مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 13 يوليو 2020 11:01 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 03 يونيو 2020 04:23 مساءً

هل ستكون عملية إغتيال القعيطي كسابقاتها ؟!

مقتل المصور الإعلامي الفذ / نبيل القعيطي خسارة كبيرة حلت بنا جميعاً ولن تكون أول ولا آخر عملية إغتيال في عدن التي غاب عنها الأمن بشكل شبه تام

دعونا نتساءل كم سبقت هذه العملية من عمليات إغتيال ولمسؤولين كبار في عدن يتقدمهم ابو الشهداء الشهيد / علي ناصر هادي؟!
فلن يحصي هذا المقام قائمة الشهداء الذين لقوا حتفهم ظلماً وغدراً دون معرفة قاتليهم.


مقتل نبيل القعيطي يأتي ضمن مخطط ارهابي معد مسبقاً لن تستطيع أي جهة أن تثبتها بالأدلة والبراهين على جهة أخرى دون القبض على الجناة ..
فنحن عندما نسمع خبر إغتيال شخصية معينة نسارع فوراً لتحميل الجهة الأخرى مقتله
دون التشبث بخيط من خيوط الجريمة وفي بادرة قد تكون مريحة للعدو الحقيقي.

لذا على الجميع أن يعي أن عمليات الإغتيال التي تتم عبر مجهولين وملثمين لاذوا بالفرار لن يستطيع أحد أن يحملها طرف بعينه دون القبض على الجناة .


فاسباب القتل ومثل هذه الحادثة بالذات لها أسباب عدة لا يستطيع أي بارع كشف حقيقتها وقد تكون في المقام الأول بسب المعارضة مثل ما يتوقع العامة منا وقد تكون تصفية حسابات كما من المحتمل أن تكون حسد وكيد أو خلاف سري بين مجموعة ليس لها صلة بالسياسة أسباب جمة ومتشاعبة.


أستشهد أبو اليمامة ولن نعرف سبب مقتله الى يومنا هذا سواء الاتهامات المتبادلة هنا وهناك.
وكم ياعملية إغتيال طالت أئمة المساجد وأحد تلو الآخر دون أن نعرف خيط من خيوط الجريمة.
ومقتل المصور الصحفي نبيل القعيطي لن تكون إلاّ مثل سابقاتها إن لم يوجد أمن يتتبع هؤلاء القتلة المجرمين ويقبض عليهم ويقدمهم للعدالة لينالوا جزاهم ويكونوا عبرة للآخرين.

ومع الأسف الشديد اذا أصبح الأمن بأيدي من يساعد هؤلاء فعلى الدنيا السلام.
نقول هكذا لأننا فقدنا في هؤلاء الأمل والثقة والمصداقية وخاصة بعد مقتل الشيخ السلفي/ عبدالرحمن العدني الذي تم القبض على قاتليه ولم تظهر نتائج تحقيقات تلك العملية الى يومنا هذا وكم وكم يا لجان تحقيق في مقتل شخصيات كبيرة لم يتم الإعلان عنها بشيء.


مقتل نبيل القعيطي خسارة كبيرة علينا. ولكن نقول لكم بأننا كل يوم سنقول لشخصية مثل شخصية القعيطي وابو اليمامة وقبلهم ناصر هادي وجعفر وداعاً دون معرفة من يقف وراء قاتليهم سواء الاتهامات الكاذبة والباطلة التي لا تجدي بشيء والتي هدفها التستر على الجناة الحقيقيين.
إذا لم نثبت أمن يقوم بعمله على أكمل وجهة وبدون محسوبية لطرف بعينه ولا عنصرية مقيتة.
انتهى



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: بيان هام صادر عن الإدارة الذاتية التابعة للمجلس الانتقالي
عاجل: شركات الصرافة تعلن رفع الإضراب بعدن (Translated to English )
انهيار جديد في منظومة الكهرباء بعدن
‏عاجل: بيان مرتقب للمجلس الانتقالي
عاجل :انفجار بطقم بمحيط سوق القات بخور مكسر
مقالات الرأي
اعتصام الجيش وردود الفعل.. مازل الاعتصام مستمر وقد دخل اسبوعه الثاني. البعض كان يرى أن يكون المخيم في مكان آخر
قيل ;  "احتلال الأرض يبدأ من احتلال العقل ...واحتلال العقل يبدأ من احتلال اللغة " تلك هي الحقيقة المغيبة
هل يدرك الغرب أن خلاف اليمنيين مع الحوثي أنهم يريدونه يحكمهم بالديمقراطية وهو يريد يحكمهم باسم الله تعاملت
    المغفور له بإذن الله الأستاذ حسن أحمد اللوزي كان شاعرا وأديبا قبل أن يكون إداريا ومسؤولا غزير العواطف
اوجد المجلس الانتقالي الجنوبي فرصة من العدم للحكومة الشرعية للتملص من التزاماتها والقيام بواجباتها
المتمعن والمتابع للعبة الحرب في اليمن سيجد تخبطا واضحا في  مساراتها وتغيرات دراماتيكية في احداثها التي
ثلاث ممالك تربعت وتسيدت قديماً على عرش مملكة ( الجان والجنان ) – ثلاث إمبراطوريات كانت تتزاحم وتتصارع
  الخلاف المحتدم بين المجلس الانتقالي الجنوبي والسلطة المسماة بالشرعية ليس مبررا للسعودية وللتحالف أن
قبل أسابيع فقط أمتدت أياد الغدر والارهاب منتزعة روح المصور الاعلامي نبيل القعيطي من امام منزله بعدن . وقبل
  سامي البدوي تكلمت سابقا عن التراث اللحجي والفترة المتوهجة في التأريخ الفني والأدبي وميلاد الأغنية
-
اتبعنا على فيسبوك