MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 24 مايو 2018 10:36 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
محمد علي محسن
الموز لأمريكا .. اللوز لإسرائيل !!
الأربعاء 16 ديسمبر 2015 11:45 صباحاً
فتيان في ريق عمرهم ، يقتلون ويُقتلون ، يسقطون يوميا في قفار وجبال وصحار اليمن . قرابين مزهقة على قارعة زعيم جماعة يعاني من لوثة ذهنية سببها تاريخ مشوه ، وارث فقهي صاغه فقهاء سلطان مستبد ، وقبل
اول الغيث توافق !!
الأربعاء 09 ديسمبر 2015 08:23 مساءً
اعتقد ان التوافق بين الرئاسة والمقاومة تأخر وقتا ، ومع ذلك ومثلما يقال ان تأتي متأخراً خير من ان لا تأتي مطلقا . الان بمقدوري القول ان هناك ثمة جامع مشترك يؤسس لانطلاقة دولة ونظام ، وبعيد ان كنا
أحفاد هادوية وأتباع وهابية !!
الأحد 22 مارس 2015 03:16 مساءً
أؤكد لكم أنه ما من حرب طائفية ستكون في هذه البلاد المسماة "اليمن"، السبب بسيط ولا يحتاج فلسفة أو سفسطة ، فاليمنيين وعلى مدى قرون خاضوا حروبا ومعارك فيما بينهم ؛ لكنها حروبا ومعارك تم اجتراحها
العصيان يعني عطلة كل أثنين !!
الاثنين 16 مارس 2015 02:49 مساءً
درجنا على أن كل يوم أثنين هو يوم عطلة رسمية بحكم الواقع الذي فرض علينا ومنذ أول عصيان مسلح ،فبدلا من نكتفي بإجازة المقررة من الحكومة بيومي الجمعة والسبت صارت العطلة ثلاثة أيام في الأسبوع ، فيا
الزعيم .. عبث وجنون !!
الخميس 12 مارس 2015 02:56 مساءً
لو أن المشكلة هنا مقتصرة على رئيس مهووس مجنون بعضال العظمة لهان الأمر ولما أعطيناه أية قيمة أو أهمية . على الأقل كنا سنقول : دعوه يخطب فينا كالحجَّاج ،أتركوه ليعبر عن مكنوناته الدفينة ، فهذا
ويحدثونك عن ثورة وحداثة !!
الخميس 19 فبراير 2015 09:40 مساءً
صرنا مسخرة وفي معظم فضائيات وصحف ومواقع تواصل ،فلا نتعب أنفسنا يا خبرة في البحث عن ضحية وكبش فداء كي نحمله مشكلاتنا ! قيل بان البيت يُعرف من عنوانه ،ونحن للأسف رحنا نبحث عن الحل خارج سياق
أقلية الهيمنة !!
الجمعة 13 فبراير 2015 05:14 مساءً
  في حوار أجرته قناة " سكاي نيوز " مع اول رئيس حكومة في دولة الوحدة المهندس حيدر العطاس تساءل الرجل قائلا : لماذا هذا التعنت والرفض للدولة الاتحادية ؟ الاجابة ؛ لأن المركز المهيمن على مقاليد
مأساتنا والسيد عبد الملك !!
الخميس 12 فبراير 2015 02:49 مساءً
ما حققته الحوثية في سنوات ها هو يذهب ويتبدد وفي أيام معدودة  .السلطة بكل تأكيد تفقد العقل لبابه ؛ فكيف بدعوة فقهية دينية اصلاحية طائفية ومن ثم تجد ذاتها في خضم ثوري سياسي تاريخي ديمقراطي
إمام ورئيس مخلوع !!
الأربعاء 11 فبراير 2015 03:28 مساءً
ليست المشكلة في أن نختلف أو ننقسم أو حتى حين تصير مليشيات الحوثي حاملة لراية ثورة التغيير التي اخفقت الاحزاب السياسية ومعها الرئاسة الانتقالية عن تمثل قيمها واهدافها ، وإنما المشكلة كامنة
خوف ونفاق وانتهازية !!
الخميس 05 فبراير 2015 03:01 مساءً
جمال بن عمر وليس صالح او عبد الملك أو الرئيس هادي أو المؤتمر أو المشترك ، كيف ولماذا بات السيد جمال بن عمر هو الشماعة التي يُعلق عليها أخطاء واخفاق القوى السياسية والعسكرية والقبلية والمذهبية
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صدور قرارات جمهورية جديدة
وزير الخارجية اليمني المقال يبارك لخلفه قرار تعيينه خلفا له ويغادر دون ضجيج
ارتفاع عدد السفن الغارقة بسقطرى الى ٤
انباء عن فرار عشرة من أعضاء البرلمان اليمني من صنعاء ووصولهم الى عدن
محافظ المهرة يعيد ذكريات قديمة للجنوبيين اختفت منذ 28 عام
مقالات الرأي
أيقنت تماماً أننا شعبٌ لن يصل لغايته وهدفه المنشود على الإطلاق،وأننا سنظل ندور في ذات الحلقة المفرغة،
على الجميع ان يدرك وان يفهم بان القضية الجنوبية ليست مغنما او مكسب او ارث عائلي القضية الجنوبية  سياسية
هل سقط الدكتور عدنان إبرآهيم سقوطا نهائيا لارجعة عنة..?أم هل تنازل عدنان إبراهيم تنازلآ قطعيآ عن كل إجتهاداتة
  العنوان أعلاه ترددت في تدوينه كثيرا لأن المعني به عدد من  الأصدقاء   و الزملاء   الكتاب  
لاغرابة في ذلك والطيور على اشكالها تقع ! قدتستطيع اقناع الف متعلم ولكن لاتستطيع اقناع جاهل واحد ، هذة مأثورة
 1- شاهدت كغيري عبر وسائط التواصل الاجتماعي تسجيل فيديو للسفير السعودي في اليمن وهو يتحدث عبر فضائيةٍ ذائعة
  السجون ومطاردات الأمن المركزي ليست حجة على التمسك بمشروع الحراك بل الحجة الثبات عليه ، فقد طورد وسجن
الرئيس عبدربه منصور هادي حفظه الله ورعاه في تلك القرارات الوزارية التي عمل على تعينها فهي أكبر مكسب للجنوب
في العام 2007 وبعد انطلاق شرارة ثورة الحراك الجنوبي ظهر المهندس احمد الميسري على شاشات عددا من القنوات
العدل أساس الحكم فإذا أغلقت المحاكم والنيابات أبوبها أمام الناس فسوف تتحول عدن والجنوب لقرية صغيرة وللأسف
-
اتبعنا على فيسبوك