MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 26 فبراير 2018 02:17 صباحاً

  

عناوين اليوم
استعراض صورة

أنقذوا الشلن يا اهل الريال

كتب / شيماء باسيد المطرب أحمد محسن عبدالله الملقب (الشلن) يرقد في مستشفى الريادة في عدن لأزمة قلبية ،، عمل الشلن في مستشفى الحوطة ثم في ادارة الثقافة بمحافظة لحج .. وقضى كل عمره يسعد الآخرين .. أحمد محسن عبدالله هو ابن عم المطرب الفقيد محمد سعد عبدالله وكان والده أحد أعضاء الفرقة الموسيقية العسكرية للسلطنة العبدلية. ألا يستحق هذا الشلن دعماً من أهل الريال .. يا عيباه ؟!
المزيد من الصور
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بالفيديو : قيادي مؤتمري مقرب من صالح يغادر عدن ويعتذر للجنوبيين.. ماذا قال؟
منع مدير عام البريقة من دخول مبنى السلطة المحلية واليزيدي يوجه نداء عاجل للاهالي
داعش ينشر صور منفذي الهجوم الانتحاري بجولد مور
وكالة روسية: لجنة سعودية تكشف عن أكبر عملية فساد عسكري في مأرب
هل وصلت لاجئات سوريات الى سواحل ابين؟
مقالات الرأي
عندما كنا نشكو من الاحتلال أو نصف الجنوب بالمحتلة خاصة بعد حرب صيف عام 1994م تلك الحرب التي جسدت واقع الأمر
لربما إن هناك من لا يدرك بأن هيئة مصلحة موانئ حضرموت و وزير النقل السابق (الحالمي ) بالإضافة إلى السياسية
  الأخطاء التي تُــرتكب باسم مكافحة الارهاب بعدن لا تلغي حقيقة أن هناك إرهاب يتم تمويله والتحكم به لأغراض
حيث قال الحبيب ..  الجنوب .. صومعتنا جميعا يجمعنا مهما اختلفنا في الاراء والآليات اما على الاهدف فنحن
  بدرجة رئيسية يعتمد الممولين الداخليين والخارجيين للصراع في اليمن على النعرات المناطقية ، وبدرجة أقل على
علي عمر الهيج   في البلدان التي تحترم عقول مواطنيها لا يستطيع مسؤول يدلي بتصريح حول بناء مشروع معين الا اذا
اي متابع يعرف ان يسران المقطري بات في اعلى قائمة اهداف الجماعات الارهابية لانه حقق نجاحات مشهودة في مكافحة
محمد عبدالله الموس. تعرض مقر المجلس الانتقالي الجنوبي إلى هجوم انتحاري بسيارتين مفخختين تحمل إحداهما
قلناها مراراً وتكراراً : (عدن) تتوجع،عدن تئن،عدن تنزف، عدن تموت ببطء،عدن تتكالب عليها المحن،وتتقاذفها
ميناء عدن يلوذ به بعضنا " تعويذة " .. وكأنه في مصاف الموانيء المزدهرة، لم يكبله ويعبث بازدهاره الا بنادق
-
اتبعنا على فيسبوك