MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 24 مايو 2018 06:58 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
د. مروان الغفوري
ندى الوزان!
الثلاثاء 25 أبريل 2017 08:51 مساءً
مروان الغفوري ــــ في منتصف العام ٢٠١٥ كتب أستاذ النقد الأدبي في جامعة صنعاء، عبد السلام الكبسي، على صفحته نداءً عاجلاً إلى "أنصار الله". قال الكبسي، مخاطباً الميليشيات، إن جماعة يتبعون
طريق حضرموت!
الأحد 23 أبريل 2017 05:47 مساءً
قرر أهل حضرموت، في مؤتمر حضرموت الجامع، اختيار الفيدرالية كشكل وحيد لنظام الحكم/ نظام السلطة، بديلاً عما كان يُعتقد أن حضرموت ستسير فيه: مغادرة فكرة اليمن. لا تشبه حضرموت صنعاءَ في شيء: من
تلغراف إلى علي عبدالله صالح
الثلاثاء 21 مارس 2017 12:17 صباحاً
دعنا نصرف النظر عن المقدمات. أياً كان ما سأكتبه في هذا التلغراف، يا صالح، فأنت لا تملك الحق في أن تقول: هذا ليس من الأخلاق. تعرف، بالطبع، لماذا. فهذه كتابة صادرة من الأعلى عن الأدنى. فأنا مواطن
"دقوهم".. في سياق تاريخي
الاثنين 06 مارس 2017 01:35 مساءً
التاريخ الموجز لصالح تلخصه دعوته الأخيرة إلى أتباعه "دقوهم". يستخدم الفعل "دق" للتعبير عن القتل في حالة واحدة "دق عنقه"، بمعنى كسره. اللهجة التي يتحدثها صالح تستخدم الفعل "دق" لتعني به القتل، أو
أي طريق سلكته ثورة 11 فبراير؟
الاثنين 20 فبراير 2017 02:40 مساءً
  مرت الذكرى السادسة للثورة اليمنية في ١١ فبراير. جيل كامل، تقريباً، لم يكن حاضراً تلك الثورة احتفل بها هذا العام. ولأول مرة يعلن الرئيس هادي، كما فريقه، انضمامه رسمياً إلى الثورة بعد ستة
الحوثية في عربة الموتى
الثلاثاء 24 يناير 2017 07:30 مساءً
في العام ٢٠٠٤ حدثت أول حرب بين الجيش والحوثيين في جبال صعدة. انهزم الحوثيون، وقتل مؤسس الحركة الجهادية "حسين الحوثي". في ذلك العام، والذي يليه، عمل صالح على حشد كبار المرجعيات الزيدية/ الهاشمية
الحرب والنسيان عن الشهية الإيرانية، والمأزق السعودي!
الأربعاء 21 ديسمبر 2016 03:58 مساءً
  بالنسبة لحسابات إيران الاستراتيجية بدا اليمن مهماً، بل شديد الأهمية. مطلع يناير ٢٠١٥، بعد احتلال الميليشيات الحوثية للعاصمة صنعاء بثلاثة أشهر، زار السفير الإيراني مدينة عدن. هناك التقى
لنمتلك الشجاعة، لنترك أنفسنا للحقيقة!
الخميس 01 ديسمبر 2016 11:12 مساءً
  .. ولتقُم انتخابات في الأراضي التي يسيطر عليها الحوثي، وأخرى في الأراضي التي تسيطر عليها الحكومة الشرعية.لتتشكل حكومتان متجاورتان. ولتمضِ الأمور إلى الأمام، شعب واحد على أرضين، جمهورية
السعودية!
الأربعاء 30 نوفمبر 2016 08:19 صباحاً
هناك حرب كبرى شيعية سنّية، تشبه حرب الثلاثين عاماً في أوروبا ١٦١٨ ـ ١٦٤٨.. الحرب الدينية الكبرى في أوروبا.. طرفا الحرب:المحور الشيعي بأكمله، دولاً ومجموعات تحت دولية.. من المحور السني: تخوض
الحوثيون وجيش النقطة!
الجمعة 25 نوفمبر 2016 10:35 صباحاً
وضع الحوثيين العسكري مزري. صاروا يعتمدون على "النكف القبلي" إلى حد كبير. يعني يصحى أبو كعلي الحاكم الصباح ويفكر:بنروح اليوم بني بهلول نلقط جيش ونرجع. يروح يعمل مهرجان وزامل ويطلع له بمية
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل " الحكم على قاتل الدكتورة نجاة ونجلها وحفيدتها بالاعدام تعزيرا
صدور قرارات جمهورية جديدة
قوة من الحزام الأمني تغلق البنك المركزي بعدن وتمنع إصدار شيكات رواتب الجيش
آل جابر: الحوثيون قرروا قتل «هادي» فحاولت إنقاذه بسيارتي
عاجل: تعيين اللواء الركن محمد صالح طماح رئيسا لهيئة الاستخبارات والاستطلاع
مقالات الرأي
في العام 2007 وبعد انطلاق شرارة ثورة الحراك الجنوبي ظهر المهندس احمد الميسري على شاشات عددا من القنوات
العدل أساس الحكم فإذا أغلقت المحاكم والنيابات أبوبها أمام الناس فسوف تتحول عدن والجنوب لقرية صغيرة وللأسف
  تتسارع الخطوات الجنوبية اليوم باتجاه التقارب الجنوبي، وهي ظاهرة إيجابية يحتاجها الجنوب بعد ما ألم به من
الكاظمون الغيظ والعافون عن الناس ، قال حكيم خبر الحياة وعركتها تجاربها ، ومعظم النار من مستصغر الشرر ، يستمد
خلال الأيام وبعد عودتي من الاغتراب كنت اسأل عن حال بعض الأصدقاء الذي كانوا معنا في الغربة وعادوه إلى وطنهم
قبل حوالي أسبوع من اقتحام الحوثيين لمقر الفرقة الأولى مدرع في 21 سبتمبر 2014م أرسل عبدالملك الحوثي شقيقي محمد
في اللقاء المتلفز الأخير للسفير السعودي في اليمن محمد سعيد آل جابر تحدث عن مواقف حدثت في الأيام الأخيرة قبل
جريمة "إنماء" التي راح ضحيتها كلٌّ من: الدكتورة نجاة علي مقبل، عميدة كلية العلوم، وابنها المهندس سامح، وابنته
وهنا تكمن النفوس الخبيثة وهنا تتحرك الجحافل وتخرج من جحورها عندما تحس ان مصالحهم الخاصة سوف تتعرض للخطر او
كلما خرجت إلى السوق أعياني وأتعبني البحث عن الصرف، فإذا اشتريت خضار رجع لي صاحب الخضار الباقي حبتين طماطم،
-
اتبعنا على فيسبوك