MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 24 أبريل 2018 05:39 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
فؤاد راشد
من هو عبود خواجة؟
الأحد 14 يناير 2018 01:55 مساءً
.عبود خواجه فنان ملتزم بقضية .. فنان يملك رايا وموقفا.. يستخدم الفن للتعبير عنه .. فهو لا يطرب فقط المستمعين بعذب الكلام وجمال الموسيقى وحسن الصوت وانما من خلال هذه الثلاثية يرسل رايه ايضا ويعبر
هل ينتصر عقل النقيب أم تكسره العاطفة .؟
الخميس 10 أغسطس 2017 04:03 مساءً
عيدروس نصر النقيب ليس سياسيا فحسب يلعب بالبيضة والحجر كما يقولون عن الساسة ولكنه اديب رائع .. كاتب قصة من طراز ادباء فن القص المحترفين الكبار وهو يعد احد المثقفين الملتزمين .الرجل جمع بين
وقائع من تاريخ الحرب ..... للتاريخ
الجمعة 25 سبتمبر 2015 03:05 مساءً
ثورتنا الجنوبية التحررية لن تتوقف تحت أي سبب ،أو اعتبار ،ولن تنكس رأسها لاحد .. لا محاباة ، ولا تزلف ، ولا ابتغاء مال .هذا كلام لابد ان يكون معروفا للجميع .أنطلقت في 7 يوليو 2007م من رحم المعاناة
عن الحرب في الجنوب اليوم
الأحد 12 يوليو 2015 08:44 مساءً
 عند اندلاع حرب 94م التي شنها الشمال بكافة قواه وتشكيلاته العسكرية والقبلية والدينية والسياسية ضد الجنوب كان وفد جنوبي برئاسة الرئبس المهندس حيدر العطاس في الايام الاولى من الحرب في واشنطن
أيام الحسم
الأربعاء 15 أكتوبر 2014 03:15 مساءً
"دقت ساعة العمل الثوري" اليوم يتوحد الجنوبيين جميعا نحو السير في طريق استعادة وطنهم وهويتهم وأرضهم . اليوم الشباب يفرضون واقعا جديدا على الساحة السياسية سيخسر من لا يتجاوب من مكونات الحراك
هذه الخيارات المطروحة لعودة دولة الجنوب
الثلاثاء 07 أكتوبر 2014 03:20 مساءً
ثمة ثلاث طرائق لتحرير وطننا ،وطرد المحتل لا أعتقد إن هناك رابع لها ،وكلها تؤدي الى التحرير والاستقلال ،وفك الارتباط واستعادة الدولة ،وطرد المحتل ،واقامة دولتنا الوطنية الجنوبية المستقلة
مليونية فك الارتباط لاحتياطات الأزمة
الأحد 18 مايو 2014 06:20 مساءً
تتأهب العاصمة عدن لاحتضان مليونية فك الارتباط كحدث وطني يحتفل به شعب الجنوب رغم عدم تحقيقه على أرض الواقع .   ومنذ أول فعالية جنوبية احتفالا بهذه المناسبة كان المغزى موجها حينها الى نظام
في عقر دار الرجعية !
الأربعاء 16 أبريل 2014 09:02 صباحاً
  بعد خروج الاستعمار البريطاني تسلم الجنوب أبناؤه ، وعلى مدى ثلاثة وعشرين عاما لم تشهد البلد استقرارا للحقيقة والتاريخ ... دخل أقطاب الحكم في مماحكات مناطقية مزودة بالنزعة الذاتية وحب
سنواصل مهما كان القادم مزلزلا
الأحد 22 ديسمبر 2013 12:04 صباحاً
سنستمر ولن نتوقف , في كل الأحوال ستستمر الهبة الشعبية في عموم الجنوب مهما جرى وايا كان القادم عاصفا ومزلزلا ... مهما عمل الاحتلال من الاعيب وحيل ومهما وجه من ضربات عسكرية للمدنيين .   سنستمر
الفرصة الاخيرة
الجمعة 01 نوفمبر 2013 06:00 مساءً
الظروف المفروضة على شعب الجنوب اليوم وما تحمله من تحديات جمة وفي ظل مؤامرات مختلفة تطبخ على نيران هادئة تحتم على كل مكونات الحراك وفي مقدمتها قوى التحرير والاستقلال تعليق كل خلافاتها الذاتية
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اول فيديو لجثة صالح الصماد وموقع الغارة الجوية التي قتل فيها
حصري _ تسجيل فيديو يوثق اخر اللحظات بحياة صالح الصماد قبل مقتله بدقائق(شاهد الفيديو)
البخيتي: خسارة الحوثيين كبيرة بمقتل صالح الصماد لأنهم فقدوا واجهة مقبولة ولها قدرة على التواصل
عاجل - بالفيديو : التحالف العربي ينشر فيديو لحظة استهداف سيارة صالح الصماد ومقتله
تحليل سياسي : من قتل صالح الصماد؟
مقالات الرأي
  قد يبدو للبعض أن الإجابة على هذا السؤال ضرب من الترف. قد يقول البعض، وماذا تفرق طالما أن الرجل قتل
  التوقعات وحدها لاتكفي للخروج بتصور نهائي عن النتيجه التي ستسفر عنها الحرب اليمنيه  في عامها الرابع..
على طريق خروج بريطانيا من الإتحاد الأوربي تعمل الدبلوماسية البريطانية على تكثيف نشاطها في المجال السياسي
حقيقة لم يكن اعلاه هو عنواني لهذه السطور كنت قد وضعت لها عنوانا اخرا مستلهما منه احتفاء الجنوبيين بمناسبة
تحية من اعماق ووديان وجبال وسهول وأجواء المنطقة الوسطى إلى سيادة محافظ أبين, تحية مفعمة بالحب والإخاء والصدق
  الدكتور صالح العبد العولقي هامه وقامه إنسانية وأكاديمية وقيادية شامخه شموخ العر وثمر وشمسان تميز في
قبل أيام تحدثنا عن معلومات تفيد عن خلافات حادة تعصف بقيادات مليشيا الحوثي .. هذه المعلومات تتحدث عن قيام
تعجز الأقلام وأحرف الضاد من كتابة وصف كامل وشامل عن شخصية فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي لأنه من كبار
  فقأ "حمود عباد" عيني صغيره "علي" ، وثبّت مكانهما رصاصتين ! ، أرسل أصغر أنجاله إلى البيضاء ليقتل اليمنيين ،
لا أخشى على اخوتنا في شمال اليمن بقدر ما أخشى على أنفسنا كجنوبيين في قدرتنا على فرض أو حتى التأثير المعتبر في
-
اتبعنا على فيسبوك