مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 12 أغسطس 2020 02:04 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 04 يوليو 2020 03:26 مساءً

هذه المره الإنفصال صنعاني ..

 

وحدة ( النفق ) انهتها حرب 1994م... التي ذاق بعدها شعب الجنوب مآسي كارثيه من الإقصاء والتهميش ونهب ثرواته ووووالخ. ..
والآن مشروع (اتحادي ) يحمله الأخ الرئيس / عبدربه منصور هادي يعيد توزيع السلطه والثروة بين كل أبناء الشعب اليمني بشكل عادل ...لكن القوى المتنفذه في إقليم ( أزال )ترفضه لأنه يحول الكرسي (الزيدي ) إلى متاحف التاريخ. ... بكلمات اخرى يتم رفضه من قبل جماعة الكرسي ( الزيدي )في صنعاء بشقيه - السلالي العنصري والقبلي - ..... لهذا أعلنت هذه القوى الحرب لتدمير هذا المشروع الذي يحمله الأخ الرئيس. .. ومازلنا نعيش مواجعها حتى اللحظه. ...
الحمدلله الإنفصال هذه المره واضح إنه سيأتي من صنعاء، بعد عقود من الزمن اهرونا فيها نحن - الجنوبيون - بشعار الانفصالي الجنوبي. ..!!!
علماً بأننا نحن أبناء الجنوب من تربى على شعار ( تحقيق الوحده اليمنيه )
وكنا نعتبرها كما لو انها عقيدة دينيه، هذا بالنسبه لمشكلتنا الجوهرية مع اخواننا في الشمال أو بالأصح شمال الشمال. ... أما بالنسبه لمشاكلنا في المشهد الجنوبي فإنها مرتبطة للأسف بعقلية الإقصاء ورفض قبول الآخر
وعدم الاحتكام إلى لغة الحوار في حل مشاكلنا. ..ولهذا نتوقع حدوث صراعات في المشهد الجنوبي تغذبها قوى خارجيه استجابت لها قوى سياسيه في الداخل لأن الخارج هو من صنعها ويوجهها للأسف لأهداف تخدم مصالحهم وليس مصلحة شعب الجنوب. ... وما استخدام شعارات القضية الجنوبية إلا وسيلة لايهام شعب الجنوب انهم تدخلوا لصالحنا. ..!
اليوم مطلوب من كل القوى السياسية في الجنوب أن تصحوا من غفلتها وتدعوا إلى مصالحة جنوبية - جنوبية لتخرج بمشروع ( موحد ) يخدم قضية شعب الجنوب العادله في الحل الذي يرضي غالبية الشعب، حتى نتجنب الصراعات القادمة. ..التي تتبناها للأسف جماعات الرأي الواحد والمكون الواحد وووو الخ من مفاهيم بقايا الشموليه التي مازلنا نعاني من آثارها التدميرية حتى اللحظة. ....
وأخيرا سنقول لكم احبتنا في الشمال إننا نحن في الجنوب من حمل مشروع (الوحدة ) لكن حكام صنعاء هم من دمروه. ...
وعليكم أن تعتذروا للشعب الجنوبي (الوحدوي ) لأنه فعلا وحدوي. ....
عبدالله ناجي علي

تعليقات القراء
474215
[1] الشعب الجنوبي كان غبياً وحدوياً.. لكنه لم يعد كذلك اليوم
الأحد 05 يوليو 2020
سعيد الحضرمي | حضرموت
نعم، الشعب الجنوبي كان غبياً وحدوياً.. لكنه لم يعد كذلك اليوم، لأنه قد إستوعب الدرس، وقد كان درساً قاسياً.. لقد كان الشعب الجنوبي يحتاج لدرس 94 كي يصحو من غفلته ومن عواطفه بلهاء، كنا نردد بأن إكتوبر هي بنت سبتمبر، وكنا نسمي مدارسنا (الحمدي) و(الزبيري)، والإثنين لا علاقة لهما بالجنوب، لم نسمِ مدرسة واحدة بإسم رئيسنا الجنوبي الأول (قحطان الشعبي) ولا بإسم رئيسنا الثاني (سالمين)، كنا أغبياء حقاً !!

474215
[2] رالأقاليم ستوزع اسلطه والثروه بين اللصوص اليمنيين فقط .
الأحد 05 يوليو 2020
السقطري | سقطرى
المغالطون ومزوروا الحقائق فقط هم الذين,يتحدثون عن الإنفصال والإنفصاليين الجنوبيين .. الوحدة قتلها عفاش وعصاباته اليدوميه الزندانيه الصعتريه ومن دار في فلكهم في صيف 1994م .. ومن ذلك الوقت والجنوب واقع تحت نير الإحتلال اليمني .. وحدة علي وعلي دخلها الجنوب كدوله بعضويه في جامعة الدول العربيه والأمم المتحده وكل المنظمات الدوليه .. بعلم ونشيد وطني وعمله اسمها الدينار ومفتاح هاتف دولي 969 لا يزال شاغرا حتى اليوم



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : حصري - المملكة تستدعي الوزير صالح الجبوني ووصول طائرة خاصة لنقله إلى الرياض ومغادرته
عاجل : بالصور القاء القبض على سفاح انماء قبل قليل
هكذا تم إلقاء القبض على سفاح انماء ( الإسم والمكان )
عاجل : محافظ عدن الجديد يؤدي اليمين الدستورية (صور)(Translated to English )
تفاصيل خاصة: ما الذي دار بين الرئيس هادي والمحافظ لملس عقب أداء اليمين الدستورية؟(Translated to English )
مقالات الرأي
لماذا ارفقت هذه الصوره بموضوعي هذا ؟ شاهدت اليوم مسيرة كبرى تخرج في جزيرة سقطرى رافعه علم الوحده .وقبل حوالي
   لقد أفرزت الجائحة العالمية الأخيرة جراء تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد واقعُاً جديد, أفضى الى حاجة
لا شيء واضح حتى الآن لو قال مناصرو الشرعية أنهم هم من استفاد من إتفاقية الرياض لصدقوا . بالأمس كان مناصرو
الأوضاع الأمنية المريعة التي تعصف بمديريات تعز وطور الباحة ومأرب، وحالة اللاسلم واللاحرب في أبين وشبوة،
    بأدائه اليوم لليمين الدستورية محافظا لعدن أمام فخامة رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي، نجد أن أحمد
المهندس أحمد بن أحمد الميسري أشهر من نار على علم شامخ، داهية متمرس، ومسؤول صلب، وصاحب شخصية قوية، متواضع،
بعد ما  ذكرت في صفحتي على الفيس بوك بِما يُفيد بأن عودة دولة الجنوب أصبح حلماً وتهاوى، توالت ردود الفعل على
لماذا تصر الشرعية على استمرار سيطرتها على المالية والبنك المركزي اليمني بعدن؟   إلى الوفد التفاوضي
هذا أسوأ شعار عرفته البشرية منذ أن أطلقه المعتوه نيكولو مياكافيلي الفيلسوف الإيطالي في القرن السادس عشر حيث
# بقلم : عفراء خالد الحريري # كعادتي اليومية في متابعة الاخبار، أبكاني خبرعاجل :" إستقالة الحكومة اللبنانية " ،
-
اتبعنا على فيسبوك