مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 23 يوليو 2018 06:28 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
ياسين مكاوي
إلى المجتمعين في حضرموت
الجمعة 13 يوليو 2012 11:23 صباحاً
بالمزيد من التشقق استهل المجتمعين في حضرموت فعاليتهم لنتذكر مقولات " كل الشعب قومية " والممثل الشرعي والوحيد " والحزب شرف وضمير الشعب " التي لازلنا نعاني من تبعاتها حتى يومنا هذا.    أقول
في رحيل الوفاء والأمل
الاثنين 25 يونيو 2012 10:45 مساءً
أيها المجاهد لقد كان رحيلك عنّا فاجعةً لم نفق منها بعد رغم أننا مؤمنين بقضاءِ الله وقدره إلا أن المصاب جلل فقلوبنا مكلومة وأقلامنا مرتعشة فعزاؤنا أن رحيلك كان رعباً على الطغاة وعسكرهم بما
عودة زوار الفجر بفتاوى 94
السبت 02 يونيو 2012 11:11 مساءً
  لقد كان من الملفت عودة زوار الفجر الى عدن بعد غياب أكثر من عام، لإتاحة الفرصة امام بلاطجتهم ليعيثوا في الأرض فسادا حتى اكتملت مهمتهم في تشويه الوجه الحضاري للمدينة المعشوقة والمغدورة عدن،
ماذا بعــــد يا ابناء الجنوب؟
الثلاثاء 28 فبراير 2012 10:06 صباحاً
لــقــد سطر الجنوب والجنوبيين ملحمتهم الثورية السلمية يوم 21/2/2012 وتحققت إرادتهم في مقاطعة ورفض الإنتخابات الصورية بمشاركة واسعة من كافة شرائحه الاجتماعية ومكوناته الثورية والسياسية
ملحمة ثورية سلمية جديدة سطرها أبناء الجنوب
الأربعاء 22 فبراير 2012 09:50 مساءً
إستلهاماّ من إرثهم النضالي وإبداعاّ مستمداّ من تراكمية نضالهم اليومي منذ تفجر الثورة الثانية في 7/7/2007 للحراك الشعبي السلمي الجنوبي سطر أبناء الجنوب في 21/2/2012 ملحمة ثورية جديدة في مواجهة قوى
التصالح والتشرذم لايستويان
السبت 14 يناير 2012 12:54 صباحاً
لقد أبدع الجنوبيون في العام 2006 في التأسيس لشعار ومبدأ هز الوجدان وعمَق الإنتماء ووحد الصف وبه تجاوزوا كل أثر من نتائج صراعاتهم السابقة ألا وهو "التصالح والتسامح" الذي قض مضاجع قوى الإحتلال
حتى لايتكرر ما حدث في مركيور والمفوضية
الجمعة 16 ديسمبر 2011 10:31 مساءً
ياسين مكاوي لقد هالني المشهد عندما رأيت أصحاب الهدف الواحد المنشود شعبياّ وهو إستعادة الدولة المسلوبة من النخبة كما أعتقد أو كما يحلو للبعض تسميتهم وهم يتنازعون في من يمثل قوى الحراك في لقاء
حديث واضح قبل الرحيل
الأربعاء 16 نوفمبر 2011 05:33 مساءً
 ياسين مكاوي  كثر الكلام واللغط وكذا التناول الجاد حول مايدور في قاهرة المعز والعزة من لقاءات ومشاورات وتحضيرات للقاء الموسع الجنوبي المرتقب الذي من المؤمل فيه أن يكون لقاءّ جامعاّ لكل
نهاية الطاغوت!
السبت 22 أكتوبر 2011 10:56 مساءً
ياسين مكاوي أن النهاية التي رسمها الشعب العربي الليبي للطاغوث الأكبر بتصميمه للخلاص منه مهما بلغت التضحيات حتى لقي مصرعه بعد أن ظهر ذليلاّ أمام الكاميرا قد جعلتنا نقف إجلالاّ أمام تضحيات
ماذا نريد من لقاء القاهرة؟
الخميس 20 أكتوبر 2011 08:55 مساءً
ياسين مكاوي كلنا يدرك تماماّ مدى الحاجة إلى إنعقاد مثل هذا اللقاء في ظل تسارع الأحداث السياسية على كافة المستويات المحلية والإقليمية والدولية التي نشآت في ظلال الربيع العربي وثوراته الشعبية
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مقتل عدد من نازحي الحديدة بهجوم مسلح بعدن
قيادات من الحراك الجنوبي تعلن وقوفها الى جانب الرئيس هادي وتدعو لحل عادل للقضية الجنوبية
واتساب يضيف ميزة تنال إعجاب مستخدميه
هل يزور مدير أمن عدن نائبه بعد اصابته في مهمة أمنية؟!
القبض على3 من كبار تجار الحبوب المخدرة في عدن
مقالات الرأي
الحرب ماسي ودمار قتل وتشريدويتم واوجاع ونواح وعويل الحرب هي كذلك لامنتصر فيها ولامهزوم وإذعدنا الى تاريخ
مسلسل استهداف الدعاة وإئمة وخطباء المساجد ورجال الدين في محافظة عدن لايزال يسير بوتيرة عالية للنيل من خيرة
 سيجد الجنوب نفسه في مسار خرافي إذا ما تخلى عن مدنيته التي اكتسبها مع الزمن وكانت سبباً في وحدته .-لا يجوز أن
  سمير رشاد اليوسفي خلال عامي (1987- 1989) عاد تيار "أهل الحديث" للازدهار في السعودية، مُستقويًا بما صار يدَّعيه
في كل مكان أدخله يقدمون لي القهوة وفي ظنهم أنهم يكرمونني بفعلتهم تلك .. أهز رأسي شاكرة ومعتذرة . أنا لا أشرب
  الجنوب شبه كامل محرر من الحوثيين وعانى الجنوب بعد تحريره من عبث الشرعية وفسادها وفشلها وما تحيكه من خطط
مصر ام الدنيا وروح العرب وقوته وفيها نرى بقاء امل وتاريخ مشرق في واقعنا العربي بعد حالة الدمار التي منيت بها
  تهجير العقول العدنية تحديدا والجنوبية واليمنية عامة مشروع استراتيجي طويل المدى تنفذه دول خارجية
  هناك مستجدات على الساحة السياسية والعسكرية والأمنية في المحافظات الجنوبية المحررة، تلك المستجدات لا
لن نتحدث عن العبثية التي تعصف بعدن, ولن نتحدث عن الفوضى التي أحدثتها بعض الأطراف المتنازعة والخصوم فيها, ولن
-
اتبعنا على فيسبوك