مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 19 يناير 2020 03:44 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
منصور العلهي
المواطن بحاجة لأمن يؤمنه لا ليرعبه....!
الخميس 16 يناير 2020 08:16 مساءً
بعد خروج المليشيات الحوثية واندحارها من عدن تحولت هذه المدينة المدنية والمسالمة الى مسرح للاغتيالات والنهب والاختطاف والاعتقال خارج سلطة النظام والقانون... اليوم عدن وبقية المحافظات
هل بات انفصال الجنوب عن الشمال امراً واقعاً...؟
الثلاثاء 14 يناير 2020 01:01 مساءً
المتابع لبنود الاتفاق بين اللجنة السعودية والوية الحماية الرئاسية في محافظة ابين - التي وصلتها اللجنة السعودية يوم الاثنين الماضي واستقرت بمدينة شقرة الساحلية - يتبين بان احد بنود هذا
هل اصبحنا في زمن المرفالة..؟!
الأحد 12 يناير 2020 09:46 مساءً
استوقفني خبر في مواقع التواصل الاجتماعي مفاده بان احد بائعي القات لقي حتفه بسبب (حبة قات)...! حبة قات اودت بحياة شاب يمني بكل بساطة..! السبب كما يقول المصدر بان مجموعة من المسلحين اختلفوا مع بائع
اما آن الاوآن لصياغة وثيقة مجتمعية تمنع اطلاق الرصاص في الاعراس بمودية..؟!
الجمعة 10 يناير 2020 10:02 مساءً
عادت ظاهرة اطلاق الرصاص في الاعراس في مودية بعد ان كادت تتقلص شيئاً فشيئاً، وبعد ان بدأ معظم المواطنين الابتعاد عن هذه العادة المزعجة والخطيرة.. عادت ظاهرة الرصاصات الطائشة والقاتلة هذه المرة
لاصحاب المحلات التجارية بمودية مع التحية..!
الخميس 09 يناير 2020 04:02 مساءً
  لإماطة الاذى عن الطريق فضل عظيم وهو احد اسباب دخول الجنة..قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(الايمان بضع وسبعون - او بضع وستون شعبة فأفضلها قول لا إله إلا الله ، وادناها إماطة الاذى عن الطريق،
وانتهت المسرحية الامريكية الايرانية...!
الأربعاء 08 يناير 2020 01:25 مساءً
بقصف الحرس الثوري الإيراني لقاعدة عين الاسد الامريكية في العراق فجر اليوم تكون امريكا وايران قد كتبتا بهذا القصف المحدود نهاية مسرحية اسمها(العداء الامريكي الايراني) وبهذا القصف المخطط له من
المواطن ضاق ذرعاً يا هؤلاء..!
الثلاثاء 07 يناير 2020 10:22 مساءً
مايجري على امتداد محافظات الجنوب لايسر عدواً ولاصديقاً..! فساد مستشري..فوضى عارمة..غلاء فاحش..مجاعة وفقر مستفحل..انفلات امني مخيف..صحة متدهورة..تعليم متنرح...مرتبات متعثرة..اتفاقيات في مهب
عذراً شيخنا المجاهد اسماعيل هنية...!!
الاثنين 06 يناير 2020 11:29 مساءً
ياقدس يامحراب يامسجد ** يادرة الاكوان يافرقد. سفوحك الخضر ربوع المنى ** وتربك الياقوت والعسجد.كم رتلت في افقها آية ** وكم دعانا للهدى مرشد.اقدام عيسى باركت ارضها ** وفي سماها قد سرى احمد. شاهدت
مهلاً عبدالملك الحوثي فدموعك التي ذرفتها لمقتل سليماني قد جعلتك مجوسياً إيرانياً بإمتياز...!
الأحد 05 يناير 2020 03:29 مساءً
منذ استهداف المجرم قاسم سليماني في بغداد وكلاب ايران من العرب يندبون ويلطمون الخدود ويمزقون ثيابهم حزناً على هلاك هذا الطاغية العربيد المسمى قاسم سليماني..! فكلابهم في لبنان ودمشق والعراق لم
جولة في سوق الحدادين بمودية
السبت 04 يناير 2020 02:48 مساءً
الحدادة مهنة شريفة لكسب الرزق الحلال والاكل من عمل اليد.. حيث كان اول حداد في التاريخ هو سيدنا داؤود عليه السلام كما ذكر ذلك المؤرخون..! فالى جانب مابذله نبي الله داؤود في الدعوة الى دين الله ،
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قائمة باسماء بعض ضحايا قصف قوات الحماية الرئاسية بمأرب
سقوط شهداء من ابناء عدن في هجوم استهدف معسكر للجيش بمارب
وصول قوات عسكرية سعودية إلى عدن "فيديو"
الحوثيون ينأون بانفسهم عن قصف استهدف قوات الحماية الرئاسية بمأرب
علي ناصر محمد: اكتويت بنيران السلطة ولم أعد أبحث عنها.. وكل ما أسعى إليه هو حل أزمة وطني سياسيًا.
مقالات الرأي
     في مثل هذا اليوم التاسع عشر من يناير سنة 1839 ، تحل علينا ذكرى اليمة، اذ اقتحم القبطان البريطاني هينس
ثمة أفق لدى بعض القادة، ورسالة حياة، لا علاقة لها بسوق النخاسة، حيث يباع كل شيء.. والاوطان قبل كل شيء.. العزيز
مواصلةً لما سبق وإن تناولناه حول الطموح التركي للتدخل في اليمن يمكن الإشارة إلى إن هذا الطموح يمثل جزءً من
  سيبقى مهران رجل الدولة الوفي، الذي ما خذلها في موقف، ولا انقلب فيها على رئيس، ولا تلوّن في عمله كالحرباء.
كان ليس من الضروري أن يتم الفصل بين القوات الجنوبية كانت تتبع المجلس الانتقالي أو تبع الشرعية وتحت شعار دمج
إن السلوك المنضبط هو أول عتبة في سلم النجاح لأي مشروع نهضوي، والحضارات التي سادت وتعاظم ذكرها إنما هي مجموعة
بعد مضي أسبوع على المسرحية الهزلية للافتتاح النصف كم لمطار الريان واستقبال رحلة واحدة فقط أعاد أبو فلان
كل المراحل التي مرت في مديرية لودر والمنطقة الوسطى منذ عقدين من الزمن كان مستشفى محنف بلودر حاضرا في كل
"لكل زمن مضى آية.. وآية هذا الزمان الصحف".. ..وللاوطان في دم كل حر.. يد سلفت ودين مستحق.. ----أحمد شوقي----   52 سنة
لا يزال المدركون للذاكرة الجمعية إن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي شخصية فارقة في التاريخ
-
اتبعنا على فيسبوك