يوم زايد للعمل الإنساني.. قصة عطاء مستمرة


الاثنين 04 يونيو 2018 06:57 مساءً

وام

أحيا عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالإمارات، ذكرى وفاة الشيخ زايد بن سلطانآل نهيان، مؤسس دولة الإمارات والذي يصادف يوم 19 رمضان من كل عام.

 ودشن رواد موقع التدوين المصغر "تويتر"، هاشتاج بعنوان "ذكرى وفاة الشيخ زايد"، حصل على المركز الثاني ضمن التريندات الأكثر تداولاً بالإمارات.

 وأثنى رواد "تويتر" بالإمارات على عهد الشيخ زايد بن سلطان، موضحين أنه كان مليء بالرخاء والتقدم، داعين له بالرحمة والمغفرة، فيما أشار آخرون أنه سيظل حاضرًا في قلوبهم مهما طال الزمن.

 وتحتفل دولة الإمارات، اليوم الإثنين، بـ «يوم زايد للعمل الإنساني»، الذي يصادف 19 رمضان من كل عام الموافق لذكرى رحيل مؤسس الدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله.

 

وتشهد الاحتفالات هذا العام إطلاق المزيد من المبادرات الإنسانية والخيرية الحيوية والنوعية من خلال الآلاف من الفعاليات الحكومية والمجتمعية التي تنظمها المؤسسات العامة والخاصة والأهلية.

 

ويعد الشيخ زايد، أول رئيس لدولة الإمارات العربية المتحدة، وكان له دور كبير في توحيد الدولة مع الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم وتحقق لهم ذلك في 2 ديسمبر 1971 وأسس أول فيدرالية عربية حديثة.

 

وعمل الشيخ زايد مع الشيخ جابر الأحمد الصباح على إنشاء مجلس التعاون الخليجي فاستضافت أبوظبي في 25 مايو عام 1981 أول اجتماع قمة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي.

 

وعرف عنه حبه لعمل الخير، فخلال أربعة عقود، أنفق الشيخ زايد مليارات الدولارات في مساعدة ما لا يقل عن 40 دولة فقيرة، كما كان له دور كبير في حل المشاكل العربية، وساعد أيضًا كوسيط سلام بين سلطنة عمان وجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية (جنوب اليمن) أثناء النزاعات الحدودية في عام 1980، وأيضًا نجحت وساطته في التوصل إلى حل لخلاف بين مصر وليبيا.

 

وتوفي الشيخ زايد في 19 رمضان 1425هـ الموافق 2 نوفمبر 2004 وتولى ابنه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان حكم إمارة أبو ظبي وانتخبه المجلس الأعلى للاتحاد رئيساً للدولة في 3 نوفمبر 2004.

http://adengad.net/news/321368/
جميع الحقوق محفوظة عدن الغد © {year}