مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 سبتمبر 2019 07:54 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
محمد العولقي
جمال ناشر .. (فرنسا) تكرمه .. و (اليمن) تعاقبه ..!
الأحد 07 يوليو 2019 01:46 مساءً
  * صدقوا أو لا تصدقوا : الشعب اليمني شمالا وجنوبا تغنى بعبقرية (جمال ناشر) إلا اتحاد الكرة الذي تبرأ من تاريخ اللاعب شاطبا دوليته بجرة قلم ، كلنا نحفظ تاريخ راقص السامبا (جمال ناشر) إلا اتحاد
أحمد محسن .. البكاء بين يدي مداح القمر ..!
الخميس 13 يونيو 2019 11:09 صباحاً
  * عندما يتوعك الكابتن (أحمد محسن أحمد) قائد فريق الجزيرة .. رئيس نادي شمسان .. أمين عام اتحاد الكرة .. مؤرخ تاريخ كرة القدم الجنوبية .. سمه ما شئت .. يتوجع التاريخ الرياضي وتحتضر لوعكته الطارئة
عدنان يا شمسان ..!
الاثنين 15 أبريل 2019 06:48 مساءً
* دائما يسمو نادي التلال بمبادئه وثوابته الوطنية فوق الجميع ، يسبق المتسابقين في مضمار (رد الجميل) بمسافة شاسعة تترجم (عمادته) على أرض الواقع قولا وفعلا .. * أسجل هنا تقديري الوفير ل(الكبير أوي)
(سامي) أكسيد الكربون ..!
الأربعاء 10 أبريل 2019 09:35 صباحاً
  * العلاقة بين المدرب الوطني (سامي نعاش) وأمين عام اتحاد القدم (حميد شيباني) علاقة يشوبها الكر والفر والإقبال و الإدبار إلى آخر معلقة امرئ القيس ..* دائما ينصب (حميد شيباني) الكثير من المفخخات
* ( أحمد قعطبي) .. شمس لا تغيب ..!
الأحد 31 مارس 2019 09:56 صباحاً
  * هذا الرجل وطوال خمسين عاما شغل الناس و ملأ الدنيا ، أسهر الخلق حوله ونام ملء جفونه عن شواردها ..* صنع لنفسه مكانة مرموقة في قلوب الرياضيين وغير الرياضيين لا يدانيه فيها أحد ..* الأستاذ (أحمد
ملحمة الحضارمة ..!
الثلاثاء 12 مارس 2019 10:24 صباحاً
  * هكذا دائما .. إن فاح عطر الحضارمة في الملاعب زالت المتاعب .. ووضعت النفس أوزارها .. إن لاح برق المعنى في سماء المكلا .. تدافعت السحب وتكاثفت لتمطر صيتا ملحميا على حضارة وطن يعيش داخل مسمات
وداعا بارق الخير (طارق) ..!
الاثنين 11 مارس 2019 03:20 مساءً
     محمد العولقي   * لم يثر غبارا حول مسيرته الكروية المظفرة، مع أنه كان سهما ينطلق من قوس اتحاد الشرطة الرياضي ولا يخطئ هدفه .. * لم يتدثر يوما بلحاف نجومية التلميع الإعلامي ، ولم يطلب
جامعة أبين .. سوسنة في زمن القحط ..!
الاثنين 25 فبراير 2019 04:35 مساءً
 أستطيع القول : إن الأبينيين استقبلوا خبر تأسيس جامعة أبين العام الماضي بقرار من رئيس الجمهورية (عبدربه منصور هادي)، بارتياح كبير ومصافحة حميمة شديدة الشبه بمصافحة أشعة الشمس جبين رابية
( فنكوش) اليمن ..!
الخميس 17 يناير 2019 10:48 صباحاً
  * كل المعازيم أخذوا غلتهم من الأرقام القياسية .. المنافسين من جانب .. و اتحاد الكرة من جانب آخر .. باستثناء الجمهور اليمني الذي يدفع ثمن (مهازل) اتحاد الكرة من صحته وروحه المعنوية التي هي أصلا
إهانة الرئيس ..!
الاثنين 26 نوفمبر 2018 01:31 مساءً
* لم نفهم الأبعاد الموضوعية والفنية والفلسفية التي دفعت قيادة وزارة الشباب والرياضة في الحكومة الشرعية إلى تجاهل رئيس الجمهورية المشير (عبدربه منصور هادي) في بطولة الشطرنج الدولية التي أقيمت
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
جباري: الحكومة تتعرض لضغوط... وساعات تفصلنا عن عدن (حوار)
تقرير دولي يكشف ملابسات مقتل الرئيس اليمني السابق "صالح"
"سهى الشيباني" قصة الطابخة اليمنية الشهيرة التي اكتشف الجميع أنها (رجل)
عاجل: دوي انفجار واطلاق نار بالمعلا
هل ستكون اليمن شرارة الحرب العالمية الثالثة ؟!
مقالات الرأي
إن كان ثمة من دور في الجنوب يتم الإعداد له وستلعبه شخصيات بارزة تنتسب لحزب المؤتمر الشعبي العام في قادم
فلتعلم علم اليقين شقيقتنا الكبرى المملكة العربية السعودية أن سياستها وخططها الإستراتيجية وتحالفاتها في
تمضي تونس السلام بشعبها العظيم الذي قاد أول حركة تغيير مدني سياسي في الوطن العربي بشكل سلمي إلى مصاف التحولات
  العنف نتاجًا طبيعيًا لثقافة الصراع المتأصلة في العقلية الجمعية للمجتمع اليمني القائمة على فلسفة الغلبة
كلما تخطى مجتمعنا مرحلة صعبة من الصراع , عملت اطراف اخرى على جرهِ الى صراع جديد , وكلما تداوت جراح غائرة في جسد
عندما غرّد طارق صالح، نجل شقيق الرئيس الراحل، عن مرض هادي قام الأخير ووضع كاميرا أمامه ثم تحدَّث إلى شعبه.
  بالقدر الذي يستحق الإحترام والمؤازرة الشعبية، السياسيون الأعزاء الذين برزوا مؤخرا وهم يصدعون بالرأي
  كتب / عبدالله جاحب .. كلمة قالها لي صديقي ورفيق دربي المناضل والقيادي في المقاومة الجنوبية وقائد المقاومة
قلة اليوم هم من يستطيعون أن يتحدثوا عن العبث الإماراتي في اليمن في ظل صمت الكثير من الناس سواء كانوا سياسيون
  يجب أن تنتهي حرب اليمن. والسر هو أن الطريقة التي ينتهي بها الأمر ليست سرًا على الإطلاق. في 14 سبتمبر، أدى
-
اتبعنا على فيسبوك