مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 02 مارس 2021 10:01 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

أوقفوا الحصار والرصاص.. رسومات من تعز تنقل الوجع

الثلاثاء 23 فبراير 2021 12:03 مساءً
(عدن الغد)متابعات:

في ظروف الحرب ومن بين النار، خرج فتية يمنيون ليرسموا على الجدران وينقلوا آلام مدينة تعز المحاصرة منذ فترة، بسبب أفعال ميليشيات الحوثي الإرهابية.

ومن قضاء الحجرية، في منطقة العين بمديرية المواسط، أقيم معرض للرسم والفنون التشكيلية، نظّمه طلبة ناشئون من المدارس المتوسطة، كي يكشفوا للعالم الفرق بينهم وبين نظرائهم في مناطق الحوثيين، فهم يستخدمون الألوان والريشة وهنالك أطفال يستخدمون السلاح.

كما أوضحت الفيديوهات المسربة وجهاً من الجرائم الفكرية والنفسية التي ترتكبها مليشيات الحوثي بحق أطفال اليمن في مناطق سيطرتها، حيث تقوم الميليشيا بحقن الشبان بأفكار طائفية تقوم على القتل والدماء، وتلويث المجتمع اليمني.

كما لا تستثني تلك الميليشيا الأطفال وطلبة المدارس في مناطق سيطرتها من أهدافها، بل تشملهم خططها أيضاً.
لمعاناة نازحي الحرب في الخيام الباردة، وثالثة تطرقت لسيطرة المليشيات على المدارس والمنشآت التعليمية وتطلعات التلاميذ للعودة إلى مدارسهم، جميعها رسومات حظيت باستحسان الحاضرين في المعرض وتعاطفهم مع أشواق الطفولة الحزينة التي كبرت قبل أوانها.

إلى ذلك، وفي ختام المعرض، فازت لوحات السلام بالجوائز، فيما لفت مراقبون إلى أن التصويت عكس رأي الناس في أن السلام لن يتحقق ما لم ترفع ميليشيا الحوثي يدها عن اليمن وشعبه.

يشار إلى أن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفثس، كان دان قصف ميليشيات الحوثي منطقة سكنية في مدينة تعز، جنوب غربي اليمن، ما أدى إلى مقتل طفل وإصابة اثنين آخرين ورجل مسن.

وقال غريفثس، في تغريدة على صفحته في تويتر، قبل أيام: "أدين اعتداء الأمس على منطقة سكنية في ‎تعز، والذي أسفر عن مقتل طفل وجرح آخرين. يستحق أطفال ‎اليمن العيش بسلام وأمان"، مشدداً على أن "الهجمات على المدنيين انتهاك للقانون الإنساني الدولي، يجب التحقيق فيها ومحاسبة مرتكبيها".
يذكر أن ميليشيات الحوثي كانت قصفت بقذائف هاون، مساء السبت الماضي، حي "7 يوليو" بمنطقة الروضة شمال مدينة تعز، وأدى القصف إلى مقتل الطفل محمد عبدالواحد هزبر (10 سنوات) وإصابة شقيقه وطفل آخر ومواطن، وإصاباتهم خطيرة.

 


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
واشنطن: ندرس خطوات إضافية لتعزيز مساءلة قيادة الحوثيين
أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس، الاثنين، أن الولايات المتحدة تدرس اتخاذ خطوات إضافية لتعزيز مساءلة قيادة الحوثيين في اليمن، مشدداً على أن
الأمين العام للجامعة العربية : التصعيد الحوثي جزء من أجندة إيرانية متهورة
أدان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، بأشد العبارات تصعيد الميليشيات الحوثية، بما في ذلك استهدافها لمدينة الرياض يوم السبت الماضي بصاروخ باليستي
مخاوف من انفجار "صافر".. أفرغوها فوراً
يوماً يعد يوم، يزداد خطر "القنبلة الموقوتة" صافر العائمة في البحر الأحمر والمتهالكة أمام الساحل اليمني دون علاج.وبعد عامين من محاولة فريق الأمم المتحدة زيارة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عيدروس الزبيدي: بسقوط مأرب سيكون من المنطقي إجراء محادثات مباشرة بين المجلس الانتقالي والحوثيين
فيصل القاسم : مالذي سيحققه حزب القات في اليمن
مالك محطة النهدي يقول ان قوة امنية احرقت محطته (فيديو)
المسوري يهاجم نجل صالح: اعترف بالشرعية ضمنياً ومد يده للحوثي ونفذ وصية والده بالمقلوب
مخاوف من انفجار "صافر".. أفرغوها فوراً
مقالات الرأي
تدور منذ أسابيع معركة طاحنة على تخوم مدينة مأرب شرق صنعاء بعد أن قررت جماعة الحوثي دخولها، وهي في تقديري
  الأخوة الدول الداعمة والمانحة لإنتشال اليمن من وضعها الاقتصادي المميت .. هل تم تقديم مشاريع تنموية شاملة
خلال الأسبوع المنصرم عنت وطرأت لي فكرة. إقامة معرض فني تشكيلي فردي لبعض أعمالي القديمة؛ والجديدة في بيت الفن
  محمد جميح هجوم مرتزقة إيران الجمعة الماضية على مأرب كان الأقوى، شاركت فيه قيادات وفرق نخبة دربها الحرس
الأخوة الدول الداعمة والمانحة لإنتشال اليمن من وضعها الاقتصادي المميت ..  هل تم تقديم مشاريع تنموية شاملة
عزيزي (القارئة) القارئ ها أنا اوفي بوعدي لك (لكِ) بنشر الجزء الثاني من موضوع الآليات التعاقدية وكيف بإمكاننا
قد يتساءل الكثير لماذا جمعت الميسري مع عفاش. ولكي اختصر الموضوع على الجميع.. ماجعلني اجمع بينهم هي تلك الصفات
هذه كلمة قذرة، ولايقبل بها إلا من تبخرت من رجولته كل ذرات الكرامة، إنها كلمة في حد ذاتها مشبعة بالإهانة لكل من
من قريتي وحدها سقط 45 شاباً خلال هذه الحرب. قرية واحدة، من قرى ذمار، مثل معظم القرى اليمنية، لا هي بالكبيرة ولا
هل الخلاف والصراعات الجنوبية الجنوبية اصل وطني ام استثمار لليمننة وطرفيتها في الجنوب!!؟* تتضح معالم الاجابة
-
اتبعنا على فيسبوك