مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 سبتمبر 2019 07:54 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
حسن العجيلي
فجوات السياسات العربية الهشة والفساد المهيمن ؟!؟!
الاثنين 16 سبتمبر 2019 10:45 صباحاً
ستون عاما ينهبون المال العام تحت مبرر بناء الذات وتجهيزات الدفاعات الجوية والبحرية والبرية للأوطان وفجأة تظهر الثغرات وتهاجم المنشآت الحيوية وتنهتك السيادة الوطنية وانكشفت أوراق الفساد في
موقف سيادة الرئيس هادي تجاه الجنوب؟
الأربعاء 11 سبتمبر 2019 08:46 مساءً
ملاحظة مهمة نبعثها للوالد الرئيس هادي ومن أجل حل القضية بين الجنوب والشمال .انتم مطالبون الان وليس غدا بالعودة إلى الجنوب والانضمام الى قوام حراك شعبكم الجنوبي البطل الذي سطر ملاحم جسام في
الانتقالي في ميزان حوارات جدة؟
الثلاثاء 10 سبتمبر 2019 09:30 صباحاً
من هنا المجلس الانتقالي أثبت هشاشة سياساته وعقم توجهاته وعدم فهمه لما هو مطلوب منه والدليل قبوله الحوار مع شرعية لاتعترف به ولا بوجوده وقد بلع طعم الاستفزاز بجدارة واليوم يثبت أنه فارغ لايحكم
حسم للخلافات بين الشمال والجنوب يجب الجلوس معا ؟
السبت 07 سبتمبر 2019 09:48 مساءً
وطالما هناك توازن في القوى على الأرض لماذا لا يجلسوا الجنوبيون والشماليون على طاولة واحدة ويتناقشون بشفافية مطلقة حول إيجاد حلول منصفة القضيتين الشمالية والجنوبية وسحب الملفات من الإقليم
لن يثنوا الجنوب عن أهدافه مهما حاولوا
السبت 31 أغسطس 2019 02:34 مساءً
التفكير بهدوء وحتى نطرح قضايا مهمة في هذه الظروف الصعبة وحتى ايضا لانسمح الأبواق الإعلامية المأجورة والموجهة ضد قضيتنا الوطنية وإذا عدنا إلى صناعة القاعدة وانصار الشريعة وبعدها داعش فالكل
الرؤوس المريضة الجنوبية والشمالية سبب تأخير الحلول الجذرية للقضية الجنوبية ..
الثلاثاء 27 أغسطس 2019 09:51 مساءً
وطالما هناك من يرتزقون على حساب القضايا المصيرية لشعبي الجنوب والشمال لم ولن تظهر في الأفق السياسية إى توافق أو حلول ولن يتم السماح للتدخل الإقليمي والخارجي الذي يسعون  إلى إصلاح الأمور في
كنا نبحث عن مخرج .. وقعنا في مطب ؟
الجمعة 23 أغسطس 2019 08:45 مساءً
نقول للذين يفكرون بروح العاطفة أو الكره أو الحقد على شخص الرئيس هادي نؤكد لهم أن صمت الرئيس لم.يأتي من فراغ ولكن بتنسيق مع الأشقاء في دول التحالف وفي مقدمتهم الشقيقة الكبرى في الجزيرة
لطمة من الامام ولا خيانة من الخلف هكذا الرجولة ؟!
الأحد 18 أغسطس 2019 08:41 مساءً
الجنوب لن يسلم إلى أي مكون مهما كانت قوته أو تواجده في الساحات او توفرت إمكاناته المادية والمعنوية المرتبطة باجندات الخارج والداخل   من هنا حذوها مقاصرة وحتى تتوحد كل المكونات الجنوبية
للأسف ما نشاهده اليوم في ساحة الجنوب .. قلُناه بالأمس ..
الأربعاء 14 أغسطس 2019 10:29 مساءً
أمور كثيرة في الساحة الجنوبية تثير الشكوك وتغلق العقل وتشتت الأفكار وتخرج الإنسان من جاهزية المنطق والاحساس بمفهوم ما يدور من حوله وتحولت إلى كتلة جماد لا فهم لا إدراك أو تحمل المسئولية
لماذا الحديدة في 2015 خط أحمر ولم تكن عدن في 1994 كذلك ؟؟؟
السبت 03 أغسطس 2019 11:57 صباحاً
عالم للاسف تحكمه المصالح وليس العواطف ولايهمه دماء تسيل أو مقدرات تدمر أو شعب يشرد وثروات تنهب أو أرض تستباح  ونساء وأطفال وشيوخ تترك مساكنها تحت مظلة الشعارات العريضة الواهية مثل الأعمال
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
جباري: الحكومة تتعرض لضغوط... وساعات تفصلنا عن عدن (حوار)
تقرير دولي يكشف ملابسات مقتل الرئيس اليمني السابق "صالح"
"سهى الشيباني" قصة الطابخة اليمنية الشهيرة التي اكتشف الجميع أنها (رجل)
عاجل: دوي انفجار واطلاق نار بالمعلا
هل ستكون اليمن شرارة الحرب العالمية الثالثة ؟!
مقالات الرأي
إن كان ثمة من دور في الجنوب يتم الإعداد له وستلعبه شخصيات بارزة تنتسب لحزب المؤتمر الشعبي العام في قادم
فلتعلم علم اليقين شقيقتنا الكبرى المملكة العربية السعودية أن سياستها وخططها الإستراتيجية وتحالفاتها في
تمضي تونس السلام بشعبها العظيم الذي قاد أول حركة تغيير مدني سياسي في الوطن العربي بشكل سلمي إلى مصاف التحولات
  العنف نتاجًا طبيعيًا لثقافة الصراع المتأصلة في العقلية الجمعية للمجتمع اليمني القائمة على فلسفة الغلبة
كلما تخطى مجتمعنا مرحلة صعبة من الصراع , عملت اطراف اخرى على جرهِ الى صراع جديد , وكلما تداوت جراح غائرة في جسد
عندما غرّد طارق صالح، نجل شقيق الرئيس الراحل، عن مرض هادي قام الأخير ووضع كاميرا أمامه ثم تحدَّث إلى شعبه.
  بالقدر الذي يستحق الإحترام والمؤازرة الشعبية، السياسيون الأعزاء الذين برزوا مؤخرا وهم يصدعون بالرأي
  كتب / عبدالله جاحب .. كلمة قالها لي صديقي ورفيق دربي المناضل والقيادي في المقاومة الجنوبية وقائد المقاومة
قلة اليوم هم من يستطيعون أن يتحدثوا عن العبث الإماراتي في اليمن في ظل صمت الكثير من الناس سواء كانوا سياسيون
  يجب أن تنتهي حرب اليمن. والسر هو أن الطريقة التي ينتهي بها الأمر ليست سرًا على الإطلاق. في 14 سبتمبر، أدى
-
اتبعنا على فيسبوك