مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 14 أغسطس 2020 01:32 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أدب وثقافة

شعر.. العِيدُ والحَرْبْ

الجمعة 31 يوليو 2020 11:55 مساءً
كتب / ابراهيم محمد عبده داديه:

غَدَىٰ رَائِحاً فِينَا لَظاَهَا وغَادِيا

                 فَيَنْشرُ آلاَماً ويُحْي مَآسِيا

هِيَ الحَربُ لاَحيَّا بِها أَوبِأَهْلِها

      دَهَتْ شَعْبَنا قَسْراً فَكانَتْ دَواَهِيا

تُفَاقِمُ نَارَ الحَربِ فِينَا عَذَابَها

            فَنَلقَى المَنايَا كُلَّ يَومٍ عَواتِيا

مَتىٰ عَنْ بِلاَدِي يَرحَلُ المَوتُ والرّْدَىٰ

         وَتبقَى الاَمانِي فِي ثَراهَا رَواسِيا

يَعيشُ جَميعُ النَّاسِ فِي العِيدِ فَرحةً

        وأَقضِيهِ حُزناً كَالحَ الوَجْهِ قَاسِيا

 يُمزِّقُ يأسِي كُل آمَالَ مُهْجَتي

          ويَزدادُ قَهْري حِيْنَ يَشْتَدُّ عاتيا

يَرى العَالَمُ المَأفُونِ أَنَّ لَهيبَها

              يُحرِّقُنا جِدَّاً وقَد صارَ طاغيا 

 ومَرَّتْ سِنينٌ مَا رأَينَاهُ قَادِماً 

              لِوَقفِ لظَاها أَو أَتانا مُواسِيا

رُمِينَا بأِعْماقِ الجَحِيمِ بِقسْوةٍ  

             لِنَفنَى بِأَيدِينا وَيَبقَى اﻷَعَادِيا

لِمَ البَغيُ فِي اﻹِنْسانِ أَضحَى ثَقافةً     

         فَلاَ العَقْلُ َهادِيهِ وَلاالدِّينُ نَاهِيا

ولَيسَ سِوىٰ البَارُودْ أَرسَىٰ غُرُورَهُ

         ولِلقَتلِ  قدْ أضْحَى مُنادٍ ودَاعِيا

ومَا القَصفُ والتَدمِيرُ ّالاَّ هَزِيمةً

    ولَيسَ سِوىٰ اﻹِنسَانْ يلْقىٰ المَخَازِيا

ويَبْكِي دِماءً فِي دُموعٍ غَزيرَةٍ

              شَقِياً وفِي الدُنيَا ذَلِيلاً وَعَانِيا

فَزِعتُ بِجوفِ اللَّيلِ رُعباً وأُسْرتِي  

     وصَوتُ جَحِيمِ القَصْفِ حَوليَ عَالِيا

إِلٰهِي أَمانِي أَنتَ قَصْدِي ومَلجَأِي  

          أَرَى المَوتَ يَدنُوا نَحوَ بَيتيَ آَتِيا

إِلٰهيْ  وإِنِّي مِنْ لَظَى الحَرْبِ أَشْتَكِي

              وأَدْعُوكَ يا اللهُ فَارْحَم دعائيا

فَيا إِخوَتِي لاَ تُفْسِدُوا اﻷَرضَ حَولَنا

       فََما مَرَّ فِينا مِن لَظَى المَوتِ كَافِيا

فأَنتُم أَحِبائِي وأَهْلِي وإِخْوتِي

        وفِيكُم أَرَى صِهْرِي وعَمِّي وَخَالِيا

 فَلاَ تَقطَعُوا اﻷَرْحَامَ إِثماً وَعُنوَةً 

        لِيَرضَى الَّذِي قَد قَامَ فِيكُم مُنادِيا 

يُريدُكُمُ الرَّحْمَنُ فِي الدِّينِ إِخوةً

       عَلى مَنْهجِ العَدنَانِ مَن جَاءَ هَادِيا

وكَم قدْ نهَانَا أَنْ يُرَىَ البغيِ بيننا   

        وَمهْما اخْتلَفنَا نَرتَضِي الله قَاضِيا

فَكيفَ جَعلتُم شَرعَ ابْلِيس نَهْجَكُم 

            وَكَيفَ مَﻷَتُم  مِن دِمانا سَواقِيا

 نقَضْتُم عُرى ِاﻹِيمانِ عَمداً وعُنوةً

          وهَادنتُمُ مَن جَاء بِالمَوتِ دَاعِيا

سَفَكتُم دِماءَ النَّاسِ طِفلاً وشيبةً

              ولَم تَرحَمُوا فِيناَ نِساءً بِواكِيا

وقَطَّعتمُ اﻷَحلامَ فِي كُلّ أُسْرةٍ

                    ودَمَرتُم دُوراً وإِرثاً يَمانِيا

أَخفْتُم  قُلوبَ الخَلقِ فِي كُل حَارةٍ

                وَشَرَّدتمُ  أَهلاَ وزِدتُم تَمادِيا

