مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 25 أكتوبر 2020 10:30 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 28 سبتمبر 2020 11:20 مساءً

قطوف الكلام من يريد إذلال الشرفاء سيذله الله

 

 

لوكان الأمر يتعلق بعدم وجود الامكانات المادية التي تستدعي صرف المرتبات

وبالتالي يتطلب من الجميع الصبر

لقلنا لاباس أصبروا ياجيش الجنوب وأمنه كما صبرتم سابقا...

ولكن الموضوع ليس هذا بل مايجري تفنن في تعذيب رجال أعمار بعضهم تجاوزت الثمانين عام في صورة لاتعبر عن أخلاق ديننا الحنيف..والسؤال هل يستطع الأخوة كبار المسؤولين والقادة ومن في حكمهم ممن يصرفون في اليوم الواحد أكثر من راتب شهر من رواتب الضباط الواقفين أمام بوابة التحالف وميناء عدن في اعتصامهم السلمي.. 

 

هل تستطيعون التنازل عن رواتبكم ومخصصاتكم الشهرية وهي بالدولار...؟

فليعلن كبار المسؤولين ومن بيدهم القرار توجيه كل الرواتب كتبرع لصالح عدن وبناء محطة كهرباء لندرك صدق من ينتقدون من يطالبون برواتبهم البسيطة ويدعونهم للصبر.. ونرى كم سيصبرون على الظلم.. ؟

 

من يشاهد الرجال الذين يفترشون ساحات الاعتصام أمام بوابات الميناء والبعوض يداهمهم من كل مكان وهم جلوس على كراتين وضعوها تحتهم للجلوس أو للنوم عليها ويعرف ان معظم هولاء كانوا ضباط وقادة يشار لهم بالبنان فإنه سيصاب بالضغط وينتابه الحزن بسبب ذلك التعامل الغير مسؤول وحالة الصمت من الجهات العليا وممن بيدهم القرار بكل مسمياتهم خارج الوطن بشكل عام . 

 

فاتقوا الله يأمن ولاكم الله مقاليد الحكم والقرار فاليوم تستطيعون بسلطتكم وقوتكم ووسائل إعلامكم هضم غيركم وظلمهم ولكن تذكروا أن قوة الله فوقكم وكيف كان عاقبة من ظلموا الناس قبلكم.

 

 

اللهم بلغنا فاشهد

وتصبحون على خير

علي بن شنظور



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عودة عبير بدر إلى اسرتها واسدال الستار على القضية
مستشار سعودي : هناك وزارتان في الحكومة اليمنية القادمة تحرص الإمارات على السيطرة عليهما
متحدث الانتقالي: لهذا السبب غادر اللواء احمد بن بريك العاصمة عدن
الجبواني : إذا صحت التوقعات فإن الإمارات ستحصل على ما تتمناه في اليمن
عمل تخريبي بصعدة يخرج كهرباء عدن عن الخدمة
مقالات الرأي
لا مشكلة من وجود قناتين أو اكثر في حضرموت كلاهما مكسب . لكن جوهر الصراع والتغيير لمدير القناة الحكومية من قبل
بما أننا بنهاية الأسبوع سنحتفل بمولد نبينا الكريم سيد البشرية محمد ﷺ الذي جميعنا نتبع كتاب الله ونعمل بكل ما
============ يبدو أن اليمنيين عجزوا عن الخروج من نفق الحرب في المستقبل المنظور على الأقل . فاذا كانوا قد قرَّروا
  ✅ليست الشراكة مهمة في الحكومة ، فالشراكة ليست في الوزير بل في القرارات وجسم القرار وادوات تنفيذه او
مع التطور الهائل الذي شهدته التقنية الرقمية والكمبيوتر والسرعة الجنونية لتقنية الانترنت والذي رست موخرا على
من يبحث عن وطن وهوية شعب نقول له سعيك مشكور ، ولكنك أخطأت الطريق الصحيح هذه المرة ، ومن له أجندات إقليمية
مثل شعبي متداول في بلاد الصبيحة  وبلهجتها الدارجة ((اضوى امكذب وامبوار))ويقال هذا المثل  حين ينكشف امرما
الاحتفاء المبكر بقرب أعلان تشكيلة الحكومة الجديدة على ضوء التسريبات الأخيرة ، يبدو أنه يعبر وكالعادة عن حالة
  شعوب العالم كآفة على علم ودراية تامة بأن الشماليين مختلفون فيما بينهم إلا فيما يخص الوحدة والهيمنة على
في ظل واقع يموج موج البحار،وسياسة رعنا تتقاذفنا نحن البسطاء،وجوع قاتل يعصف ببطون المحتاجين،وفقرٍ مدقع
-
اتبعنا على فيسبوك