مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 13 نوفمبر 2019 01:28 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
حسن العجيلي
هكذا علمونا القدماء .. رص الصفوف وتوحيد الأهداف ?؟؟؟
الاثنين 11 نوفمبر 2019 08:53 مساءً
هكذا يجب أن نشحذ اقلامنا وان نعري  الحرامية والمرتشين في هذا الوقت العصيب الذي تفسخت فيه عرى الاخلاق والوفاء والأمانة والتفاني  والإخلاص وضاعت فيه نفائس وجوهر الكلام الحلو الصادق
الجنوبيون .. حافظوا على عدن لا تصبح العاصمة الخامسة ,؟؟؟
السبت 09 نوفمبر 2019 11:51 صباحاً
لاتستغرب اذا وجدنا أنفسنا في الجنوب أمام أمر واقع لان صنعاء سقطت من خلال مماحكات سياسية وقبلية وطائفية ومشاحنات  واضحة وعناصرها كانت أيضا حاضرة وزمن اتفاقات مسبقة على تسليم صنعاء التي كانت
معظم مسارات التصحيح تأتي عبر النقد البناء للمسئول ؟
الخميس 07 نوفمبر 2019 06:55 مساءً
ومن هنا وعندما يتوجه أي مواطن متظلم أو صحفي مستنكر ومتألم أو محامي له قضايا في دهاليز الأجهزة لم ترى النور أو يصدر فيها أحكاما تنصف المظلوم وتضبط الظالم قرارات تشجع مشروع المحاماة الذي دورة
محطات سياسية لرجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه!
الثلاثاء 05 نوفمبر 2019 11:03 صباحاً
ولما كان في بداية التفكير والتخطيط لصناعة ثورة الخلاص من كهول العبودية وأساطين القمع وهواة سياسة القبضة القبلية والطائفية والرجعية  الظالمة وإن كان من أهم أسبابها همجية الإنسان وهيمنة
حرية الوطن من حرية الشعب وهل من صحوة ؟
الجمعة 01 نوفمبر 2019 03:01 مساءً
عندما تسقط هذه الصفات تتعطل كثير من الأمور وتتدخل دول كبيرة ذات إمكانات وفيرة وقدرات واسعة وكبيرة في شئون الدول الصغيرة والفقيرة وخاصة عندما تكون الحدود متقاربة أو يحدث  عامل الاستشعار أو
عتبنا على أنفسنا أولا .. وليس عتبنا على الآخرين ؟
الأحد 27 أكتوبر 2019 09:18 مساءً
كيف لنا أن ننتقد الآخرين ونحن المقصرين في جلد ذاتنا ونقد أنفسنا وكيف أن نعطي لأنفسنا حق الدخول في شئون الآخرين والنبش في قضايا وهم قد تجاوزوها بعقود وقرون وسبقونا في   التطور والتقدم
كرامة المواطن أكبر وأعظم من عروش الطغاة في وطني
الجمعة 25 أكتوبر 2019 02:15 مساءً
لنفرض أن هذا المواطن تعرض ظلم ما ومن اي الجهة كانت في  الدولة أو الحكومة اليس من حقه أن يتظلم أو ينتقد اسلوب الأداء  لهذا الجهاز او ذاك وهل من الممكن أن يسمع هذا المسئول شكوى ذلك المواطن
وهل لنا أن نشهد متغيرات جذرية على الساحة الجنوبية مستقبلا ؟
الأربعاء 23 أكتوبر 2019 08:29 مساءً
ليس من المستغرب أن يحدث حسم للغط الذي يكتنف حوار جدة بين المجلس الانتقالي ورموز الشرعية في الرياض وطالما هناك اهتمام كبير بهذ الملف وواسطة سعودية وتأييد دولي بريطاني  امريكي والألماني
كل ما حاولنا نكون رقم في الجنوب يعيدونا الى الصفر
الجمعة 18 أكتوبر 2019 03:00 مساءً
لقد قطعنا شوطا طويلا من قبل الاستقلال ومن بعده وتكللت الجهود ببعض النجاحات في تحرير الجنوب وتحقيق المكاسب  وقامت دولة الجنوب الفتية وترسخت المبادئ والأهداف في عقول ونفوس المواطنين من
خروج الاستعمار البريطاني من الجنوب لقد كلف الكثير ؟؟؟؟
الأربعاء 16 أكتوبر 2019 10:01 صباحاً
لفت انتباهي عرض لفلم قديم لتصرفات بعض الجنود البريطانيين أيام تواجدهم في عدن والجنوب تجاه المتظاهرين وإذا قسنا هذه الممارسات التي قام بها الحزب الاشتراكي اليمني الشمالي من السحل والقتل
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
التسلسل الزمني لقرارات التعيينات في اتفاق الرياض
مقيم يمني يطعن 3 من أعضاء فرقة مسرحية في حديقة في العاصمة السعودية (فيديو)
وزير في الشرعية يبعث رسائل تهديد : شرعية الرئيس هادي من زنجبار إلى حدود عُمان
تعرف على أسعار الصرف صباح اليوم الثلاثاء
إطلاق نار يستهدف طائرة مسيرة خلال عرض عسكري القى فيه الوزير الميسري خطابا بالمهرة
مقالات الرأي
-----------------علي صالح الخلاقي كان المهاجرون من الجنوب العربي, وخاصة من يافع وحضرموت, قد شكلوا نسبة كبيرة من
  كتب الفنان /عصام خليدي كـثـــير من فنانينا ومبدعينا الكبار( تسرق وتنهب ) أعمالهم أروع أغانيهم وقصائدهم
من المعروف عن كل قارئ في شأن أي إتفاق فأنه يقرأ ما بين السطور وما خلفها من الأبعاد من زوايا متعددة بحسب
  كانت مناسبة بهيجة ورائعة ان اكون حاضرا ومشاركا مساء الاثنين 11 نوفمبر الجاري في حفل تكريم عميد المسرح
أصيبت جماعة حزب الإصلاح الإخوانية مؤخرا بالمتلازمة النسوية , ففي صنعاء عمدت إلى تشكيل "رابطة أمهات المختطفين"
ترك قرار إنسحاب القوات الإماراتية المنضوية في قوات التحالف العربي في اليمن من بعض المواقع التي تمركزت فيها
محطة ٥ نوفمبر ٢٠١٩م ليست محطة الوصول الجنوبية، ولكنها محطة هامة اختارها الأشقاء في التحالف بقيادة المملكة
الأحد 10 نوفمبر 2019م يصادف 12 ربيع أول 1441 هجرية تصادف مرور 1449 عاماً على ولادة نبينا صلوات ربي وسلامة علية وهي
  د. محمد علي السقاف برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وبحضور ولي العهد السعودي
تتفاوت الناس في حظوظهم، فأحدهم حظه المال، وذاك حظه من الدنيا الفقر، والتعب، وآخر حباه الله بالشجاعة، وقول
-
اتبعنا على فيسبوك