحروب تنتهي بمصالحة سياسية بين الاطراف المتنازعة وفي حرب كحرب اليمن تتشابك بها الاطراف المتصارعة على الأرض وفي السماء لا احد  يملك العصمة في إيقاف هذه الحرب وقت ما تحضر الصفقات
نقاط وحروف ضائعة عن الشارع الجنوبي المنشغل بالوهم
الثلاثاء 03 يناير 2017 09:48 صباحاً
الأخبار  التي تثير الفتن والمناطقية والمناكفة بين قياداتنا تجد رواج ونقاش من الجميع والكل يدافع عن طرف محسوب عليه بصرف النظر عن أخطائه أو سلبياته والكل الأخر يتعصب ويشتم  بقصد او بغير
ملاحظات حول العملية الإغاثية في عدن
الخميس 20 أغسطس 2015 09:26 مساءً
حينما أقدم الحوثي على محاولة استلطاف الناس في عدن وقام بتوزيع الدقيق التي استولى عليها من المخازن التابعة لهائل سعيد وبعض التجار اصطف من تبقى من المواطنيين حينها في التواهي والمعلا طابوراً
رسالة إلى قائد الجيش الغائب المؤيد له
الثلاثاء 28 يوليو 2015 10:42 مساءً
قبل البداية ...المقاومة طرف في الحرب..السؤال فين الجيش عشان ننضم معه..!كان نفسي من زمان أشوف جندي من الجيش عشان ألتقط له صور تذكارية وأقول بكل فخر هؤلاء هم جنود الجيش الوطني وعلى الأقل عشان نعرف
الانتصار الذي حققه الحوثي وصالح في الجنوب..!
الأربعاء 15 يوليو 2015 02:22 صباحاً
الطريق إلى السلام يبدأ بالخروج الفوري من أرض الجنوب وتعويض المواطنين على كل ما  تم تدميره من ممتلكات خاصة وعامة بسبب الحرب الخاسرة التي شنها الحوثي وحلفائة على الجنوب ..التفاصيل الأخرى
عدن ..العاصمة التي تحتضر دفاعاً عن الخليج الميت
الأحد 12 يوليو 2015 02:07 صباحاً
  عدن رسمت "خطا أحمرا" بدماء شبابها المقاومين وهم يتساقطون تباعاً دفاعاً عمن  يشاهدون مسرحية الموت في شوارعها كمسرحية تراجيدية تعرض الآن مباشرة على قنوات العرب . مازلت أتذكر الشاب المقاوم
موعد لم يحدد نفسه في عدن
الأحد 28 يونيو 2015 10:50 مساءً
شيئاً ما من هناك يأخذ مساحة واسعة من الهم لا أدري ما هو لكنه قريب ولا يتقدم .. أخذتني لعبة الحرب بعيداً ولم تستطيع نفس اللعبة العودة (قبل البداية) كنت هناك وهي تتنفس واقتربت منها وهي تودع لحظات
سطرٌ من دفتر تاريخ الضالع إن كان هناك تاريخاً يُكتب الأن !
الثلاثاء 26 مايو 2015 03:14 صباحاً
  كان الحوثيون مستعدين لدفع الكثير مقابل استقطاب أبناء الضالع وتجنيدهم في حربهم هذه ..على الأقل تحيدهم من الحرب على اعتبار إن الضالع أكثر منطقة ذاقت من ويل السلطة المركزية في صنعاء السلطة
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : نجاة قيادي إصلاحي من محاولة اغتيال بعدن
تظاهرة احتجاجية داعمة للرئيس هادي ورافضة لسياسات التحالف العربي بالبريقة
البخيتي لعبد الملك الحوثي: انكشف الغطاء أيها الكاهن والناس ينتظرون رحيلك بفارغ الصبر
آل مرعي يرد على البخيتي: الجنوبيين لم يطعنونا في الظهر ولم يخونونا في غرف ومسرح العمليات
الزبيدي: سنسيطر على الحديدة
مقالات الرأي
عدت مجهدا من رحلة ميدانية استطلاعية مرهقة بدأتها صباح اليوم من بساتين الحسيني وصولاً إلى قرة العين التي تغزل
رغم وعدٍ صريح لي من المرحوم صالح الصماد، بالإفراج عنهم..ورغم وعدٍ صريح آخر من الأخ عبد الملك الحوثي بإطلاق
أربعة أعوام مرت وحملت معها عذابات وطن، وجراحات وأنين شعب كان يتوق للإنعتاق من حكم الفرد الواحد فعاد إلى ذات
عندما نتحدث عن ماوصل إليه اليمن وتحديدًا "الجنوب" اليمني من سيطرة من قبل الإمارات، ومحاولة تركيع الشعب اليمني
يحكى ان رجلا تزوج من أمرتين وهو قد دخل في الثلث الثاني من العمر حيث أختلط بلحيته شعر البياض بالسواد. فكان
تجري الأحداث متسارعه بصورة تجعل حتى المتابع لها يلهث خلفها ,  وتسونامي ألوية العمالقة ، الموالية للحكومة
  محمد جميح بمناسبة ذكرى مقتل الإمام الحسين في كربلاء، التي تصادف اليوم، يمكن إثارة بعض النقاش- الهادئ
  مقارنة بين النخبة السياسية في الشمال والنخبة السياسية في الجنوب قبل تحقيق الوحدة في الثاني والعشرين من
  ✅ لماذا العقاب بالصدمة في مناطق الجنوب المحررة؟ ومن هي الجهة التي تملك عناصر ووسائل تطبيق هذه العقيدة
    اثارت محاولة انتحار المواطن/ عبده ناصر عبدالله وهو من نازحي محافظة تعز الى محافظة ابين - والذي توفى
-
اتبعنا على فيسبوك