جَعَلتُم لنا الدُّنيَا سَعيْراً بِكلِها

               ولاَ نَدْرِ مَا أَسْبابَها والدَّواعِيا

هُوَ اللهُ  جَلَّ اللهُ يَدرِي فِعاَلكُم

          فلاَ تَحسَبوا ًفِعْلاً لكُم عنْه خَافِيا

سَتأتِي عَليكُم فِي دُجَى اللَّيلِ دَعوةٌ

         اذاَ وَصلَ المَظلُومُ للِعَرشِ شَاكِيا

وكَم أَهلَكَ اللهُ الطُّغاةَ بِمِثلِها

       وَهَا قَد مَضَوا واللهُ يَدرِي الخَوافِيا

أَصابَت سِهاَمَ الظُلمِ مَن كاَن قَبلكُم

            يَُصَوُبُها المَقْهورُ بالقِوسِ رَامِيا


المزيد في أدب وثقافة
أنت جيدٌ في الضجيج لأنك برميل فارغ !
كتب / هايل علي المذابي الفتنة التي كانت نائمة قررت أن تظل مستيقظة طوال الوقت بعد أن باعت سرير نومها لتشبع جوع صغارها.!! وأنت جيدٌ في الثورة لإنك ممول..! وأنت جيدٌ في
أوراق !! ( شعر /خالد غيلان العلوي)
أوراق !! ( شعر /خالد غيلان العلوي)........ ضمّختْها ملائكةُ اللهِ بالبنالهداهدُ تمارسُ بين خضرِ المروجسماعَ المطرو البلابلُ أسهمتْ كلُّها في ارتكابِ الجمال. . . . مزجتُها
ســؤال مُحيـّر
أنـا من أكون؟ أتذكر إني من فصيلة البشر ولكني لا أجد فيهم ثمة إنـسانية وحيدة تعبث بي الأمواج تائهة لا بيت لي قشة أمـل تـُلامس وجداني لتتفتح زهراتهُ بداخلي حفيف




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات الحوثيين تسيطر على مناطق واسعة واستراتيجية ومارب في خطر "خرائط"
في تقرير يتناول مصير أرخبيل سقطرى في ظل آلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض.. (سقطرى) هل ستشهد عهداً جديداً؟
ومات الإعلامي العدني محمد علي سعد بعيدآ عن عدن
شحنة مازوت تم استيرادها لمحطة الحسوة تبين انها تالفة
وصول لجنة سعودية الى عدن للاشراف على تطبيق الشق العسكري من اتفاق الرياض(Translated to English )
مقالات الرأي
  لم يدر بخلدي ليوم أمس ولم اعلم ماذا تخبي لنا الاقدار ..لقد تعرضت لحادثة ابكتني بكاءا مريرا…  ولاشك ان
 بقلم : اللواء الركن / فرج سالمين البحسني محافظ  حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية كنا على
  جاء اعتراف قادة دولة الإمارات العربية المتحدة بالكيان الصهيوني متوقعاً وإن استغرب البعض واندهش
    وأنا أشاهد ما تكتبه بعض المواقع الأخبارية والأقلام المأجورة عن ما يسموها بأتفاقية السلام بين الكيان
الموضوع بكل بساطة أن التطبيع الذي كان من تحت الطاولة بين الحكومتين سيظهر للعلن عما قريب . وقريباً ستلحق كل
هيئة التنسيق العسكرية للمتقاعدين والهيئة العسكرية العليا .. لماذا الاختلاف ؟ وعن ماذا تختلفون طالما والهدف
  ______   احتفى ترامب بتطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل. ترامب بحاجة إلى مادة انتخابية، الاستطلاعات
كل الدلائل التاريخية تؤكد أن العرب والمسلمين لم يكونوا في يوما ما أقوياء إلا وكانت اليمن في موقف القيادة
"كان وسيظل موقف الناس من الانظمة التي تحكمهم مرتبط بالمقام الأول بدرجة معيشتهم وليس بدرجة دينهم. من يوفر
عدن تعيش بحالة موت سريري جراء صراع الساسة وفشل كثير من القادة وأنانيتهم وفسادهم ، عدن بحاجة لفريق جراحي على
-
اتبعنا على فيسبوك