مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 30 مارس 2020 06:20 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 26 مارس 2020 09:58 مساءً

ذكرى عاصفة الحزم

تحل علينا اليوم ذكرى مهمة تعد من أهم نقاط التحول في التاريخ اليمني والإقليمي، ألا وهي عاصفة الحزم، التي قادتها المملكة العربية السعودية في العام 2015، نصرة لشرعية الدولة اليمنية وحقوق الشعب اليمني.

نستذكر هذا اليوم التاريخي الذي عمق أواصر الأخوة والشراكة بين الأشقاء في الجزيرة العربية والعالم العربي بشكل عام، والذي جسد رفضهم للمشروع الإيراني وتوريد المد الشيعي المتطرف للمنطقة.

يكن اليمنيون مشاعر عظيمة للمملكة ودول التحالف للجهود والتضحيات التي قدموها جنبا إلى جنب في صف الشرعية الدستورية بقيادة المشير عبدربه منصور هادي.

أسفرت تلك التضحيات بالكثير من الإنجازات وتحرر جزء كبير من الوطن وأصبح العدو يجر أذيال الهزيمة جبهة تلو الأخرى، وما زالت معارك التحرير مستمرة للحظة لاستعادة الدولة وبدء مسيرة البناء والتنمية.

منذ بدء معركة التحرير واستعادة الشرعية، كانت معالم وأهداف التحالف العربي واضحة ودقيقة، بإشراف فخامة المشير هادي، والذي ما زال متمسكا بخيار وحدة المصير مع الأشقاء في جزيرة العرب رغم صعوبة الموقف وتبعاته.

أصبح الهدف وهو استعادة الوطن قريبا وجليا يوما بعد يوم، ونحتاج في كل مرة ان نتذكر ونذكر إلى أين تتجه بوصلة التحرير وطبيعة العلاقة التشاركية بين التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية والتي يربطها واليمن مصير مشترك ومخاطر واحدة.

ونحن نتذكر هذه الذكرى الملهمة نبعث برسالة شكر وأجلال للتحالف العربي لاستعادة الشرعية والذي صنع موقفا تاريخيا لن ينساه اليمنيين، وسيتوج هذا الموقف بترتيب الصفوف، وتوحيد المعركة نحو استعادة الوطن من قبضة المليشيات، ليصبح اليمن وجيرانه آمنين، أحرار، وبذلك يتشكل الاستقرار الإقليمي والاقتصادي والسياسي.


نايف البكري
وزير الشباب والرياضة
25/3/2020



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
احتدام المعارك بمارب
المعارك تقترب من مركز عاصمة مأرب وسط مخاوف من سقوطها بيد الحوثي
الملائكة ..ومعركة البقاء..
بتوجيهات مدير أمن العاصمة عدن..شرطة المعلا تشرف على تطبيق حظر التجوال بالمديرية
نيويورك.. 7200 إصابة جديدة بكورونا والإجمالي 59 ألفاً
مقالات الرأي
لا يختلف اثنان بصدد مصدر وباء كورونا القاتل، بل يوشك إن يتفق الجميع وعلى رأس هؤلاء خبراء ومؤسسات في دول كبرى،
  راسلني الرئيس علي ناصر محمد ..منذ أيام فوارط ..وابلغني سلامه وتحياته ..مصحوبه باإنغام فيروز العصفوري ...سلم
من خلال قراءتنا لمذكرة رئيس الوزراء مخاطباً وزير النقل صالح الجبواني  جاء فيها، ( نظراً للإخلال الجسيم في
عند اطلاعي وقراءتي لاهداف ومبادئ الائتلاف الوطني الجنوبي استوقفتني احدى فقرات مبادئ ذلك الائتلاف وتأملت في
في الوقت الذي جيش فيه النظام العالمي اليوم كل اجهزة الاعلام وحرك كافة المراكز الاعلامية مقروئه ومرئية
    لَقَدْ كَانَتِ السَّنَوَاتُ الْمَاضِيَةُ، وَفِي ظِلِّ وُجُودِ أَحْزَابٍ وتياراتٍ مُتَعَدِّدةٍ،
لم اعد مستغربا بعد اليوم من وقوع اليمنيين في ثالوث الشر الفقر والجهل والمرض الذي جثم عليهم قديما ولازال مستمر
خبرات و كفاءات علمية منسية لانه ليس هناك من يتبناه لدى صناع القرار والتعيينات، ومن يتواجدون حوالي رئيس
الاخ وزير الصحة العامة الدكتور ناصر باعومالاخ وكيل وزارة الصحة الدكتور على الوليديالدكتور عبدالناصر الوالي
عدن في واقع إنساني حرج وتعيش ظروفا بالغة التعقيد والصعوبة من جراء نزاع دموي، ولصالح الغير منسوب إلى أربع
-
اتبعنا على فيسبوك
; padding-bottom:10px;position:relative;">